ما تزوجت شيئاً من نسائي ولا زوجت شيئاً من بناتي إلا بوحي جاءني به جبريل عن ربي عز وجل

 


 

تقديم

عزيزي القارئ

كتاب المجهول في حياة الرسول يوصل فيه المقريزي بأسلوبه المتميز في عرض المواضيع التي لم يتناولها أحد قبله مثلما تعرض فيه لنسب محمد وغيره من المواضيع التي ربما يسمعها المسلم أو المسيحي لأول مرة.

لقد القي هذا الكتاب الكثير من الضوء على الكثير من الجوانب المعتمة أو الممنوع الاقتراب منها فهي مناطق كانت محرمة دونها العشرات من الخطوط الحمراء لكن الآن زالت الخطوط وها المقريزي يدخل المناطق المحرمة ويتخطى الخطوط الحمراء ويطرح أسئلته بجرأة وعقلانية ويتركك ترى ما يقتنع به عقلك. حقا أنا سعيدة أن أضع بين يديك هذا الكتاب.

                                                                                                    ناهد


 

فهرس الكتاب

إهداء

فاتحة الكتاب

مولد المصطفى

جذور محمد

محمد واليهودية والسريانية

نبي النكاح المنكّاح

ومن أقوال سجاح

بعض ما وصل إلينا من كلام مسيلمة

الزواج الجاهلي والإسلامي

 

الشاهد الأول - خديجة بنت خويلد

 

لقاءات خلف الكواليس
زواج محمد من خديجة
محمد والنبوة
ورقــة بن نوفل
جــبريل
القصـة الأولى
محمد والشياطين والجن
القصـة الثانية
القصـة الثالثة
سجـع بعض الكهان
توابـع الجن
القول الفصل والاختبار الأخير
الفترة الطفرة 

 

الشاهد الثاني - سودة بنت زمعة

الشاهد الثالث - صفية بنت حيّ ابن احطب

الشاهد الرابع - زينب بنت جحش

وفي رواية أخرى 

وفي رواية أخرى

الشاهد الخامس - حفصة بنت عمر

قصة زواجه منها
محمد وعسل حفصة ومكر عائشة
سحر حفصة 

الشاهد السادس - ريحانة بنت زيد

قصة زواج محمد من ريحانة 

 

الشاهد السابع -  جويرية بنت الحارث

الشاهد الثامن - أم سلمة

قصة زواجه
بركات أم سلمة للمسلمين ونزول القران

الشاهد التاسع - أم حبيبة بنت أبي سفيان

بركات أم حبيبة ونزول القران بسببها

الشاهد العاشر - غزية بنت جابر وقيل  أم شريك الدوسية

الشاهد الحادي عشر - ميمونة بنت الحارث

الشاهد الثاني عشر - زينب بنت خزيمة بن الحارث  الهلالية

الشاهد الثالث عشر - مارية القبطية

 

بركات مارية على المسلمين ونزول الآيات وجبريل بسببها 

 

الشاهد الرابع عشر - عائشة

 

الطفلة الزوجة في الأرجوحة
عائشة ترى جبريل
عائشة وصيام النبي
عائشة وصلاة النبي
محمد وحيض عائشة
جرأة عائشة
جمال عائشة
حب محمد لعائشة وأبو عائشة
شفاعة ليلة عائشة
بركات عائشة وتدفق القران
الخلاصة من القصة
العقل والمنطق في براءة عائشة
القصة الثانية للعقد ومزيد من البركات للمسلمين
بركات على هامش عائشة
سحر عائشة وسحر محمد
بداية النهاية وسم محمد
الخلاصة من القصص
آخر ما تلفظ به
محمد ونزاعات الموت
دفن محمد
قبر محمد
عائشة بعد موت محمد
عائشة وواقعة الجمل

 

نساء على هامش النساء

 

الخاتمة والنتيجة

 

أخيرا

 


 

 إهــــداء

 

إذا كان

 للكذب قدمان

يهرب بهما منك

فللحقيقة آلاف تسعى بها إليك

نعم إن قتلى الحقيقة المكتومة أكثر من قتلى الظلم البّين

والساكت عن الحقيقة شيطان أخرسفيا عشاق الحقيقة هيا بنا  

ننزع عنها غبار التاريخ فتقول كلماتها المحييةهيا بنا نهتك عنها

ستائر الظلام فمن نورها تهرب الشياطينإلى عشاقها اهدي ما كتبت.

                                     المقريزي

 


 

  فاتحة الكتاب

 لقد لعبت المرأة دورا رئيسيا في ظهور نبي الإسلام ؛ فخديجة كان أبن عمها ورقة بن نوفل قس مكة الذي ترجم الإنجيل العبراني وعاش محمد في كنفها وتعلم طيلة خمسة عشر عاما معها ينهل من تعاليم القس قبل أن يدعي النبوة وهي التي كانت وراء تحديد ذلك التابع الذي كان يأتي محمدا وكان لقولها الفصل بين النبوة والكهانة ؛ كما كان لعائشة وحفصة دورا في توطيد العلاقة مع ساعديه عمر وأبي بكر. لقد تضاربت الأقوال في عدد أزواج النبي المدخول بهن وغير المدخول بهن ومن وهبن أنفسهن للنبي ومن خطبها ولم يتفق على تزويجها أو عرضت عليه فأباها أو تزوجها وماتت قبل الوصول إليه أو مات النبي قبل الدخول بها وكذلك الاختلاف في عدد سراري النبي ويزيد عدد هؤلاء النسوة عن الأربعين امرأة.

1 -خديجة بنت خويلد

2 -سودة بنت زمعة

3 -عائشة بنت أبي بكر

4 -حفصة بنت عمر بن الخطاب

5 -زينب بنت خزيمة

6 -أم سلمة هند بنت أبي أمية

7 -زينب بنت جحش

8 -جويرية بنت الحارث

9 -ريحانة بنت زيد بن عمر

10-أم حبيبة بنت أبي سفيان

11-صفية بنت حيي بن أحطب

12-ميمونة بنت الحارث

13-فاطمة بنت الضحاك

14-عمرة بنت يزيد بن الجون تزوجها صلعم فبلغه أنها بها برصا فطلقها ولم يدخل بها .. ..

15-العالية بنت ظبيان قال أبو عمر تزوجها صلعم وكانت عنده إلى ما شاء الله ثم طلقها.

16-أسماء بنت النعمان كانت من أجمل نساء العرب فقالت لها عائشة إنه يعجبه من المرأة إذا دخل عليها أن تقول أعوذ بالله منك ؛ فلما أغلق النبي الباب وأرخى الستر ؛ قالت أعوذ بالله منك فقال لها ألحقي بأهلك.

17-أميمة بنت شراحبيل قال لها النبي هبي لي نفسك ؛ فقالت وكيف تهب المليكة نفسها للسوقة؟ فأهوى إليها ليسكتها ؛ فقالت أعوذ بالله منك؛ قال قد عذت بمعاذ وأراد عمر أن يؤذيها؛ فقالت والله ما ضرب عليّ الحجاب ولا سميت أم المؤمنين.

18-قتيلة بنت قيس: لما استعاذت أسماء بنت النعمان من النبي ؛ خرج والغضب يعرف في وجهه ؛ فقال له الشعث بن قيس ألا أزوجك من ليس دونها في الجمال والحسب؟ قال من؟ قال أختي قتيلة ؛ قال النبي قد تزوجتها ومات النبي وهي في الطريق قبل أن تصل إليه.

19-عمرة بنت معاوية الكندية: وصلت إلى النبي بعد موته.

20-أسماء بنت الصلت: قيل ماتت قبل أن تصل إليه ؛ وقيل لما مات إبراهيم قالت لو كان نبيا ما مات حبيبه فخلى سبيلها.

21-مليكة بنت كعب الليثى: تزوج النبي صلعم مليكة بنت كعب وكانت تذكر بجمال بارع ؛ فدخلت عليها عائشة فقالت أما تستحي أن تنكحي قاتل أبيك؟ فاستعاذت من رسول الله صلعم ؛ فطلقها فجاء قومها فقالوا يا رسول الله إنها صغيرة لا عقل لها وأنها خدعت فأبى أن يرجعها. 

22- ابنة جندب بن ضمرة الجندعي: قال الدمياطي تزوجها وأنكر ذلك الواقدي.

23-الغفارية: أمرها النبي فنزعت ثيابها فرأى بها بياض فقال لها ألحقي بأهلك.

24-خولة بنت الهذيل: ماتت في الطريق قبل وصولها إليه.

25-شراف بنت خليفة الكلبية: هي أخت دحية الكلبي هلكت قبل دخوله بها.

26-خولة بنت حكيم: يقال وهبت نفسها للنبي.

27-ليلى بنت الخطيم: وهبت نفسها للنبي ؛ فقبلها ثم جاءته فقالت إن الله أحل لك النساء وأنا طويلة اللسان واستقالته ؛ فقال قد أقلتك.

28-ليلى بنت حكيم الانصارية: هي ممن وهبن أنفسهن للنبي.

29-أم شريك غزية: هي التي وهبت نفسها للنبي وكانت جميلة وقد أسنت(كبرت) فقالت إني وهبت نفسي لك أتصدق بها عليك فقبلها النبي فقالت عائشة ما في امرأة تهب نفسها لرجل خير قالت أم شريك أنا تلك فسماها الله مؤمنة فقال الله تعالى وَامْرَأَةً مُّؤْمِنَةً إِن وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَ النَّبِيُّ أَن يَسْتَنكِحَهَا .. 50(الأحزاب33: 50)

يلح على رأسي حديث للنبي صلعم عن معاذ قال النبي صلعم أيما امرأة زوجت نفسها من غير ولي فهي زانية.

(*)الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم2994

ماذا عن هؤلاء النسوة اللاتي وهبن أنفسهن للنبي؟ هل وهبن أنفسهن بوليّ؟ إذا كانت المرأة زانية إذا زوجت نفسها ؛ فماذا عن الرجل الذي قبلها وضاجعها؟

30-الشنباء: ذكرها الشيخ الدمياطي من أزواج النبي.

31-أم هانئ بنت أبي طالب: خطبها النبي في الجاهلية فزوجها أبي طالب هبيرة بن أبي وهب ؛ فقال له محمد زوجت هبيرة وتركتني!! فقال يا بن أخي الكريم يكافئ الكريم ؟؟؟ هل هبيرة أكرم من الصادق الأمين؟   

32-ضباعة بنت عامر بن قرط: ذكر جمالها عند النبي وكانت إذا جلست أخذت من الأرض شيئا كثيرا (أي كبيرة المقعدة) فخطبها النبي وقيل للنبي أنها كبرت فسكت عنها!!!

33-صفية بنت بشامة: أصابها النبي في سبي فخيرها فاختارت زوجها.

34-جمرة بنت الحارث

35-سودة القرشية: خطبها النبي ولم يتزوجها.

36-أمامة بنت عمه حمزة

37-أم حبب أو أم حبيبة بنت العباس: عن أبن عباس قال: نظر النبي صلعم إلى أم حبب بنت العباس تدب بين يديه فقال لئن بلغت هذه وأنا حي لتزوجتها فقبض قبل أن تبلغ فتزوجها الأسود فولدت له لبابة.

38-مارية القبطية أم إبراهيم

39-نعامة من سبي بني العنبر: كانت جميلة عرض عليها النبي أن يتزوجها فلم تلبث أن جاء زوجها الحرش.

40-نفيسة جارية زينب بنت جحش: وهبتها للنبي صلعم لما رضى عليها بعد أن كان غضب عليها شهرا.

41-زبيحة القرظية. مجموع من كتاب نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري؛ تاريخ الطبري ؛ الطبقات الكبرى لأبن سعد ؛ السيرة الحلبية لبرهان الدين الحلبي؛ سيرة أبن هشام وغيرهم.

خلاصة القول أننا في هذا الكتاب سنتحدث عن من أجمعت عليهن أوثق المصادر وأدقها من قران وسنة وكتب التاريخ وان كنا قد أشرنا إلى البعض الآخر مجرد إشارة.

لقد اختلفت الآراء حول اكثر من أربعين امرأة بين من يؤكد زواج النبي منهن ومن ينفي لكن أجمعت الآراء على أن النبي مات وعنده تسع نسوة واتفقوا على زواجه من أربعة عشر امرأة وهذا ما سنناقشه بالتفصيل.

لقد قالوا قولهم في هذا النبي وفي زيجاته واحترمنا ما قالوا وقرأناه ؛ ولنا أن نقول كما قالوا وعليهم أن يحترموه ويقرءوه ويردون عليه فاختلاف الآراء يظهر الحق ويوضح الرؤى.

قالوا كان النبي غاية الرفق بالمرأة

قلنا كان غارقا في الجنس إلى حد المرض

قالوا كن عونا له على طاعة الله

قلنا من اجل المرأة كسر كل شرائع الله

قالوا تزوج بمن استشهد زوجها الصحابي كرامة للميت والحي

قلنا اغتصبهن اغتصابا وأهدر كرامة الأحياء والأموات إلى الأرض

قالوا كان كارها للملك والسيطرة

قلنا كان زواجه سياسيا لدعم نبوته وضمان سلطته وسطوته

قالوا نبيا أحل له الله ما لم يحل لغيره

قلنا كاذبا مدعيا وأمثاله في الجزيرة كثر

قالوا جاءه أمين الوحي جبريل

قلنا جاءه تابع من الجن كما جاء لغيره

قالوا أنقذ الأمة من الضلالة ووحدها

قلنا مزق البشرية وسجن الأمة بشرائع البدو المتخلفة.

وبين قالوا وقلنا يقف القران والسنة والتاريخ والعقل الفيصل والحكم.

 

  


  

  مولد المصطفى

 

إن الخوض في الحديث عن نساء النبي واستعراض كل قصة من قصص زواجه بهن ؛ لا يغنينا عن أن نلقي الضوء في إجاز عن بعض جوانب حياة محمد. جذوره؛ مبعثه ؛ جبريل ؛ الوحي ؛ النبوة ؛ طريقة استحواذه على النساء وأكله للسم وسحره وصراعه مع الموت ودفنه بعد ثلاثة أيام من موته. سنتحدث هنا عن بعض الجوانب وسنترك البعض الآخر لنناقشه في موضعه من خلال هذا الكتاب كما سنلقي الضوء عن ذلك الجانب الذي يختص بالمرأة حتى نعرف كيف استحوذ محمد على هذا العدد وأي الدوافع كان وراء ذلك.

لن نتحدث هنا عن الإرهاصات التي سبقت مولد محمد أو كلام الجن وكهان العرب كما جاءت بها كتب السيرة ؛ لكن السؤال الأهم هو ؛ أبن من محمد؟ من هو أبوه؟ وهل لمحمد أخوة؟

إن القارئ المدقق للأحاديث والأحداث التي رويت عن هذه الفترة ؛ سيجد حقائق أغفل عنها كل من تناول سيرة محمد ؛ وكلها تثبت أن محمد ليس أبن عبد الله!!

فيجد أن عبد الله وأبوه عبد المطلب تزوجا في يوم واحد ؛ تزوج عبد الله آمنة وتزوج عبد المطلب هالة ؛ حملت آمنة بمحمد بعد الزواج مباشرة ومات أبوه وأمه حامل به ؛ أنجب عبد المطلب حمزة وكان حمزة أكبر من محمد بأربع سنوات مما يدل على أن الحمل بمحمد وولادته جاءت بعد الحمل بحمزة وولادته بأربع سنوات ؛ عبد الله مات بعد الزواج بآمنة ولم يمكث معها إلا شهور قلائل ؛ إذا المولود بعد سنوات من موت عبد الله لا يمكن أن يكون أبن عبد الله؛ إلا إذا كان محمد مكث في بطن أمه أربع سنوات. آمنة تعترف أن الحمل بمحمد سبقه حمل آخر مرة أو مرات ؛ هل لمحمد أخوه ؟ من هم وأين ذهبوا أو طمست سيرتهم؟  

* عن محمد بن عمر بن واقد الأسلمي .. .. عن أبى جعفر محمد  بن علىّ بن الحسين قالا: كانت آمنة في حجر عمها وهيب بن عبد مناف بن زهرة فمشى إليه عبد المطلب بن هاشم بابنه عبد الله أبى رسول الله صلعم فخطب ؛ عليه آمنة بنت وهب فزوجها عبد الله ؛ وخطب إليه عبد المطلب في مجلسه ابنته هالة بنت وهيب على نفسه ؛ فزوجه إياها فكان تزوج عبد المطلب وتزوج عبد الله في مجلس واحد ؛ فولدت هالة بنت وهيب لعبد المطلب حمزة بن عبد المطلب ؛ فكان حمزة عم رسول الله صلعم في النسب وأخاه من الرضاعة. لما تزوج عبد الله بن عبد المطلب آمنة بنت وهب أقام عندها ثلاثا وكانت تلك السنة عندهم إذا دخل الرجل على امرأته في أهلها.

(*)الطبقات الكبرى لأبن سعد باب تزوج عبد الله بن عبد المطلب آمنة بنت وهب أم رسول الله صلعم. السيرة الحلبية باب تزويج عبد الله أبي النبي صلعم آمنة أمه صلعم وحفر زمزم.الاستيعاب في تمييز الأصحاب لأبن عبد البر باب محمد رسول الله صلعم. وأسد الغابة.    

* قال أبن هشام عن أبن إسحق إن عبد المطلب لما فدى ابنه عبد الله أخذ بيده وخرج به حتى أتى وهب بن عند مناف وهو يومئذ سيد بني زهرة نسبا وشرفا فزوجه ابنته آمنة وهى يومئذ أفضل امرأة في قريش نسبا وموضعا فزعموا أنه دخل عليها حين أمتلكها مكانه فوقع عليها فحملت برسول الله صلعم.

(*) سيرة أبن هشام باب ذكر المرأة المتعرضة لنكاح عبد الله بن عبد المطلب. نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب ذكر زواج عبد الله بن عبد المطلب آمنة بنت وهب أم النبي صلعم.

مما تقدم نجد أن أبو محمد عبد الله تزوج آمنة فولدت محمد ؛ وجده تزوج هالة فولدت حمزة ؛ وكان زواجهما في يوم واحد. وبذلك يكون محمد وحمزة في عمر واحد أو محمد أكبر من حمزة ؛ لان أبي محمد لم يمكث مع أمه إلا شهور قلائل على أكثر الروايات ثم مات ؛ أما إذا كان حمزة أكبر من محمد بسنوات فسيكون في الأمر أمر؟

* وذكر الزبير أن حمزة أسن من النبي صلعم بأربع سنين وحكى أبو عمر نحوه وقال وهذا لا يصلح عندي لأن الحديث الثابت أن حمزة وعبد الله بن عبد الأسد أرضعتهما ثويبة مع رسول الله صلعم إلا أن تكون أرضعتهما في زمانين  قلت وأقرب من هذا ما روينا عن ابن اسحق من طريق البكائي أنه كان أسن من رسول الله صلعم بسنتين والله أعلم.

(*) عيون الأثر في المغازي والسير لأبن سيد الناس باب تسميته محمد و أحمد.

وهنا يعترض أبن سيد الناس ويحول جاهدا التقريب ويأخذ بأقدم وأول من كتب سيرة محمد والذي قال بأن حمزة أكبر من محمد بسنتين. لكن الوقائع تقول أن الفارق أكثر من ذلك!!

* جاء في الإصابة : ولد حمزة قبل النبي صلعم بسنتين وقيل بأربع.

(*) الإصابة في تمييز الصحابة لأبن حجر العسقلاني باب حمزة. 

* أخبرنا محمد بن عمر .. .. عن أبيه قال كان حمزة معلما يوم بدر بريشة نعامة .. .. وقتل يوم أحد وهو ابن تسع وخمسين سنة وكان أسن (اكبر) من رسول الله بأربع سنين قتله وحشي بن حرب وشق بطنه .. ..

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب طبقات البدريين من المهاجرين ذكر الطبقة الأولى.     

من هذا الحديث نرى أن حمزة اكبر من محمد بأربع سنوات ؛ ومن الحديث السابق له أن حمزة أكبر بأربع سنين طبقا لحديث الزبير أو بسنتين طبقا للحديثين التاليين ؛ رغم أن أم حمزة وأم محمد تزوجتا في وقت واحد. نعم غزوة أحد كانت في السنة الثالثة من الهجرة فكان النبي صلعم يقارب الخامسة والخمسين ؛ ومن هنا يصبح حمزة أكبر من محمد بأربع سنوات.

* حدثنا أبو محمد عبد الملك ابن هشام قال حدثنا زياد بن عبد الله البكائي محمد بن إسحاق قال ولد رسول الله صلعم يوم الاثنين ، لاثنتي عشرة ليلة خلت من شهر ربيع الأول ، عام الفيل .

(*) السيرة النبوية لأبن هشام باب ولادة رسول الله صلعم.

*غزوة أحد كانت في شوال سنة ثلاث من الهجرة باتفاق الجمهور.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب غزوة أحد.

مات محمد في السنة الحادية عشر من الهجرة أي بعد ثمان سنوات من موت حمزة ؛ الذي مات سنة ثلاث للهجرة ؛ فبطرح ثمان سنوات من ثلاث وستون عمر النبي عند موته ؛ يصبح عمره في غزوة أحد خمسة وخمسون وعمر حمزة تسع وخمسون.

* أخبرنا محمد بن عمر حدثني أبو معشر عن محمد بن قيس أن رسول الله صلعم اشتكى يوم الأربعاء لإحدى عشرة ليلة بقيت من صفر سنة إحدى عشرة فاشتكى ثلاث عشر ليلة وتوفي صلعم يوم الاثنين لليلتين مضتا من شهر ربيع الأول سنة إحدى عشرة.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر كم مرض رسول الله صلعم واليوم الذي توفى فيه.

وأكثر العلماء يقولون على أن النبي مات وعمره ثلاث وستون سنة ومات بعد حمزة بثمان سنوات ؛ فيكون عمره يوم موت حمزة خمس وخمسون سنة ؛ وحمزة مات في السنة الثالثة للهجرة وعمره تسع وخمسون سنة أي أن حمزة أكبر من محمد بأربع سنوات ؛ ولنبدء القصة من أولها.

* حدثنا عمر بن محمد .. .. عن أم سلمة وعامر بن سعد عن أبيه سعد قال أقبل عبد الله بن عبد المطلب أبو رسول الله صلعم وكان في بناء له وعليه أثر الطين (الغبار) فمر بامرأة من خثعم وقيل العدوية وقيل أخت ورقة فلما رأته ورأت ما بين عينيه دعته إلى نفسها وقالت له إن وقعت بي فلك مائة من الإبل فقال لها عبد الله حتى أغسل عني هذا الطين الذي علي وأرجع إليك؛ فدخل عبد الله بن عبد المطلب على آمنة بنت وهب فوقع بها فحملت برسول الله صلعم الطيب المبارك ثم رجع إلى الخثعمية أو العدوية فقال لها هل لك فيما قلت؟ قالت لا يا عبد الله قال ولم؟ قالت لأنك مررت بي وبين عينيك نور ثم رجعت إلى وقد انتزعته آمنة ..

(*) دلائل النبوة للحافظ أبي نعيم الأصبهاني الفصل العاشر في تزويج أمه آمنة بنت وهب ؛ وكذلك في عيون الأثر في المغازي والسير لأبن سيد الناس باب تزويج عبد الله آمنة بنت وهب ؛ وفي كل كتب السيرة والسنة كسيرة أبن هشام والسيرة الحلبية والطبقات الكبرى وغيرها.

* قال ألواقدي هي قتيلة بنت نوفل وعن أبن عباس قال أنها امرأة من بني أسد وهي أخت ورقة كانت تنظر وتعتاف (عرّافة) فمر بها عبد الله فدعته لتستبضع منه ولزمت طرف ثوبه فأبي وقال حتى آتيك وخرج مسرعا حتى دخل على آمنة فوقع عليها فحملت برسول الله صلعم ثم رجع إلى المرأة وهى تنتظره فقال هل لك في الذي عرضتي عليّ؟ فقالت لا ...

(*) نهاية الأرب للنويري باب ذكر خبر المرأة التي عرضت نفسها على عبد الله بن عبد المطلب وما أبدته من سبب ذلك.

الواضح من تلك القصص أنه كان هناك امرأتان واحدة وقفت في طريق أبو محمد وطلبت منه أن ينكحها أو تستبضع منه وتعطيه مائة من الإبل فقبل وقال حتى اغتسل ؛ ثم دخل فوقع على آمنة زوجته ؛ وعاد إلى المرأة (الغريبة) لينكحها فرفضت وقالت له لقد وقعت على آمنة. أي مجتمع ذلك المجتمع؟ أي أب ذلك الأب الذي واعد الزانية رغم أنه متزوج بآمنة منذ أيام قلائل؟

* كانت أمه صلعم تقول ما رأيت من حمل هو أخف منه ولا أعظم بركة منه. وروى أبن حبان رحمه الله عن حليمة رضي الله تعالى عنها عن آمنة أم النبي صلعم أنها قالت أن لأبني هذا شأنا إني حملت به فلم أجد حملا قط كان أخف عليّ ولا أعظم بركة منه.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب ذكر حمل أمه صلعم وعلى جميع الأنبياء والمرسلين.

* قال أبن اسحق .. كانت حليمة بنت أبي ذؤيب السعدية أم رسول الله التي أرضعته تحدث .... فلم يبلغ سنتيه (محمد) حتى كان غلاما جعفرا(غليظ) فكلمنا أمه وقلت لها لو تركت بنيّ عندي حتى يغلظ ... فردته معنا (ثم حدث له شق بطنه فأرجعته حليمة إلى أمه) قالت أمه(آمنة) أفتخوفت عليه الشيطان قالت قلت نعم قالت كلا والله ما للشيطان عليه من سبيل ... فوالله ما رأيت من حمل قط كان أخف علىّ ولا أيسر منه ...

(*) السيرة النبوية لأبن هشام باب ولادة رسول الله صلعم ورضاعته.

* أخرج ابن اسحق وابن راهويه وأبو يعلي والطبراني والبيهقي وأبو نعيم وابن عساكر عن طريق عبد الله بن جعفر بن أبي طالب قال: حديث حليمة بنت الحارث أم رسول الله صلعم التي أرضعته قالت: ....نفس الحديث السابق ... قالت حليمة فاحتملناه حتى قدمنا به إلى أمه(آمنة) ...قالت اخشيتما عليه من الشيطان؟ كلا والله ما للشيطان عليه سبيل وانه لكائن لابني هذا شأن إلا أخبركما خبره؟ قلنا بلى قالت حملت به فما حملت قط أخف منه فأريت في النوم حين حملت به أنه خرج مني نور....

(*) الخصائص الكبرى للسيوطي الجزء الأول ص 132؛133؛ 134؛ 135. 

من الواضح من هذه الأحاديث أن آمنة تقارن حملها بمحمد بحمل آخر قبله مرة أو مرات. فهل كانت متزوجة بأحد قبل أبو محمد؟ هل لمحمد اخوة؟ كم مكث معها أبو محمد قبل أن يموت؟

وفي كل الأحاديث المتفق على صحتها أن عبد الله بن عبد المطلب أبو محمد صلعم مات وعنده خمس وعشرون سنة وكانت أم محمد حامل به؛ قيل شهران وقيل أكثر أو أقل..

(*)الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر وفاة عبد الله بن عبد المطلب والسيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي وقد جاء في سيرة أبن هشام وهو من أقدم كتب السيرة وأصحها قال: ثم لم يلبث عبد الله بن عبد المطلب أبو رسول الله صلعم أن هلك وأم رسول الله حامل به.

من كل تلك الأحاديث التي ذكرت ؛ ترى أي مجتمع متسيب ومنفلت ذلك المجتمع الصحراوي التي تعرض فيه المرأة على رجل أن يضاجعها وتعطيه مائة من الإبل؟ وأي رجل ذلك الذي يواعد تلك العاهرة ويعود إليها بعد أن أغتسل؟ أي شرف ينسب لذلك الرجل المتزوج من أيام قلائل ثم يواعد عاهرة ويقول لها حتى أغتسل؟ هل العفة مفروضة على النساء والتحلل منها وسام على صدور الرجال؟ كيف يكون حمزة أكبر من محمد بأربع سنوات رغم أن أم محمد وأم حمزة تزوجتا في يوم واحد؟ أبو محمد دخل على أمه في نفس اليوم وحملت بمحمد طبقا لحديث المرأة التي عرضت نفسها على أبيه ؛ ولو فرض أن عبد المطلب دخل على أم حمزة في نفس اليوم ؛ فكان لابد أن يكون حمزة ومحمد في عمر واحد ؛ أما إذا تأخر أبو حمزة في الدخول على أمه فيجب أن يكون حمزة أصغر من محمد ؛ وهذا مخالف للحقيقة. من كل ما تقدم يجب أن يكون الحمل بمحمد جاء بعد أربع سنوات من الحمل بحمزة أي بعد موت أبو محمد بأعوام وسنوات!!! أو أن محمدا مكث في بطن أمه أربع سنوات حسب بعض التقديرات أو سنتين حسب البعض الآخر!!

أم محمد تقول أنه أخف حمل عليّ وأكثرهم بركة !! هل لمحمد أخوة أو سبقه حمل أو أحمال أخرى؟ ومن من؟ حيث أن أبو محمد لم يمكث معها إلا أشهر قلائل ومات؟ لكن ترى ماذا قال عنه العرب؟

* بلغ النبي صلعم أن رجالاً من كندة يزعمون أنهم منه وأنه منهم، فقال إنما كان يقول ذلك العباس وأبو سفيان ابن حرب إذا قدما المدينة فيأمنا بذلك، وإنا لن ننتفي من آبائنا، نحن بنو النضر بن كنانة.

* قال الإمام أحمد حدثنا أبو نعيم، عن سفيان، عن يزيد بن أبي زياد، عن عبد الله بن الحارث بن نوفل، عن المطلب بن أبي وداعة قال قال العباس بلغه صلعم بعض ما يقول الناس، فصعد المنبر فقال من أنا؟ قالوا  أنت رسول الله قال  أنا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب، إن الله خلق الخلق فجعلني في خير خلقه، وجعلهم فرقتين فجعلني في خير فرقة، وخلق القبائل فجعلني في خير قبيلة، وجعلهم بيوتاً فجعلني في خيرهم بيتاً، فأنا خيركم بيتاً، وخيركم نفساً.         

* قال يعقوب بن سفيان حدثنا عبيد الله بن موسى، عن إسماعيل بن أبي خالد، عن يزيد بن أبي زياد، عن عبد الله بن الحارث بن نوفل، عن العباس بن عبد المطلب قال قلت يا رسول الله إن قريشاً إذا التقوا لقي بعضهم بعضاً بالبشاشة، وإذا لقونا لقونا بوجوه لا نعرفها، فغضب رسول الله صلعم عند ذلك غضباً شديداً، ثم قال  والذي نفس محمد بيده لا يدخل قلب رجل الإيمان حتى يحبكم لله ولرسوله فقلت  يا رسول الله إن قريشاً جلسوا فتذاكروا أحسابهم فجعلوا مثلك كمثل نخلة في كبوة من الأرض فقال رسول الله صلعم إن الله عز وجل يوم خلق الخلق جعلني في خيرهم، ثم لما فرقهم قبائل جعلني في خيرهم قبيلة، ثم حين جعل البيوت جعلني في خير بيوتهم، فأنا خيرهم نفساً وخيرهم بيتاً.

(*)البداية والنهاية لأبن كثير باب تزويج عبد المطلب أبنه عبد الله ج2ص  316

من الأحاديث السابقة نجد أن العباس وأبو سفيان ابن حرب قالا أن محمدا من كندة وليس  من بني هاشم وأعترف محمد بذلك وقالوا أيضا أن محمد لا أصل له.

* حدثنا عبيد الله بن الحارث .. .. عن العباس بن عبد المطلب قال قلت يا رسول الله إن قريش جلسوا فتذكروا أحسابهم وأنسابهم فجعلوا مثلك مثل نخلة نبتت في ربوة من الأرض قال فغضب رسول الله صلعم وقال إن الله عز وجل حين خلق الخلق جعلني من خير خلقه ثم حين خلق القبائل جعلني من خير قبيلتهم وحين خلق الأنفس جعلني من خير أنفسهم ثم حين خلق البيوت جعلني من خير بيوتهم فأنا خيرهم أبا وخيرهم نفسا.

(*) كتاب دلائل النبوة للحافظ أبي نعيم الأصبهاني باب ذكر فضيلته صلعم بطيب مولده.

مما تقدم نجد أن قريش في حديثهم عن الأنساب قالوا أن محمدا نبت لا أصل له وهذا أغضب محمد وحتى العباس عمه لم يدافع عن ذلك أمام قريش. أما كيفية قبول عبد المطلب له إذا عرف أن محمدا أبن رجل آخر غير أبنه أو ربما أبن رجلا من كندة؟ نعم لقد كان العرب لا يهتمون إلا بالولد ؛ دون النظر إذا كان الابن من عاهرة أو من زانية ؛ وهذا ما سنراه عندما تنازع أربعة وهم العاص وأبو لهب وأمية بن خلف وأبوسفيان بن حرب على بنوة عمرو أبن العاص ؛ رغم معرفتهم بأن أمه عاهرة وتناوبوا عليها الأربعة في وقت واحد.

* قال الإمام الحسين لعمرو بن العاص في الاحتجاج:أما أنت يا عمرو بن العاص الشاني اللعين الأبتر؛ فإنما أنت كلب أول أمرك إن أمك بغية(قحبة) وإنك ولدت على فراش مشترك ؛ فتحاكمت فيك رجال قريش منهم أبو سفيان بن حرب والوليد بن المغيرة وعثمان بن الحرث والنضر بن الحرث بن كلدة والعاص بن وائل ؛ كلهم يزعم أنك ابنه فغلبهم عليك من قريش ألأمهم حسبا واخبثهم منصبا وأعظمهم بغية...

(*) الاحتجاج لأبي منصور أحمد بن علي بن أبي طالب الطبرسي باب إحتجاج الإمام الحسن في مجلس معاوية.

* فنكاح البغايا قسمان وحينئذ يحتمل أن تكون أم عمرو بن العاص رضي الله عنه من القسم الثاني من نكاح البغايا فإنه يقال إنه وطئها أربعة وهم العاص وأبو لهب وأمية بن خلف وأبو سفيان بن حرب وادعى كلهم عمرا فألحقته بالعاص وقيل لها لم اخترت العاص قالت لأنه كان ينفق على بناتي ويحتمل أن يكون من القسم الأول ويدل على ما قيل إنه ألحق بالعاص لغلبة شبهه عليه وكان عمرو يعير بذلك عيره بذلك علي وعثمان والحسن وعمار بن يسار وغيرهم من الصحابة رضي تعالى عنهم.

(*)السيرة الحلبية باب باب تزويج عبد الله أبي النبي صلعم آمنة أمه صلعم وحفر زمزم وما يتعلق بذلك.

وهكذا نرى كيف يتصارع رجالات قريش وأشرافها على عمرو بن العاص أبن القحبة الزانية ؛ كلا يريد أن يأخذه ؛ رغم علمهم بأنهم اجتمعوا عليها كما تجتمع الكلاب على الرمة ؛ هذا هو المجتمع الذي عاش فيه والد المصطفى وجده وأمه وصحابته عليهم أزكى السلام وصلى على الحبيب المصطفى.

كما أن مجتمعا فيه زواج الإستبضاع وهو أن يرسل الزوج زوجته إلى رجل يضاجعها ولا ترجع لزوجها إلا بعد أن يتبين حملها من الرجل الآخر الغريب؛ ترى مجتمع كهذا يكترث بمن هو أبو الطفل الذكر؟

أما كيفة قبول عبد المطلب بولادة حفيده محمد بعد أعوام من موت أبنه عبد الله ؛ فأيضا كان ذلك مقبولا في جزيرة العرب لا في جهلهم بل في إسلامهم !!!

* عن أبي سفيان عن أشياخ لهم ؛ أن امرأة غاب عنها زوجها سنتين ثم جاء وهى حامل ؛ فرفعها إلى عمر فأمر برجمها ؛ فقال له معاذ إن يكن لك عليها سبيل فلا سبيل لك على ما في بطنها ؛ فقال عمر احبسوها حتى تضع فوضعت غلاما له ثنيتان ؛ فلما رآه أبوه قال أبني ورب الكعبة فبلغ ذلك عمر ؛ فقال عجزت النساء أن يلدن مثل معاذ ؛ لولا معاذ لهلك عمر. (*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب معاذ بن جبل.

وهكذا دخل في عقل أمير المؤمنين عمر ومعاذ وكل الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين أن الحمل سنتين ؛ فلم يأمر أحد منهم ولم يطالب أحد برجمها؛ وأخذ الرجل الولد وألف مبروك ورب الكعبة!!

وهناك تحفة أخرى من تحف الفاروق عمر بن الخطاب الذي جعل الله الحق عند لسان عمر وقلبه:

* عن عبد الله بن عبد الله بن أبي أمية المخزومي أن امرأة هلك عنها زوجها فاعتدت أربعة أشهر وعشرا، ثم تزوجت حين حلت فمكثت عند زوجها أربعة أشهر ونصفا ثم ولدت ولدا تماما فجاء زوجها عمر بن الخطاب فذكر ذلك له فدعا عمر نساء من نساء الجاهلية قدماء فسألهن عن ذلك فقالت امرأة منهن أخبرك عن هذه المرأة هلك عنها  زوجها حين حملت منه فأهريقت عليه الدماء فحش (أي يبس الولد وهلك في بطن أمه النهاية 1/391).ولدها في بطنها فلما أصابها زوجها الذي نكحت (الزوج الثاني) وأصاب الولد الماء تحرك الولد في بطنها وكبر فصدقها عمر بذلك وفرق بينهما وقال لها عمر أما إنه لم يبلغني عنك إلا خير وألحق الولد بالأول.

(*) رواه مالك في الموطأ كتاب الأقضية باب القضاء بإلحاق الولد بأبيه رقم 21 وما بين الحاصرتين استدركته منه. منتخب كنز العمال رقم 15356-

ويزيدنا أبن الخطاب من روائعه

* عن كليب الجرمي أن أبا موسى كتب إلى عمر في امرأة أتاها رجل وهي نائمة فقالت‏:‏ إن رجلا أتاني وأنا نائمة فوالله ما علمت حتى قذف فيّ مثل شهاب النار، فكتب عمر تهامية تنومت، قد يكون مثل هذا، وأمر أن يدرأ عنها الحد.(*) منتخب كنز العمال كتاب الحدود من قسم الأفعال فصل في أنواع الحدود - 13480

وهنا يمنع عمر الفارق أبن الخطاب من رجم أمرأة زانية ضبطت ورجل يقذف فيها مثل طلق النار ويقول الخليفة العادل أنها أمرأة تنومت؟؟!!!

‏‏* عن النزال بن سبرة قال‏:‏ إنا لبمكة إذا نحن بامرأة اجتمع عليها الناس حتى كادوا أن يقتلوها، وهم يقولون زنت زنت، فأتي بها عمر بن الخطاب وهي حبلى، وجاء معها قومها فأثنوا عليها خيرا‏.‏ فقال عمر‏:‏ أخبريني عن أمرك، قالت‏:‏ يا أمير المؤمنين، كنت امرأة أصيب من هذا الليل، فصليت ذات ليلة، ثم نمت، فقمت ورجل بين رجلي فقذف فيّ مثل الشهاب، ثم ذهب، فقال عمر‏:‏ لو قتل هذه من بين الجبلين أو الأخشبين لعذبهم الله، فخلى سبيلها، وكتب إلى الآفاق أن لا تقتلوا أحدا إلا بإذني‏.‏ (*) رواه البيهقي في السنن. منتخب كنز العمال كتاب الحدود من قسم الأفعال فصل في أنواع الحدود.13483-

* عن أبي موسى الأشعري قال‏:‏ أتي عمر بن الخطاب بامرأة من أهل اليمن، قالوا‏:‏ بغت، قالت‏:‏ إني كنت نائمة فلم أستيقظ إلا برجل يرمي فيّ مثل الشهاب، فقال عمر‏:‏ يمانية نؤوم شابة فخلى عنها ومتعها‏.‏ (‏*) رواه الطبراني في الصغير.منتخب كنز العمال كتاب الحدود من قسم الأفعال فصل في أنواع الحدود ‏‏. 13484-

وتكتمل سلسلة تحف عمر الفاروق الذي قال عنه محمد الذي لا ينطق عن الهوي أن الله جعل الحق عند لسان عمر وقلبه بأن المرأة الزانية والتي تبين حملها تستحق البراءة لأن الذي قذف فيها مثل الشهاب أو مثل طلق النار هو أمر شائع في جزيرة العرب وبين نسائها وهو ليس بزني فالمرأة كانت تصلي أو كانت نائمة فإذا كان هذا فكر زراع محمد الأيمن ورفيقه في رحلة النبوة وهو الذي فرق به الله بين الحق والباطل وأستنار بنور الإسلام على يد نبي الإسلام فماذا عن أبي طالب الذي كان يتخبط في ظلام الجاهلية؟؟ بالطبع عجائز الجاهلية وأفكار عمر كان نفس الدرب الذي سار على هديه  أبو طالب ..

* ذكر أن مالكا رضى الله عنه مكث في بطن أمه سنتين ؛ وكذا الضحاك بن مزاحم التابعي مكث في بطن أمه سنتين ؛ وفي المحاضرات للجلال السيوطي أن مالكا مكث في بطن أمه ثلاث سنين ؛ وأخبرنا سيدنا مالك أن جارة له ولدت ثلاثة أولاد في اثنتي عشرة سنة بحمل أربع سنين.

(*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب الهجرة إلى المدينة.

* ويتحفنا الإمام القرطبي في تفسيره لسورة الطلاق الآية: 4

يقول في المتوفى عنها زوجها وتشك أنها حامل عليها أن تنتظر إلى خمسة أعوام في انتظار الوضع وزاد أبن العربي بجواز انتظارها عشرة سنوات وهذا نصه : فإن ارتابت بحمل أقامت أربعة أعوام، أو خمسة، أو سبعة؛ على اختلاف الروايات عن علمائنا. ومشهورها خمسة أعوام؛ فإن تجاوزتها حَلَّت. وقال أشهب: لا تحلّ أبداً حتى تنقطع عنها الرِّيبة. قال ابن العربي: وهو الصحيح؛ لأنه إذا جاز أن يبقى الولد في بطنها خمسة أعوام جاز أن يبقى عشرة وأكثر من ذلك.

(*) تفسير الجامع لأحكام القرآن للقرطبي (الطلاق الآية: 4)

وها هم السابقون واللاحقون والمعاصرون والعلماء والأئمة والشيوخ والحدثين الثقاة يدخل في عقولهم أن الحمل سنتين وثلاث سنين وأربع سنين وعشرة وأكثر؛ فكيف لا يدخل ذلك عقل عبد المطلب في عصر الجاهلية وظلامها ؛ بينما دخل عقول الصحابة والتابعين والعلماء الذين استناروا بنور الإسلام !!!

ويحضرني قول الشاعر

ما  جعفـر  لأبيه     ولا له بشبيـه

أضحى لقوم كثير     فكلهـم  يدعيه

فذا  يقـول  بُنيي     وذا يخاصم فيه

والأم تضحك منهم    لعـلمها بأبيـه

لكن النبي أراد أن يغلق هذا الباب بقفل الله والعليم الخبير

* عن أبي هريرة عن النبي صلعم قال: ثلاث من الكفر بالله شق الجيب والنياحة والطعن في النسب.

(*)الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم3437 المستدرك للحاكم من حديث أبي هريرة.

الطعن في النساب كفر!!!

* عن برة بنت أبي تجراة قالت أول من أرضع رسول الله صلعم ثويبية بلبن ابن لها يقال له مسروق أياما قبل أن تقدم حليمة ؛ وكانت قد أرضعت قبله حمزة بن عبد المطلب ؛ وأرضعت بعده أبا سلمة بن عبد الأسد المخزومي.

* ونفس الحديث عن أبن عباس.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر من أرضع رسول الله وتسمية إخوته وأخواته من الرضاعة.

* عن عليّ بن أبي طالب عليه السلام قال قلت لرسول الله في ابنة حمزة وذكرت له من جمالها فقال رسول الله صلعم إنها ابنة أخي من الرضاعة أما علمت أن الله حرم من الرضاعة ما حرم من النسب.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد نفس الباب السابق.

* أخبر محمد بن عمر عن أصحابه قال مكث (محمد)عندهم سنتين حتى فطم وكأنه ابن أربع سنين ؛ فقدموا به على أمه زائرين لها وأخبرتها حليمة خبره وما رأوا من بركته ؛ فقالت آمنة ارجعي بابني فإني أخاف عليه وباء مكة فوالله ليكونن له شأن ؛ فرجعت به ولما بلغ أربع سنين كان يغدو مع أخيه وأخته في البهم قريبا من الحي فأتاه الملكان(وباقي القصة من استخراج العلقة السوداء) فنزلت به على آمنة بنت وهب ثم رجعت به فكان عندها سنة أو نحوها...

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد نفس الباب السابق.

* قال ابن إسحاق حدثني جهم بن أبي جهم مولى الحارث بن حاطب... سمع عبد الله بن جعفر بن أبي طالب قال  حدثت عن حليمة بنت الحارث أنها قالت قدمت مكة في نسوة، وذكر الواقدي بإسناده أنهن كن عشرة نسوة من بني سعد بن بكر يلتمسن بها الرضعاء من بني سعد؛... فقدمنا مكة فوالله ما علمت منا امرأة إلا وقد عرض عليها رسول الله صلعم فتأباه إذا قيل إنه يتيم تركناه، قلنا ماذا عسى أن تصنع إلينا أمه، إنما نرجو المعروف من أبي الولد ..فوالله(؟) ما بقي من صواحبي امرأة إلا أخذت رضيعاً غيري، فلما لم نجد غيره ... قلت لزوجي الحارث ..والله إني لأكره أن أرجع ... ليس معي رضيع، لأنطلقن إلى ذلك اليتيم فلآخذنه فقال لا عليك أن تفعلي فعسى أن يجعل الله لنا فيه بركة..فقال صاحبي حين أصبحنا يا حليمة والله إني لأراك قد أخذت نسمة مباركة ....فلم يزل الله يرينا البركة نتعرفها حتى بلغ سنتين... حتى كان غلاماً جفراً، فقدمنا به على أمه ... فلما رأته أمه قلت لها دعينا نرجع بابننا هذه السنة الأخرى، فإنا نخشى عليه وباء مكة... فسرحته معنا فأقمنا به شهرين أو ثلاثة فبينما هو خلف بيوتنا مع أخ له من الرضاعة في بهم لنا، جاء أخوه ذلك يشتد فقال ذاك أخي القرشي جاءه رجلان عليهما ثياب بيض فأضجعاه فشقا بطنه، فخرجت أنا وأبوه نشتد نحوه، فنجده قائماً منتقعاً لونه، فأعتنقه أبوه وقال‏ يا بني ما شأنك؟ قال جاءني رجلان عليهما ثياب بيض أضجعاني وشقا بطني، ثم استخرجا منه شيئاً فطرحاه، ثم رداه كما كان، فرجعنا به معنا، فقال أبوه يا حليمة لقد خشيت أن يكون ابني قد أصيب، فانطلقي بنا نرده إلى أهله قبل أن يظهر به ما نتخوف قالت حليمة فاحتملناه فلم ترع أمه إلا به، فقدمنا به عليها فقالت أخشيتما عليه الشيطان، كلا والله ما للشيطان عليه من سبيل، والله إنه لكائن لابني هذا شأن، ألا أخبركما خبره، قلنا بلى قالت حملت به، فما حملت حملاً قط أخف علي منه، وهو من الأحاديث المشهورة المتداولة بين أهل السير والمغازي.

(*) البداية والنهاية لابن كثير باب رضاعه عليه السلام من أمه آمنة بعد رضاعة حليمة.

هنا تأكيد من أم محمد على أنها ما حملت حملا أخف منه أي أنها حملت أكثر من مرة؛ كما نجد أن الرضاعة تقارب الأربع سنوات؛ ولما كانت ثويبية قد أرضعت حمزة قبل محمد فيتأكد الفارق بينهما بأربع سنوات.

نحن نعلم أهمية هذه النتيجة وخطورتها لكن الباحث عن الحقيقة لا يهتم بهول النتيجة لأن عينيه على الحقيقة ويعرف مسبقا مرارتها ... نعم إنني لا أعتبر ما وصلت إليه حجرا ألقمه أفواه المتغنين بأشرف خلق الله نسبا وجذورا ؛ لكنه باقة ورد وكوب ماء للسالكين في طريق الحقيقة لأونس قليلا من وحشتهم وأطفأ بعضا من ظمئهم فالطريق طويل وشاق وموحش!!

نعم المجتمع العربي قبل الإسلام ؛ كما في الإسلام ؛ لم يكن مجتمع عفة وطهارة ؛ بل كان مجتمعا متسيبا منحلا منفلتا ؛ وهنا ويحضرني هذا الحديث:

* أخرج ابن الضريس في فضائل القرآن عن يعلي بن حكيم عن زيد بن أسلم: أن عمر خطب الناس فقال: لا تشكوا في الرجم ؛ فإنه حق ولقد هممت أن أكتبه في المصحف ؛ فسألت أبي بن كعب ؛ فقال أليس أتيتني وأنا أستقرئها رسول الله صلعم ؛ فدفعت في صدري ؛ وقلت تستقرئه آية الرجم وهم يتسافدون تسافد الحمر (الحمير)؟.

(*) الإتقان في علوم القران للحافظ جلال الدين السيوطي باب في ناسخه ومنسوخه.

نعم في العصر الجاهلي كما في عصر النبوة كان الأتباع والأشياع يتسافدون ويزنون ويتناكحون ويباضعون ويضاجعون ويفاخذون كما الحمير بلا ضوابط كما قال عمر ؛ الذي قال عنه المصطفى إن الحق على لسان عمر وقلبه ولو كان نبي بعدي لكان عمر!!!

نعم مجتمع العفة والطهارة هو فقط من خيال شيوخ هز الوسط والمطبلين والمزمرين ؛ كما هو في عقول الجهلاء والمضحوك عليهم الذين لم يقرءوا كتابا واحدا من كتب السيرة والسنة ؛ أما من قرأ ودرس وفهم وقارن واستنبط واستنتج ؛ عرف أن المجتمع العربي في الجاهلية كما في الإسلام ؛ هو أبعد ما يكون عن العفة والطهارة ؛ بل هو مجتمع بدائي صحراوي أمي ومتخلف...

أخيرا من هو أبو المصطفى أشرف خلق الله؟ هل كان والده حيا يراقب أبنه من بعيد ؛يوصي عليه ؛ ويرسل في طريقه من يساعده ويرفعه ويدفعه خطوة بعد خطوة تكفيرا لذنب أقترفه وإراحة لضمير أتعبه؟ من هو أبو المصطفي؟ إنني ألمح آمنة تضحك منهم جميعا .... لعلمها بأبيه!!

  


جذور محمد

هنا سنحث قليلا في جذور محمد ؛ كما سنعرج قليلا إلى مكة ؛ حيث تربى محمد ؛ وسندخل معه إلى الكعبة ونتعرف على بعض من شعائر وعقائد قومه ؛ ونلقي نظرة على نصرانية مكة واليهودية العبرانية ؛ كما سنستعرض قليلا من كلمات بعض من رجالات قريش حتى نقف على أمية محمد.

* جاء في السيرة الحلبية أن الذي دعا عبد المطلب لاختيار آمنة من بني زهرة لولده عبد المطلب ؛ أن سودة بنت زهرة الكاهنة وهي عمة وهب والدة آمنة أم النبي صلعم ... لما أراد أبوها دفنها ؛ سمع هاتف يقول لا تدفن الصبية وخلها في البرية ؛ فالتفت فلم يرى شيأ ؛ فأعاد دفنها فسمع الهاتف يسجع سجع آخر فتركها وكانت كاهنة قريش...

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب تزويج عبد الله أبي النبي صلعم وحفر زمزم وما يتعلق بذلك.

نرى أن الكهانة والعرافة كانت تضرب في جذور محمد والهواتف التي كانت تلقي السجع على الكهان تشبه القران.

* أول من عبد الشعري(نجم) هو أبو كبشة أحد أجداد النبي صلعم من قبل أمهاته، ولذلك كان مشركو قريش يسمون النبي صلعم ابن أبي كبشة حين دعا إلى الله وخالف أديانهم؛ وقالوا  ما لقينا من ابن أبي كبشة! وقال أبو سفيان يوم الفتح وقد وقف في بعض المضايق وعساكر رسول الله صلعم تمر عليه لقد أمر أمر ابن أبي كبشة.

(*) الجامع لأحكام القرآن سورة النجم

وهنا نرى أيضا أبي كبشة جد النبي كانت له أيضا نفس النزعة بأنه خالف عبادة الأصنام وهو أول من عبد نجم الشعري.

* عن الزهري قال: لما بلغ النبي صلعم الحلم أجمرت امرأة من قريش الكعبة فطارت شرارة من مجمرتها في ثياب الكعبة فاحترقت فوها(ضعفت)البيت للحريق الذي أصابه فتشاغلت قريش في هدم الكعبة فهابوا هدمها فقال لهم الوليد بن المغيرة أتريدون الإصلاح أم الإساءة؟ قالوا بل نريد الإصلاح ؛ قال فان الله لا يهلك المصلحين ولكن لا تدخلوا في عمارة بيت ربكم إلا من طيب أموالكم ولا تدخلوا فيه مالا من ربا ولا مالا من ميسر ولا مهر بغي وجنبوه الخبيث من أموالكم فان الله لا يقبل إلا طيبا(هذه مبادئ الجاهلية قبل الإسلام !!) ففعلوا .. ..ثم حكموا محمدا عند وضع الحجر .. .. وزوقوا سقفها وجدرانها من بطنها ودعائمها بصور الأنبياء وصور الشجر وصور الملائكة فكان فيها صورة إبراهيم خليل الرحمن شيخ يستقسم بالازلام وصورة عيسى أبن مريم وأمه ؛ وصورة الملائكة عليهم السلام أجمعين ؛ فلما كان يوم فتح مكة دخل رسول الله صلعم فأرسل الفضل بن عبد المطلب فجاء بماء زمزم ثم أمر بثوب وأمر بطمس تلك الصور فطمست قال ووضع كفيه على صورة عيسى أبن مريم وأمه عليهما السلام وقال امحوا جميع الصور إلا ما تحت يدي فرفع يديه عن عيسى أبن مريم وأمه.. ..

وقال أبن جريج أنه كان بالكعبة تمثال مريم مزوقا ؛ في حجرها عيسى ابنها قاعدا مزوقا ؛ وقال وكانت في البيت أعمدة ست سواري ؛ وكان تمثال عيسى ابن مريم ومريم عليهما السلام في العمود الذي يلي الباب ؛ وقال هلك(هدم) في الحريق في عصر ابن الزبير.. ..

(*) تاريخ مكة للأزرقي باب ما جاء في ذكر بناء قريش الكعبة في الجاهلية.

نعم لقد دخل محمد الكعبة عشرات المرات قبل سن الأربعين ؛ ورأى صور الأنبياء والملائكة ؛ وصور عيسى وأمه ؛ وككل البشر سأل عن ما يقع عليه بصره وتلقى إجابات من أفواه زوار الكعبة ؛ وككل قصص الأفواه يختلط فيها الحقيقة بالخيال. نعم لقد كانت جدران الكعبة واحدة من أهم المدارس التي تعلم فيها محمد والكثيرون من أهل مكة وجزيرة العرب حجاج الكعبة ؛ وسنرى أشعارهم كيف جاءت بالكثير من أخبار الأنبياء والتي تطابقت مع القران وسبقته بكثير.

* أخبرنا يحي بن عيسى الرملي.... عن زيد بن ثابت قال: قال لي رسول الله صلعم أنه يأتيني كتب من أناس لا أحب أن يقرأها أحد ؛ فهل تستطيع أن تتعلم العبرانية أو قال السريانية فقلت نعم فتعلمتها في سبع عشرة ليلة. (*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب زيد بن ثابت.

* عن زيد بن ثابت قال: قال لي رسول الله صلعم أنها تأتيني كتب لا أحب أن يقرأها كل أحد ؛ فهل تستطيع أن تتعلم كتاب العبرانية أو قال السريانية فقلت نعم فتعلمتها في سبع عشرة ليلة .

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب زيد بن ثابت.أبن أبي داود في المصاحف.

ما هي الكتب التي كانت تأتي النبي بالعبرية أو بالسريانية؟ من الذي كان يرسلها له؟ ما المكتوب فيها؟ هل هي بعض الكتب التي ورثها من خديجة بنت عم قس مكة؟ لماذا تلك الحلقة مفقودة في كتب السيرة النبوية؟ لماذا لا يريد محمد أن يطلع عليها أحد؟ لماذا زيد الطفل الصغير؟ أين أبي بكر وعمر الذي قال عنهما أنهما مني السمع والبصر؟ لماذا ثار محمد وغضب على عمر عندما جاءه بكتاب من كتب اليهود بالعبرية؟

* عن خالد بن عرفطة قال كنت جالسا عند عمر إذ أتى رجل من عبد القيس فقال له عمر فلان العبدي قال نعم ... قال أجلس فجلس فقرأ بسم الله الرحمن الرحيم الر تلك آيات الكتاب المبين إلى قوله من الغافلين فقرأها عليه ثلاث وضربه ثلاثا ... قال أنت الذي نسخت كتاب دانيال قال مرني بأمرك أتبعه قال أتبعه فامحه ... ثم لا تقرؤه ولا تقرئه أحد من الناس... ثم قال انطلقت أنا (عمر) فانتسخت كتابا من أهل الكتاب ثم جئت به في أديم فقال لي رسول الله صلعم ما هذا في يدك يا عمر قلت يا رسول الله كتاب نسخته لنزداد به علما إلي علمنا فغضب رسول الله صلعم حتى احمرت وجنتاه ثم نودي بالصلاة جامعة فقالت الأنصار أغضب نبيكم السلاح السلاح فجاؤا حتى أحدودقوا بمنبر رسول الله فقال أيها الناس إني قد أوتيت جوامع الكلم وخواتيمه واختصر لي اختصارا ولقد أتيتكم بها بيضاء نقية فلا تتهوكوا ولا يغرنكم المتهوكون فقمت فقلت رضيت بالإسلام دينا وبك رسولا صلعم.

* عن جبير بن نفير عن عمر قال انطلقت في حياة النبي صلعم حتى أتيت خيبر فوجدت يهوديا يقول قولا فأعجبني فقلت هل أنت مكتبي بما تقول قال نعم فأتيته بأديم فأخذ يملي علي فلما رجعت قلت يا رسول الله أني لقيت يهوديا يقول قولا لم أسمع مثله بعدك فقال لعلك كتبت منه قلت نعم قال ائتني به فانطلقت فلما أتيته قال أجلس اقرأه فقرأت ساعة ونظرت إلي وجهه فإذا هو يتلوّن فصرت من لفرق (الخوف) لا أجيز حرفا منه ثم رفعته إليه ثم جعل يتبعه رسما رسما يمحوه بريقه ويقول لا تتبعوا هؤلاء فانهم قد تهوكوا حتى محا آخر حرف.

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب في الاعتصام بالكتاب والسنة.

* أخرج أحمد وغيره هن عبد الله بن ثابت قال جاء عمر رضى الله عنه إلى الرسول صلعم فقال يا رسول الله مررت بأخ لي من بني قريظة فكتب لي جوامع من التوراة آلا أعرضها عليك فتغير وجه رسول الله صلعم فقال عمر رضينا بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلعم رسولا فسري عن رسول الله صلعم وقال والذي نفسي بيده لو أصبح فيكم موسى ثم أتبعتموه لضللتم أنكم حظي من الأمم وأنا حظكم من النبيين .

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب بيان حين المبعث وعموم بعثته صلعم.

محمد يتغير وجهه ويتلوّن وتحمر وجنتاه عندما يحصل عمر على كتاب الله المحفوظ لا بالأفواه بل كتابة لماذا؟ علام تدل هذه الأعراض التي تنتاب النبي؟ محمد يمحوا كتاب الله بريقه لماذا؟ عمر قرأ على النبي ساعة ؛ هل هي المرة الأولى التي يستمع فيها محمد لكتب اليهود؟ عمر يأتي له بكتاب من عند أخيه من بني قريظة فيه جوامع التوراة فيتغير وجه محمد ويغمى عليه وعندما يسرى عنه يقول لهم لو أتبعتم موسى تضلون!!!! ترى لأن عمر قرأ في التوراة فكان محمد والوحي يوافق عمر فيما يقترح؟

* وجدت قريش في الركن كتابا بالسريانية فلم يدري ما هو حتى قرأه رجل من يهود فإذا هو أنا الله ذو بكة خلقتها يوم خلقت السموات والأرض وصورت الشمس والقمر وحففتها بسبعة أملاك حنفاء لا يزول أخشباها أي جبلاها أبو قبيس وهو جبل مشرف على الصفا وقعيقعان وهو جبل مشرف على مكة وجهه إلى أبي قبيس يبارك لأهلها في الماء واللبن ووجد في المقام أي محله كتابا آخر مكتوب فيه مكة بلد الله يأتيها رزقها من ثلاث سبل ووجد كتابا آخر مكتوب فيه من يزرع خيرا يحصد غبطة أي ما يغبط عليه ومن يزرع شرا يحصد ندامة.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب بنيان قريش الكعبة شرفها الله تعالى. 

من الذي وضع هذه الكتب السريانية داخل الكعبة؟ هل حصل محمد على هذه الكتب وأرد من الفتي الصغير زيد أن يتعلم السريانية ليقرأها لمحمد؟ وتظل الحلقة مفقودة لماذا أمر محمد زيد أن يتعلم السريانية أو العبرية دون غيره؟ لماذا زيد دون عمر الذي يجيدها؟ لماذا لا يرد محمد أن هذه الكتب التي تأتيه لا يقرأها أحد؟

* قصة عبد المطلب عندما ذهب إلى الملك أبرهة الحبشي وكان نصرانيا وملك على اليمن وكانت حرب الفيل الذي كان اسمه محمود وطير الأبابيل وأنهزم أبرهة .. .. ولكن ما نريد التمعن فيه هو شعر عبد المطلب عندما أمر قريش بالخروج من مكة والتمنع بالجبال فأخذ عبد المطلب بحلق الكعبة وقال:

 

اللهم إن العبد يمنع رحله فامنع حلالك

لا يغلبن صليبهم ومحالهم غدوا محالك

إن كنت تاركهم وقبلتنا فأمر ما بدا لك.

 

(*) سيرة أبن هشام باب أمر الفيل وقصة النسأة. الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر نذر عبد المطلب أن ينحر ابنه عبد الله. السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب ذكر مولده صلعم وشرّف وكرّم.

وهنا نرى أن عبد المطلب يؤكد على أن شعار الملك أبرهة الحبشي هو الصليب؛ فالصليب كان معروفا قبل محمد ؛ فهذه الواقعة هي قبيل ولادة محمد ؛ وهذا شعر عبد المطلب وفي هذه الواقعة التي تعد نصرا وطنيا ومفخرة قريش ؛ بل جاء بها سورة من القرآن ؛ فلا نظن أن هناك فردا واحدا في جزيرة العرب لم يحفظ هذا الشعر. هنا ويبرز سؤالا لماذا مدح محمد النصارى في البداية رغم اعتقادهم في الصليب والصلب ثم انقلب عليهم في النهاية وأنكر الصليب والصلب؟

* قال برهان الدين الحلبي : كان عبد المطلب يأمر أولاده بترك الظلم والبغي ويحثهم على مكارم الأخلاق وينهاهم عن دنيئات الأمور وكان يقول لن يخرج من الدنيا ظلوم حتى ينتقم منه وتصيبهم عقوبة إلى أن هلك رجل ظلوم من أهل الشام لم تصبه عقوبة فقيل لعبد المطلب في ذلك ففكر وقال والله إن وراء هذه الدار دارا يجزى فيها المحسن بإحسانه ويعاقب المسيء بإساءته أي فالمظلوم شأنه في الدنيا ذلك حتى إذا خرج من الدنيا ولم تصبه العقوبة فهي معدة له في الآخرة ورفض في آخر عمره عبادة الأصنام ووحد الله سبحانه وتعالى وتؤثر عنه سنن جاء القرآن بأكثرها وجاءت السنة بها منها الوفاء بالنذر والمنع من نكاح المحارم وقطع يد السارق والنهي عن قتل الموءودة وتحريم الخمر والزنا وأن لا يطوف بالبيت عريان.

(*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب نسبه الشريف صلعم.

من كل ما تقدم وما سيأتي على لسان الشعراء قبل محمد نجد أن عرب الجاهلية كانت تعرف أخبار الأنبياء السابقين ووضعوا صورهم مع الملائكة في الكعبة وهي أقدس ما لديهم ؛ وعند دخول محمد الكعبة محا كل الصور إلا صورة مريم والمسيح ؛ وحطم التماثيل وأبقى على تمثالي مريم والمسيح الذي تحطم في عهد أبن الزبير ؛ كما أن عبد المطلب جاء بسنن القران والسنة قبل محمد ؛ ولقد عاش محمد في كنف عبد المطلب يسمع منه ويتعلم في تلك المدرسة التي كان يكبرها ويجلها أهل قريش والعرب ؛ كما تعلم محمد في سوق عكاظ وكان يعجب كثيرا بعظات القس أبن ساعدة وكان يسأل عن من يعيدها على أسماعه.

* كان قصي أول من أصاب ملكا من بني كعب بن لؤي وكانت إليه الحجابة والسقاية والرفادة والندوة واللواء فحاز شرف مكة كله وقطع مكة رباعا بين قومه فأنزل كل قوم من قريش منازلهم من مكة فسمته قريش مجمعا لما جمع من أمرها وتيمنت بأمره فما تنكح امرأة ولا يتزوج رجل من قريش ولا يتشاورون في أمر نزل بهم ولا يعقدون لواء لحرب قوم غيرهم إلا في داره يعقده لهم بعض ولده وما تدرع جارية إذا بلغت أن تدرع من قريش إلا في داره يشق عليها فيها درعها ثم تدرعه ثم ينطلق بها إلى أهلها.

(*) نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري ذكر خبر انتزاع قصي البيت ومكة من خزاعة.

* دعاء عبد المطلب لكي ينزل الله لهم المطر قبل قصة ظهور محمد كنبي بل قبل ولادته: اللهم رب(!!!) الريح العاصف ؛ والرعد القاصف ؛ والبرق الخاطف ؛ منشئ السحاب ؛ ومالك الرقاب ذي المنن العظام (العطايا والهبات) والأيادي الجسام ؛ هذه مضر خير البشر ؛ تشكو سوء الحال ؛ وشدة الإمحال ؛ قد احدودبت ظهورها ؛ وغارت عيونها ؛ وشعثت شعورها ؛ وقد خلفوا نساء ضلّعا ؛ وصبيانا رضعا ؛ وبهائم رتّعا ؛ فاتهم اللهم ريحا جرارة .. .

(*) نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب خبر استسقاء عبد المطلب لبني قيس عيلان.

وها هو عبد المطلب يعرف الله ويقول أنه رب العباد ومنشئ السحاب ؛ ويستعطفه بالأطفال الصغار الرضع ؛ والنساء الضعاف الضلع ؛ وما إلى ذلك فهو لا يخاطب ضعيف لكنه يخاطب من هو قادر أن يتحنن عليهم ويرسل ريحا تحمل لهم المطر من ذلك السحاب التي أنشأها فهو رب العباد....

  


  

نبي النكاح المنكّاح

 

 نعم لقد عمدت على استخدم الكلمة الشرعية ؛ فكلمة نكاح ومشتقاتها وردت في القران الكريم أكثر من عشرين مرة ؛ أما في الأحاديث فحدث ولا حرج ؛ أما وقعها على القارئ فسيختلف ويعتمد على إذا كان القارئ معمما مكمما مغمما أم لا.

* عن صفوان بن سليم عن النبي قال: أتاني جبريل بقدر فأكلت منها فأعطيت قوة أربعين رجلا في الجماع..

* عن مجاهد قال: أعطى النبي بضع(قوة نكاح)أربعين رجلا وأعطى كل رجل من أهل الجنة بضع ثمانين.

(*) الطبقات الكبرى ج1 باب ذكر ما أعطي رسول الله من القوة على الجماع

* عن أبي سعيد قال أعطي رسول الله صلعم قوة بضع(نكاح) خمسة وأربعين رجلا وأنه لم يكن يقيم عند امرأة يوما تاما كان يأتي هذه الساعة ويأتي هذه الساعة يتنقل بينهن كذلك اليوم حتى إذا كان الليل قسم لكل امرأة منهن ليلتها.

(*) الجامع لعبد الرزاق. منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي.باب النكاح.

* عن الزهري يقال: قال النبي رأيت كأني أتيت بقدر فأكلت منها حتى تضلعت(شبعت) فما أريد النساء ساعة إلا فعلت منذ أكلت منها.

* أخبرنا محمد بن عمر عن موسى بن إبراهيم عن أبيه قال: قال رسول الله صلعم كنت من أقل الناس في الجماع حتى أنزل الله علىّ الكفيت فما أريده من ساعة إلا وجدته وهو قدر فيها لحم.

(*)الطبقات الكبرى ج 8 ذكر ما أعطي رسول الله من القوة على الجماع.

* روى أبو نعيم عن عبد الله بن عمر رضى الله عنهما عن صلعم قال: أعطيت قوة أربعين في البطش والجماع يعني من أهل الجنة وروى الإمام أحمد والحاكم عن زيد بن أرقم أنه صلعم قال إن الرجل من أهل الجنة ليعطى قوة مائة في الأكل والشرب والجماع والشهوة فإذا ضربنا أربعين في مائة بلغت أربعة آلاف.

(*) السيرة النبوية والآثار المحمدية لمفتي السادة الشافعية بمكة المشرفة أحمد زيني دحلان رحمه الله. باب من معجزاته صلعم ما فضله الله به على غيره جماعه صلعم. 

* عن سلمى مولاة النبي قالت: طاف النبي(مارس الجنس مع نسائه) ليلة على نسائه التسع اللاتي توفى وهن عنده كلما خرج من عند امرأة قال صبي لي غسلا (لكي يغسل مذاكيره) فيغتسل قبل أن يأتي الأخرى قلت يا رسول الله أما يكفيك غسل واحد قال النبي هذا أطيب واطهر.

(*) الطبقات الكبرى ج8 باب ذكر ما أعطى النبي من القوة على الجماع.

أي أن النبي كان يخصص له خادمة ؛ وهى سلمى لكي تصب له الماء لكي يغسل أعضاءه التناسلية بعد أن ينتهي من جماع واحدة من نسائه ولكي يستعد  ليجامع التي تليها ؛ وهكذا تمضي ليالي النبوة.

* عن أنس قال كنت أصب لرسول الله صلعم غسله من نسائه أجمع.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر ما أعطى رسول الله صلعم من القوة على الجماع.

وهكذا يتبادل أنس رضى الله عنه مع سلمى ؛ شرف صب الماء لرسول الله لكي يغسل مذاكيره بعد أن ينكح نسائه واحدة تلو الأخرى.  

* عن انس ابن مالك قال كان النبي يدور على نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار وهن إحدى عشرة قلت لأنس(يعني من يحدثه) أو كان يطيقه قال كنا نتحدث انه أعطي قوة ثلاثين(يعني في النكاح).

(*) صحيح البخاري من حديث أنس.كتاب الغسل باب إِذَا جَامَعَ ثُمَّ عَادَ، وَمَنْ دَارَ عَلَى نِسَائِهِ فِي غُسْلٍ وَاحِدٍ

* عن أنس بن مالك قال: إن النبي صلعم كان يطوف على نسائه في الليلة الواحدة وله يومئذ تسع نسوة.

(*) اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان البخاري ومسلم حديث رقم179

* عن انس رضى الله عنه قال كان النبي يختلي بتسع من نسائه للعبادة.

(*) إحياء علوم الدين للإمام أبي حامد الغزالي باب آداب النكاح.

ونعمة العبادة ؛ لن نقول أو نقصد انه كان يختلي بالتسع ليمارس الجنس معهن جماعة كما الصلاة جماعة ؛ أعوذ بالله أن تساء بنا الظنون ؛ وإن كان ممارسة الجنس مع الزوجة يغرق الزوج في ثواب وأجر أكبر من كل العبادات بل ودونها مرتبة الشهادة فهي كفاح ونطاح وقتال شديد كما قال الإمام النفزاوي الذي سنستدعيه لاحقا.

* عن أبي سعيد عن النبي صلعم قال: إن الرجل إذا نظر إلى امرأته ونظرت إليه نظر الله إليهما نظرة رحمة فإذا أخذ بكفها تساقطت ذنوبهما من خلال أصابعهما.

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأقوال والأفعال للشيخ العلامة علىّ المتقي الهندي باب كتاب النكاح.

نعم إذا أخذ الرجل بكف زوجته تساقطت عنه الخطايا؛ لكن ترى ماذا يحدث لو أخذ برجليها؟ نعم ستكثر حسناته وصدقاته وستثقل موازينه أليس كذلك؟ إني المح البعض يضحك والبعض الآخر يغضب ويظن خطأ أنني اسخر ؛ لكنني أقول لكليهما إنني أتحدث حديثا جادا وفقهيا وموثقا بالأحاديث وما عليك إلا أن ترجع إليها وهي الفيصل بيني وبينك. 

* عن أبي ذر قال:قال النبي في بضع (المضاجعة) أحدكم صدقة قالوا يا رسول الله أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر(الملاحظ أن الجاهلية الجهلة رفضوا ذلك بعقولهم) قال(النبي) ارأيتم لو وضعها في حرام أما كان عليه فيها وزر فكذلك لو وضعها في حلال كان له اجر.

(*) إحياء علوم الدين لحجة الإسلام أبي حامد الغزالي باب آداب النكاح.

* روى عن النبي أن الرجل يجامع أهله فيكتب له بجماعه اجر ولد ذكر قاتل في سبيل الله فقتل(شهيد على الطريقة الإسلامية).

(*) إحياء علوم الدين لحجة الإسلام أبي حامد الغزالي كتاب آداب النكاح.

أي بكل جماع للرجل مع زوجته له بجماعه هذا اجر رجل قدم ابنه ليقاتل في سبيل الله فقتل شهيدا؛ ترى من يفوت تلك الفرصة في حصد الصدقات وادخار الأجر ليوم الحساب يوم لا ينفع مال ولا بنون؟ هل هناك من الفرائض والعبادات اعظم أجرا من تلك العبادة؟ هنيئا للمتزوجين بأربع أو بأربعين وبكل ما ملكت اليمين!!!.

* عن الحسن قال: قال النبي ما أحببت من عيش الدنيا إلا الطيب والنساء. (*) الطبقات الكبرى لأبن سعد ذكر ما حبب إلى رسول الله صلعم من النساء والطيب.الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم7781

* عن النبي صلعم قال أصبر عن الطعام والشراب ولا أصبر عنهن.

(*) ذكره أبن القيم الجوزية وقال أن أحمد رواه في الزهد.

* عن جابر قال أن النبي رأى امرأة فدخل على زينب فقضى حاجته  

(جامعها) وخرج وقال أن المرأة إذا أقبلت بصورة شيطان فإذا رأى أحدكم امرأة فأعجبته فليأت أهله فان معها مثل الذي معها.

(*) إحياء علوم الدين لأبي حامد الغزالي كتاب آداب النكاح. رواه مسلم والترمذي.

نعمة النصيحة للرجال العاملين والعاملات ؛ فلتخصص حجرة في كل مصلحة لقضاء الحاجة ؛ على غرار مصلى في كل مصلحة ؛ فالأمور لا يجوز الانتظار عليها فالرسول لم ينتظر وترك مجلس النبوة والصحابة ودخل على زينب وقضى حاجته عندما نظر إلى المرأة الجميلة التي أعجبته ثم خرج ؛ ولكم في النبي القدوة الحسنة. هنا وينتصب سؤال يا رسول الله ؛ ألم يكن في مجلس النبوة هذا شاب أعزب؟ ماذا فعل عندما رأى تلك الجميلة التي حركت شهوة المزاج النبوي ولم ينتظر وترك النبوة ومجلسها ليقضي شهوته ولا اقول حاجته لأنها تذكرني بالتبول والتبرز؟ إن كان النبي لم يصبر فماذا عن الفتى الأعزب؟

* عن ميمونة قالت كان النبي إذا أراد أن يباشر امرأة من نسائه أمرها فأتزرت وهى حائض.

* عن بعض نساء النبي قلن: كان النبي صلعم إذا أراد من الحائض شيئا ألقى على فرجها ثوبا.

(*) الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم 6549 ؛ 6550

* عن عائشة قالت: كان النبي صلعم يباشرني وأنا حائض وكان يخرج رأسه من المسجد وهو معتكف فأغسله وأنا حائض.

* عن عائشة قالت: كانت إحدانا إذا كانت حائض فأراد النبي صلعم أن يباشرها أمرها أن تأتزر في فور حيضتها(؟) ثم يباشرها قالت وآيكم يملك أربه كما كان النبي صلعم يملك أربه.

(*) اللؤلؤ والمرجان فيما أتفق عليه الشيخان البخاري ومسلم حديث رقم168؛173 

برغم كثرة عدد نسائه إلا أن النبي لم يترك الحائض !!! بل كان يباشرها حسب حديث ميمونة رغم أن ذلك مخالفا لتلك الآية

وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ الله .. 222 (البقرة2: 222)

ربما تلك الآية نزلت عندما كبر محمد أو بعد أكله للسم أو بعد أن دلهمه السحر؛ أما مضاجعته للحائض ربما كانت قبل ذلك أي قبل أن يكبر محمد وقبل نزول تلك الآية ربما ؛ أو ربما نجده في مفتاح شخصية محمد من تلك الفقرة التي نقتطفها من إحياء علوم الدين:

* عن عكرمة ومجاهد أنهما قالا في معنى قوله تعالى: وخلق الإنسان عجولا (النساء4: 28) أنه لا يصبر عن النساء. وقال فياض بن نجيح: إذا قام ذكر الرجل ذهب ثلثا عقله وبعضهم يقول ذهب ثلث دينه وفي نوادر التفسير عن أبن عباس رضى الله عنه ومن شر غاسق إذا وقب (الفلق113: 3) قال قيام الذكر وهذه بلية غالبة إذا هاجت لا يقاومها عقل ولا دين !!!.

(*) إحياء علوم الدين للإمام الغزالي باب آداب النكاح.

وهذا ربما يوضح لنا لماذا ترك محمد مجلس النبوة ودخل يقضي حاجته من زينب ؛ ولماذا طلق زينب بنت جحش من زوجها لأنها أعجبته ؛ ولماذا أخذ عائشة وهى ست سنوات ودخل عليها وهى بنت تسع ؛ ولماذا طلق سودة عندما أسنت وكبرت ؛ ولماذا كان يستكثر من الحميراء ولا يستكثر من سودة العجوز ؛ ولماذا كان عامة الليل والنهار عند مارية الجميلة الجعدة حتى عني أو عناها ؛ ولماذا كانت الآيات تنزل وجبريل ينزل ؛ ولماذا كان يقبل بعض النساء اللاتي وهبن أنفسهن له ويترك البعض الآخر ؛ وهلم دواليك !! نعم أنها البلية إذا هاجت لا يقاومها عقل ودين حتي لو كان أشرف الأنبياء !!! 

* قالت عائشة لما رجع من البيقع ..وأنا أقول وارأساه فقال النبي صلعم لو كان ذلك وأنا حي فأستغفر لك وأدعو لك وأكفنك وأدفنك فقالت عائشة والله لأظنك تحب موتي ولو كان ذاك لظللت أخر يومك معرسا(أي تجامع النساء) ببعض أزوجك.

(*) السيرة الحلبية باب يذكر فيه مدة مرضه وما وقع فيه ووفاته صلعم.

نعم أصبت يا أم المسلمين فأنت الأدرى بأخلاق النبوة وبيتها؛ فقد نكح علي رضى الله عنه بعد وفاة فاطمة عليها السلام بسبع ليالي.(إحياء علو الدين للغزالي باب آداب النكاح) وعلي رضي الله عنه مات وكان له تسع عشرة سرية يطئهن بملك اليمين. أين أنتم من ملك اليمين يا مؤمنين؟ فلم يُلغ ملك اليمين حتى أيام علي الخليفة الرابع وهو واحد من العشرة المبشرين بالجنة.

*  قال أبن عساكر نزلت في عليّ هذا ثمانمائة آية.

(*) تاريخ الخلفاء للإمام جلال الدين السيوطي باب علي أبن أبي طالب.

* أما زوجات علي فهن فاطمة بنت محمد وأم البنين ابنة حرام الكلابية وليلى بنت مسعود بن خالد التميمية أسماء بنت عميس الخثعمية والصهباء بنت أمامة بنت أبي العاص بن الربيع ومحياة ابنة امرئ القيس .خولة بنت جعفر بن قيس وأم ولد والصهباء وأم سعيد بنت عروة بن مسعود.

(*) نهاية الأرب في فنون الادب للنويري باب أزواج علىّ.

نعم لقد سار عليّ على الدرب ؛ فكل هؤلاء النسوة المقارب عددهم إلى الثلاثين امرأة حاز عليهن كرم الله وجهه بعد موت فاطمة ؛ وافتتح القائمة بعد موتها بأسبوع كما فعل محمد بعد خديجة. وقبل أن نترك عليّ كرم الله وجهه فأنه تزوج أمامة بنت العاص بنت زينب أخت فاطمة بعد موتها ولا أعرف موقع ذلك من الإعراب؟؟

* ويقال أن الحسن بن علي كان منكاحا ؛حتى نكح زيادة على مائتي امرأة ؛ وكان ربما عقد على أربع في وقت واحد ؛ وربما طلق أربعا في وقت واحد واستبدل بهن. وقد قال عليه الصلاة والسلام للحسن أشبهت خلقي وخُلقي ؛ وقال النبي حسن مني وحسين من علي (أي أنه لا يحب النساء مثل علي أبوه؟!) فقيل أن كثرة نكاحه أحد ما أشبه به خلق رسول الله. وأحصن المغيرة بن شعبة ثمانين امرأة .

(*) كتاب إحياء علوم الدين للغزالي كتاب آداب النكاح.

أرآيتم كيف كان حفيد محمد نكّاحا منكاحا ؛ وهو أحد اوجه الشبه بينه وبين جده ؛ نبي الله النكاح المنكاح ؛ وبهذا فليفخر النكاحون والنكاحات الأحياء منهم والأموات. ومن المفارقات أن الحسن مات مسموما مثلما مات محمد.

والآن بعد كل تلك الأحاديث الصحراوية ؛ تتضح العلاقة الوثيقة بين الله والنبوة والنكاح؛ فتستطيع أن تعرف وتقيس علاقتك بالله من قوة نكاحك؛ فان كنت من أهل الجنة فهنئا لك قوة ثمانية آلاف في النكاح من رجال أهل الأرض وإذا كان لك قوة أربعين فهي واحدة من علامات نبوتك ودليلا قاطعا على زيارة جبريل لك بقدرة اللحم إياها ؛ وكلما ازددت نكاحا لنسائك تكثر لك الصدقات وتثقل موازينك يوم القيامة وهنيئا لك الجنة ؛ أما إذا كنت عنين فانك الأقرب إلى النار والله اعلم.

اخيرا قالوا كان الفراعنة قد بلغوا من السحر ما بلغوا فجاء موسى فغلب سحرهم ؛ وكان الطب متقدم في زمن المسيح عيسى عليه السلام فجاء بمعجزات طبية بهرتهم ؛ أما العرب فبلغون من البلاغة درجة كبيرة فجاء النبي محمد بقرآن تحداهم ببلاغته ؛ أما ما غاب عن أذهان هؤلاء السذّج أن العرب كانوا يفتخرون بزناهم وفحولتهم وكثرة نكاحهم فجاء لهم الله بنبي النكاح المنكاح وها هو ما يدل على فخرهم بالنكاح فقال عامر بن صعصعة:

     ومنا التيمي الذي قام أيره          ثلاثين يوما ثم زادهم عشرا

(*) بلوغ الأرب في أحوال العرب للآلوسي باب قول الشعوبية في مناكح العرب.

حب النبي للنساء أمر لا نقاش فيه ولا غبار عليه والأدلة بينة وواضحة لا ينكرها إلا من أنكر القران والسنة المحمدية التي أثرتنا بالحديث عن حب النبي للنساء ؛ ولكن ماذا عن حب الطيب الذي احبه محمد بجانب النساء؟

الإجابة نجدها في الوقائع النبوية ؛ بالجزيرة العربية ؛ من تراث الجاهلية ؛ بل وفي نفس فترة محمد الزمنية.

* وقال مسيلمة في قرآنه: لمَّا رأيت وجوههم حسنت، وأبشارهم صفت، وأيديهم طفلت قلت لهم لا النساء تأتون، ولا الخمر تشربون، ولكنَّكم معشر أبرار تصومون، فسبحان الله إذا جاءت الحياة كيف تحيون، وإلى ملك السَّماء كيف ترقون، فلو أنها حبة خردلة لقام عليها شهيد يعلم ما في الصدور، ولأكثر الناس فيها الثبور

* ويقال إنَّه لمَّا خلا بسجاح سألها ماذا يوحى إليها ؟ فقالت وهل يكون النِّساء يبتدئن بل أنت ماذا أوحي إليك ؟ فقال ألم تر إلى ربِّك كيف فعل بالحبلى، أخرج منها نسمة تسعى من بين صفاق وحشا فقالت أشهد أنَّك نبيّ فقال لها هل لك أن أتزوجك وآكل بقومي وقومك العرب قالت نعم وأقامت عنده ثلاثة أيَّام، ثمَّ رجعت إلى قومها فقالوا ما أصدقك ؟ فقالت لم يصدقني شيئاً فقالوا إنَّه قبيح على مثلك أن تتزوج بغير صداق فبعثت إليه تسأله صداقاً فقال أرسلي إليَّ مؤذنك، فبعثته إليه وهو شبت بن ربعي فقال‏:‏ ناد في قومك إنَّ مسيلمة بن حبيب رسول الله قد وضع عنكم صلاتين ممَّا أتاكم به محمَّد – يعني  صلاة الفجر، وصلاة العشاء الآخرة - فكان هذا صداقها عليه - لعنهما الله. ثمَّ انثنت سجاح راجعة إلى بلادها وذلك حين بلغها دنو خالد من أرض اليمامة، فكرَّت راجعة إلى الجزيرة بعد ما قبضت من مسيلمة نصف خراج أرضه، فأقامت في قومها بني تغلب إلى زمان معاوية، فأجلاهم منها ..

(*) البداية والنهاية لابن كثير باب قصة سجاح وبني تميم ج6 ص354

* قال مسيلمة(النبي الكذاب) لسجاح (نبية كذابة)هلمي نجتمع فنتدارس ما نزل من الله علينا فمن عرف الحق تبعه. فأمر بقبة أدم فضربت (خيمة) وأمر بالعود المندلي فسجر فيها(بخور طيب الرائحة) وقال اكثروا من الطيب والمجمر فأن المرأة إذا شمت رائحة الطيب ذكرت ألباه(أي أحبت الجماع ومالت إليه فينكحها).

(*) كتاب الأغاني للإمام أبي الفرج باب قصة مسيلمة وسجاح.

ثم واقعها فلما قام عنها قالت إن مثلي لا يجري أمرها هكذا فيكون وصمة على قومي وعليّ ولكني مسلمة لك بالنبوة فاخطبن إلى أوليائي يزوجوك.

* وفي رواية أخرى لما نزلت سجاح بمسيلمة قال اضربوا لها قبة وجمروها لعلها تذكر ألباه (حب النكاح).

(*) تاريخ الطبري ذكر خبر تميم وأمر سجاح.

* قالت له سجاح أشهد أنك نبي قال لها هل لك أن أتزوجك وأذل بقومك وقومي العرب قالت نعم فقال:

ألا قومي إلى النيك (النكاح) فقد هيئ لك المضجع ؛ فإن شئت ففي البيت وإن شئت ففي المخدع ؛ إن شئت سلقناك وإن شئت على أربع ؛ وإن شئت بثلثيه وإن شئت به أجمع. قالت بل به أجمع.

(*) نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب ذكر خبر تميم وأمر سجاح ابنة الحارث بن سويد.   

وهكذا حب الطيب والنساء توأمان لا ثالث لهما ؛ فالطيب هو الذي يشد المرأة ؛ فإذا شمت رائحته تحركت غرائزها وذكرت الجماع ومالت إليه ؛ وهكذا النبي الكذاب مسيلمة ؛ اغرق النبية الكذابة سجاح بالطيب ؛ فتحركت شهوتها واستطاع مسيلمة أن ينكحها وينتزع منها اعترافا له بالنبوة وتأييدا من قومها ؛ فما وصل إليه مسيلمة بالنكاح قد لا يصل إليه بالحرب فترى لهذا السبب أحب محمد الطيب والتعطر !!!

عليكم باليمامة؛ ودفوا دفيف الحمامة؛ فإنها غزوة صرامة؛ ولا يلحقكم بعدها ملامة. أما نبي الإسلام فقال: نحن معشر الأنبياء حبب إلينا الطيب.

عن أبي أيوب قال صلعم أربع من سنن المرسلين الحياء والتعطر والنكاح والسواك.

(*) الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم919

ولا ندري أي نوع من الأنبياء ذلك الذي يقصده محمد ؛ هل ذلك النوع من أنبياء الجزيرة العربية الذي على شاكلة مسيلمة وسجاح الذين يتسلحون بالنكاح لتحقيق أغراضهم ونشر دعوتهم ؛ أم عن أنبياء أخر لم يرد ذكرها في كتب الله.

يا ضفادع كم تنقين أعلاك في الماء وأسفلك في الطين لا الماء تكدرين ولا الشارب تمنعين .

عن أبن عمرو عن النبي صلعم قال: لا تقتلوا الضفادع فإن نقيقهن تسبيح. (*) الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم 9843

* والمبذرات زرعا؛ والحاصدات حصدا؛ والذريات قمحا؛ والطاحنات طحنا؛ والحافرات حفرا؛ والخابزات خبزا؛ والثاردات ثردا؛ واللاقمات لقما؛ لقد فضلتم على أهل الوبر وما سبقكم أهل المدر؛ ريفكم فامنعوه؛ والمعتر فآوه؛ والباغي فناوئوه.

وَالنَّازِعَاتِ غَرْقًا 1 وَالنَّاشِطَاتِ نَشْطًا 2 وَالسَّابِحَاتِ سَبْحًا 3 فَالسَّابِقَاتِ سَبْقًا 4 فَالْمُدَبِّرَاتِ أَمْرًا 5......(سورة النازعات)

* ألم تر إلى ربك كيف فعل بالحبلى أخرج منها نسمة تسعى من بين صفاق وأحشا.. ومن ذكر وأنثى

أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ1 أَلَمْ يَجْعَلْ كَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ2 وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًا أَبَابِيلَ3تَرْمِيهِم بِحِجَارَةٍ مِّن سِجِّيلٍ4 فَجَعَلَهُمْ كَعَصْفٍ مَّأْكُولٍ5(سورة الفيل)

* ولليل الدامس؛ والذئب الهامس؛ ما قطعت أسيد من رطب ولا يابس.

* ألم تر أن الله خلقنا  أفواجا وجعل النساء لنا أزواجا فنولج فيهن الغراميل إيلاجا ثم نخرجها إخراجا فينتجن لنا سخالا إنتاجا.

* الفيل ما الفيل وما أدراك ما الفيل له ذنب وثيل ومشفر طويل وان ذلك من خلق ربنا لقليل..

الْقَارِعَةُ 1 مَا الْقَارِعَةُ 2 وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْقَارِعَةُ 3 يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ كَالْفَرَاشِ الْمَبْثُوثِ 4 وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ الْمَنفُوشِ 5(سورة القارعة)

*إ نا أعطيناك الجواهر فصل لربك وهاجر إن مبغضك رجل فاجر

* انا أعطيناك الكواثر فصل لربك وبادر في الليالي الغوادر واحذر أن تحرص أو تكاثر..

إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ 1 فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ 2 إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ 3 (سورة الكوثر)

ومن قرآنه أيضا

* سمع الله لمن سمع؛ وأطعمه بالخير إذا طمع؛ ولا زال أمره في كل ما سر نفسه يجتمع؛ رآكم ربكم فحياكم؛ ومن وحشة خلاكم؛ ويوم دينه أنجاكم فأحياكم؛ علينا من الصلوات معشر أبرار؛ لا أشقياء ولا فجار؛ يقومون الليل ويصومون النهار؛ لربكم الكبار(العزة)؛ رب الغيوم والأمطار.

* والشمس وضحاها في ضوئها وجلاها والليل إذا عداها يطلبها ليغشاها فأدركها حتى أتاها وأطفأ نورها ومحاها.

وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا 1 وَالْقَمَرِ إِذَا تَلاهَا 2 وَالنَّهَارِ إِذَا جَلاهَا 3 وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا 4(سورة الشمس)

* أما الأسود العنسي فكان يقول إن ملكا يقال له ذو النون يأتيني كما يأتي جبريل محمدا فلما بلغه صلعم ذلك قال لقد ذكر ملكا عظيما في السماء يقال ذو النون.. .. وغلب عامل النبي صلعم على صنعاء وهو المهاجر بن أبي أمية ويقال أنه مر به فلما عثر حمار المهاجر فادعى الأسود انه سجد له ولم يقم الحمار حتى قال له شيأ(نفس قصة يعفور وسجود الغنم والجمل لمحمد) فقام وكان مع الأسود شيطانان يقال لأحداهما سحيق والآخر شقيق(وكان لمحمد شيطان يقال له الأبيض وقرين من الجن) وكان يخبرانه بكل شئ يحدث من أمور الناس .. وتوافق موته بموت محمد.

(*) كل كلام الكهان مجموع من السيرة النبوية والآثار المحمدية لمفتي السادة الشافعية بمكة المشرفة أحمد زيني دحلان. باب ذكر وجوه إعجاز القرآن وباب وفد بني حنيفة.وكتاب نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب ذكر خبر تميم وأمر سجاح. وباب ذكر خبر مسيلمة الكذاب وقومه من أهل اليمامة. تاريخ الطبري ج3

* وجاء في فنون الأدب في نفس الباب أن بني حنيفة شهدوا له(لمسيلمة) أنه سمع رسول الله صلعم يقول أنه أشركه معه فصدقوه وأستجابوا له وقبض النبي صلعم والأمر على ذلك.

هذا بعض مما وصلنا من الكتب الإسلامية رغم أن المطموس منها على ما نعتقد أكثر بكثير إلا أن ما ظهر منها يلقي الضوء على الكذابين في جزيرة العرب.

نختتم أخبار أنبيائها بخالد بن سنان العبسي:

* معلوم أن إسماعيل بن إبراهيم خليل الله تعالى عليهما الصلاة السلام أي ولم يبعث بشريعة مستقلة من العرب بعد إسماعيل إلا محمد صلعم وأما خالد بن سنان العبسي وإن كان من ولد إسماعيل على ما قيل فقال بعضهم لم يكن في بني إسماعيل نبي غيره قبل محمد صلعم إلا انه لم يبعث بشريعة مستقلة بل بتقرير شريعة عيسى عليه السلام أي وكان بينه وبين عيسى ثلاثمائة سنة وخالد هذا هو الذي إطفاء النار التي خرجت بالبادية بين مكة والمدينة كادت العرب أن تعبدها كالمجوس ..

(*)  السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب نسبة الشريف صلعم.

* جاء في الإصابة: قال النبي صلعم خالد بن سنان نبي ضيعه قومه ووفدت أبنته على النبي فقالت وقد سمعته(أي سمعت النبي صلعم) يقرأ قل هو الله أحد فقالت كان أبي يقول هذا.

(*) الإصابة في أخبار الصحابة لأبن حجر العسقلاني باب خالد بن سنان العبسي.

قل هو الله أحد جاء بها خالد بن سنان العبسي قبل محمد !! نبي ضيعه قومه!! ما معنى ذلك؟ هل هناك نبي يضيعه قومه أين الله الذي أرسله؟ هل هذا الكلام يقوله محمد ليثير به عصبية قومه؟


 

الزواج الجاهلي والإسلامي

 لم يكتف الرجل في الجاهلية بزوجة واحدة وخاصة إذا كان زعيم قومه أو رئيسهم ؛ فكان يتزوج عددا كبيرا من النساء ومن قبائل شتى بغرض سياسي ؛ فبارتباطه مع تلك القبائل برباط المصاهرة يضمن ولائهم ويتجنب حربهم ؛ ومن يحفر التاريخ الماضي والحاضر يجد كثير من الملوك والأمراء له من كل قبيلة زوجة واسألوا المعاصرين منهم.

كان في الجاهلية أنواع من الزواج اقرها الإسلام وورثها عن عرب الجاهلية وأعطى لها الصبغة الإلهية بآيات من القران.

(1) زواج الصداق كان ذلك في كثير من قبائل العرب وهو أن يطلب الرجل بنت الرجل فيصدقها بصداق يحدد مقداره ثم يعقد عليها وهذا ما حدث مع خديجة قبل الإسلام.

(2) نكاح السبي ويقضي أن يتزوج الرجل المحارب من إحدى النساء اللواتي وقعن في الأسر سبايا ولا يشترط في هذا الزواج الصداق وبالطبع فرئيس القبيلة أو العشيرة له اجمل السبايا وأكثرهن شرفا وقد مارسه نبي الإسلام فبعض من نسائه كن سبايا وقعن في الأسر وكانت أجملهن من نصيب محمد بعد أن أخذها غيره لجمالها. فما جاء به الإسلام ووحي السماء وجبريل قد سبقه وحي الجاهلية وعباد الأصنام!!!

(3) نكاح الإماء وهو من حق الرجل العربي في الجاهلية أن ينكح الأمة أي العبدة وجاء الإسلام ووحي السماء بنكاح العبيد وهو ملك اليمين ومارسه محمد وأصحابه.

(4) نكاح المتعة وهو أن يتزوج الرجل المرأة لأجل محدد مقابل صداق أو اجر معين ويفترق الاثنان في نهاية المدة المحددة ؛ وأباحه محمد لأصحابه خاصة في حروبه الدموية واختلف فيه من جاء بعده ؛ فالسنة ترى أن زواج المتعة زواج غير شرعي وهو زنى ودعارة ؛ ولهم أسانيد من القران والسنة تؤيد رأيهم ؛ أما الشيعة فيعتبرونه حلالا ولا حرمة فيه ؛ ويمارسونه إلى الآن ولهم أسانيدهم من القران والسنة تثبت أنه حلالا صرفا لا إثم فيه ؛ ويقولون لو كان زنى ودعارة ؛ فكيف يكون نبي الله ورسوله ويبيح الزنى والدعارة مهما كانت الأسباب.

(5) نكاح الهبة وهو ما تفرد به نبي الإسلام عن الجاهلية ومقته العرب في جاهليتهم وهو أن تهب المرأة نفسها للنبي فقط وتطلب من النبي أن ينكحها فإذا أراد النبي أن ينكحها نكحها أما إذا لم يرد فيوزعها على أصحابه والبعض يأخذ به على اعتبار إن النبي قدوة ولو كان فحش ودعارة وفسق ما استحله النبي.

(6) نكاح البدل وهو أن يقول الرجل للرجل أنزل ليّ عن امرأتك وأنزل لك عن أمرأتي.

(7)نكاح الشغار وهو أن يزوج الرجل أبنته على أن يزوج الآخر أبنته وليس بينهما صداق.

(8) نكاح الجمع وهو أن يجتمع الكثير من الناس فيدخلون على المرأة ولا تمنع نفسها ممن أتاها وهن البغايا وكن ينصبن على أبوابهن رايات تكون علما لمن أراد أن يدخل عليهن.

(9)هناك أنواع أخرى من الزواج كانت معروفة في الجاهلية وكانت مكروهة لدى الأشراف منهم ولم يأخذ بها الإسلام مثل المخادنة والإستبضاع (ذلك أن المرأة كانت في الجاهلية إذا طهرت من الحيض يقول لها زوجها أرسلي إلي فلان استبضعي منه ويعتزلها زوجها ولا يمسها أبدا حتى يتبين حملها من ذلك الرجل الذي تستبضع منه فإذا تبين حملها أصابها زوجها) ونكاح الرهط وهذا النوع الأخير كانت تعمل به أم عمرو ابن العاص الذي كان عمرو أحد نتائجه.

(10) نكاح الرهط هو أن تجتمع جماعة دون العشرة ويدخلون على امرأة من البغايا ذوات الرايات كلهم يطؤها فإذا حملت ووضعت ومر عليها ليال أرسلت إليهم فلم يستطع رجل أن يمتنع حتى يجتمعوا عندها فتقول لهم قد عرفتم الذي كان من أمركم وقد ولدت فهو ابنك يا فلان وتسمي من أحبت منهم .. .. وكانت أم عمرو بن العاص رضي الله عنه من القسم الثاني من نكاح البغايا فانه يقال انه وطئها أربعة وهم العاص وأبو لهب وأمية بن خلف وأبو سفيان بن حرب وادعى كلهم عمرا فألحقته بالعاص .. .. وكان عمرو يعير بذلك ؛ عيره بذلك علي وعثمان والحسن وعمار بن ياسر وغيرهم من الصحابة رضي الله تعالى عنهم.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب تزويج عبد الله أبى النبي صلعم آمنة أمه صلعم وحفر زمزم وما يتعلق بذلك.

وللتقرب أكثر من سيدنا عمرو بن العاص إليك تلك القصة:

* روى الطبراني عن أبي موسى الأشعري رضى الله عنه أن عمرو بن العاص مكر بعمارة بن الوليد أي للعداوة التي وقعت بينهما في سفرهما ؛ أي من عمرو بن العاص كان مع زوجته وكان قصيرا دميما ؛ وكان عمارة رجلا جميلا ففتن امرأة عمرو وهوته ؛ فنزل هو وهي في السفينة ؛ فقال عمارة لعمرو مر امرأتك فلتقيلني أي تقيل معي ؛ فقال له عمرو ألا تستحي (لماذا قال له ألا تستحي؟) فأخذ عمارة عمرو ورمى به في البحر ؛ فجعل عمرو يسبح وينادي أصحاب السفينة ويناشد عمارة حتى أدخله السفينة ؛ فأضمرها عمرو في نفسه ولم يبدها لعمارة ؛ بل قال لامرأته قيلي أبن عمك عمارة لتطيب بذلك نفسه (كيف تقيله وتطيب نفسه؟  نعم نعتقد ان أبن الوزة عوّام فلقد كانت أم سيدنا عمرو بن العاص رضى الله عنه عاهرة تضع على بيتها الرايات مرحبة بقدوم الزناة إليها) ... ..

(*) السيرة النبوية والآثار المحمدية لمفتي السادة الشافعية بمكة المشرفة السيد أحمد زيني دحلان باب في بيان تعذيب كفار قريش للمستضعفين من المؤمنين.

كان العرب في الجاهلية يطلقون ثلاثا على التفرقة وجاء بها الإسلام وأضاف إليها فكرة المحلل التي ينفر من ذكرها الكثيرون فإذا طلق الزوج زوجته ثلاثا لا ترجع إلى زوجها إلا إذا نكحها رجل آخر وذاق عسيلتها وذاقت عسيلته ؛ كما كانت المرأة إذا مات زوجها أو طلقتها تعتد لمدة عام أي لا تتزوج إلا بعد عام وجاء الإسلام بها أيضا ولكن اختصر المدة إلى أربعة اشهر وعشر.

لقد حاولت الاختصار قدر المستطاع ؛ لكنه كان مدخلا ضروريا ولابد منه لكي ينجلي لنا الأمر وتتضح الرؤيا ونعرف ما الفارق بين الجاهلية والإسلام أو نعرف مدى الاتفاق بين عرب الجاهلية وعرب الإسلام ؛ ومدى التشابه بين شرائع عباد الأصنام ؛ وشرائع القران من حيث الزواج والصداق والطلاق والعدة وغيرها ؛ وحتى تتهأ نفوسنا وعقولنا للتفكير والمقارنة بين وحي السماء في الإسلام ووحي الأصنام في الجاهلية.

فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ 3(النساء4: 3)

الشرع الإسلامي يبيح للمسلم الزواج بأربعة في وقت واحد بشرط العدل بين الأربعة مع أن الإنسان لا يستطع العدل مع نفسه وإن لم يستطع فعليه بنساء ملك اليمين اللاتي لا يشترط لهن العدل ؛ والعدد فيهن مفتوح فلنترك الكلام للوحي والكتاب: وَلَن تَسْتَطِيعُواْ أَن تَعْدِلُواْ بَيْنَ النِّسَاء وَلَوْ حَرَصْتُمْ فَلاَ تَمِيلُواْ كُلَّ الْمَيْلِ .. 129(النساء4: 129).

فالعدل بين النساء الأربع مستحيل ولن تنفي الماضي والحاضر والمستقبل وتبدل العدل بالميل ولكن ما حدود الميل؟ هو دون كل الميل!!!!

هنا فلنأخذ من الرسول القدوة والمثل لمعرفة حدود الميل

تُرْجِي مَن تَشَاء مِنْهُنَّ وَتُؤْوِي إِلَيْكَ مَن تَشَاء وَمَنِ ابْتَغَيْتَ مِمَّنْ عَزَلْتَ فَلا جُنَاحَ عَلَيْكَ ... 51 (الاحزاب33: 51)

يقولون العدل بين النساء إذا تعددت الزوجات هو شئ أساسي في الشرع المحمدي ؛ والعدل مستحيل فلتميلوا كما مال الرسول ولكن ليس كل الميل وهاهو النبي القدوة بنص الآية ولكم في رسول الله القدوة الحسنة فهو يأوي إليه من يشاء ويعزل من يشاء فماذا بعد ذلك من ميل؟؟ أين العدل أين الميل بل هل هناك ميل بعد كل ذلك الميل؟؟

وَالله يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُواْ مَيْلاً عَظِيمًا 27 (النساء4: 27)

وهنا بنص الآية فان الرجل الشهواني والذين يتبعون الشهوات يريدوا أن تميلوا ميلا عظيما. إن ادني مستوى من احترام العقل أن من جاء بشريعة عليه أن يحترمها ويطبقها أولا على نفسه. وإن لم يلتزم النبي نفسه بما جاء به كيف يطالب الآخرين أن يلتزموا بها ويطبقونها؟؟

فمحمد نفسه هو أول من كسر الشريعة التي جاء بها وانفلت من عقالها ؛ فالحد الأدنى انه مات عن تسع من النساء. ولكن سيظل الفكر أحاديا والسمع أحاديا والنظر أحاديا ونقول إنه نبي الله ورحمة العالمين ؛ وأحل له ما لم يحل لغيره والصحابة الشهداء كثر؛ الأرامل المؤمنات بعدهم كثر؛ والجنس لا يرحم فتزوج النبي من نساء أصحابه الشهداء رحمة بهن ووفاء لأزواجهن؛ نقول اليوم هناك الكثير من الرحماء على هذه الشاكلة أو المدعين ؛ فهل يسمح الشرع المحمدي والفتوى بأن يأخذ الرجل الرحيم عشرات من نساء الشهداء رحمة بهن وكرامة لأزواجهن ؛ فالحروب ضاقت بالمسلمين واقترن الدم المهدر على الأرض بالإسلام والمسلمين ؛ وما أشبه الليلة بالبارحة ؛ ولكم في رسول الله الأسوة الحسنة ولكن ترى هل كل نساء محمد هن زوجات أصحابه الشهداء من اجل الإسلام ومن اجل نبي الإسلام؟؟

والآن نسرد شهودنا واحدة تلو الأخرى لندلل على صحة ما قلنا وندحض ما قالوا.

* قال النبي صلعم ما تزوجت شيأ من نسائي ولا زوجت شيأ من بناتي إلا بوحي جاءني به جبريل عليه السلام من ربي عز وجل أي وعنه صلعم أن خديجة رضى الله عنها تزوجها قبل نزول الوحي.

(*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب ذكر أزواجه وسراريه صلعم. عيون الأثر في المغازي والسير لأبن سيد الناس باب أزواجه وسراريه صلعم وعليهن.

 


 

الشاهد الأول

 

خديجة بنت خويلد

 

إن الحديث عن خديجة زوج محمد ليس ككل حديث عن زوجاته ؛ لكن يجب التمعن والتمحيص فيه ؛ حيث أنها زوجته الوحيدة والمتفردة التي تزوجها قبل أن يقول انه نبي ؛ وهى التي اختارته وليس هو الذي اختارها ؛ وهى الوحيدة التي كانت تكبره بأكثر من خمسة عشرة سنة بينما من تزوجهن بعد أن قال بنبوته كن يصغرنه بعشرات السنوات ؛ وهى أول من صدقه وان شئت الدقة والصدق هي التي أوحت إليه وأدخلت في نفسه أن الذي يأتيه ليس شيطان ولكنه ملك ؛ وهى الوحيدة التي أنجبت منه دون سائر نسائه غير مارية ؛ وهى ابنة عم القس ورقة ابن نوفل أسقف مكة النصراني الذي ثبت محمد بعدما جزع من الشيطان الذي كان يتراءى له ؛ وبموت ورقة انقطع الوحي وبعده حاول محمد الانتحار مرارا ؛ وهى الوحيدة المتفردة التي عاش معها محمد قرابة خمسة وعشرين عاما لا تشاركها في محمد امرأة أخرى ؛ ومن هنا كان لابد لنا أن نتوقف عند كل هذه النقاط بالتحليل والتمحيص لنكتشف باقي الجوانب التي خفيت عن كثيرين أو يتعامى عنها الكثيرون في كيف صار النبي نبيا ؛ ومن هنا لنا أن نتوقف عند خديجة النبوة ورقة القس جبريل.

هي خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزي بن قصي كانت زوجة رجلين قبل محمد أبو هالة واسمه هند ابن النباش بن زرارة ثم خلف عليها بعد أبو هالة عتيق بن عابد.

* اللقاء الأول: لما بلغ محمد خمسا وعشرين سنة قال له عمه أبو طالب أنا رجل لا مال لي وقد اشتد الزمان علينا(أي كانت حالتهم المادية سيئة) وهذه عير قومك قد حضر خروجها إلى الشام وخديجة بنت خويلد تبعث رجالا من قومك في عيرها فلو جئتها فعرضت نفسك عليها لأسرعت إليك وبلغ خديجة ذلك فأرسلت إليه وقالت أنا أعطيك ضعف ما أعطي رجلا من قومك فقال أبو طالب هذا رزق ساقه الله إليك . . . وخرج محمد ونزل بصري(اسم بلدة) فقال نسطور الراهب ما نزل تحت هذه الشجرة قط إلا نبي . . . ثم قال لميسرة هذا والله نبي تجده أحبارنا منعوتا في كتبهم . . . وتمضي القصة.

(*) نهاية الأرب للنويري ذكر خروج رسول الله إلي الشام المرة الثانية في التجارة وحديث نسطور.وكذلك السيرة الحلبية باب سفره صلعم إلى الشام ثانيا وسيرة ابن هشام.

كان محمد عالة على أهله الذين اشتد عليهم الزمان واختار أن يخرج أجيرا في تجارة خديجة سيدته وخرج معه رفيقا هو ميسرة وهو عبد خديجة. التقى محمد مع الراهب نسطور ومن أسمه نعرف أنه كان نسطوريا وبالطبع بشر نسطور محمدا بالنصرانية النسطورية التي انحرفت وانشقت عن المسيحية الحقيقية ومن يطالع النسطورية والإسلام يجدهما متقاربين في طبيعة المسيح ويختلفان جذريا مع المسيحية الحقيقية.

* عن أنس رضى الله عنه إن النبي صلعم كان عند أبي طالب فاستأذن أبا طالب في أن يتوجه إلى خديجة أي ولعله بعد أن طلبت منه صلعم الحضور إليها ؛ وذلك قبل أن يتزوجها ؛ فأذن له وبعث بعده جارية له يقال لها نبعة فقال انظري ما تقول له خديجة ؛ فخرجت خلفه فلما جاء صلعم إلي خديجة أخذت بيده فضمتها إلى صدرها ونحرها(!!!) ثم قالت بأبي أنت وأمي والله ما أفعل هذا الشيء(وأي شيء ؛ لماذا تتأسف عن فعلتها؟) ولكني أرجو أن تكون أنت النبي الذي سيبعث ؛ فان تكن هو فاعرف حقي ومنزلتي وأدع الإله الذي سيبعثك لي؛ فقال لها والله لئن كنت أنا هو لقد اصطنعت عندي مالا أضيعه أبدا ؛ وان يكن غيري فان الله الذي تصنعين هذا لأجله لا يضيعك أبدا ؛ فرجعت نبعة وأخبرت أبا طالب بذلك ؛ وكان تزويجه صلعم بعد مجيئه من الشام بشهرين أو خمسة عشر يوما وعمره إذ ذاك خمس وعشرون سنة.

(*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب تزويجه صلعم خديجة بنت خويلد.

هذا هو اللقاء الذي نقلته لنا الجارية نبعة قبل زواج محمد بخديجة وهى ترى خديجة تضع يدي محمد على صدرها ونحرها وتقول أنت النبي الذي سيبعث وتفعل ذلك معه كرامة للإله الذي سيبعثه لا لسوء أخلاقها؛ نعم هذا حدث أمام نبعة وتدور بي عجلة التاريخ لتقف بي أمام تلك المرأة التي قالت لعبد الله بن عبد المطلب والد محمد أن يضاجعها وتعطيه مائة من الإبل لا لشيء قبيح لكن من أجل النبوة فيا له من إله ويا لها من نبوة!!!        

ولمعرفة قوة شخصية خديجة وتأثيرها على محمد نستعرض لقصة زواج ابنته زينب:

* زوج محمد ابنته زينب إلى أبو العاص ابن الربيع وكانت خديجة خالته طلبت من محمد أن يزوجه زينب وكان النبي لا يخالفها(؟) وذلك قبل أن ينزل عليه(الوحي) فزوجه فلما انزل الله عليه الوحي أمنت خديجة وبناته وثبت أبو العاص على شركه إلا أن النبي كان لا يقدر أن يفرق بينهما(لماذا)فأقامت معه على إسلامها وهو على شركه فأصيب في الأساري (أسر) يوم بدر فبعثت زينب قلادة كانت خديجة أدخلتها بها على أبي العاص حين تزوجها لتفتدي زوجها المشرك أبو العاص فلما رآها النبي رق لها رقة شديدة فقال النبي إن رأيتم تطلقوا لها أسيرها وتردوا عليها الذي لها فافعلوا فقالوا نعم يا رسول الله فأطلقوه وردوا عليها الذي لها .

(*) تاريخ الطبري قصة زواج بنات النبي.

ثم قبيل فتح مكة خرج أبو العاص تاجرا إلى الشام فعند رجوعه لقيته سرية النبي(كما تفعل مجموعة من قطاع الطرق) فأصابوا ما معه(أي سرقوه بالإكراه) وأسروه؛ اقبل أبو العاص في الليل حتى دخل على زينب بنت النبي فاستجار بها فأجارته فلما وقف النبي يصلي بالمسلمين صرخت زينب وقالت أيها الناس إني قد أجرت أبا العاص ابن الربيع فقال النبي أيها الناس هل سمعتم ما سمعت قالوا نعم أما والذي نفس محمد بيده ما علمت بشيء حتى سمعت منه ما سمعتم فردوا عليه ماله...ثم اسلم أبو العاص.

كانت تلك المقدمة ضرورية لنعرف إلى أي مدى كان النبي لا يخالف خديجة حتى في بقاء ابنته مع رجل مشرك أو مع عدو لله ورسوله.

لقد تعددت الروايات عن زواج محمد بخديجة بنت خويلد نوجز منها ما يلي:

* أن خديجة بنت خويلد كانت استأجرت محمد ورجلا آخر من قريش إلى سوق حباشة بتهامة والذي زوجها له خويلد وكانت المرأة التي مشت في ذلك مولاة(عبدة) مولدة من مولدات مكة. وفي رواية أخرى أن خديجة أرسلت إلى محمد تدعوه إلى نفسها(للزواج) وكانت خديجة ذات شرف وكان كل قريش حريصا على نكاحها قد يبذلون في الأموال وطمعوا في ذلك فدعت أباها فسقته خمرا حتى ثمل ونحرت بقرة وخلقته بخلوق وألبسته حلة حبرة ثم أرسلت إلى محمد في عمومته فدخلوا عليه فزوجها فلما صحى(أفاق) قال ما هذا العقير ما هذا الحبير قالت زوجتني محمد بن عبد الله (فقال) ما فعلت لا افعل هذا وقد خطبك أكابر قريش فلم افعل.

(*) تاريخ الطبري باب زواج خديجة.

* عن نفيسة بنت منبه قالت كانت خديجة. امرأة حازمة جلدة شريفة فأرسلتني دسيسا إلى محمد بعد أن رجع في عيرها(قافلة) من الشام فقلت يا محمد ما يمنعك أن تتزوج؟ فقال ما بيدي ما أتزوج به فقلت فان كفيت ذلك ودعيت إلى الجمال والمال والشرف والكفاءة ألا تجيب؟ قال فمن هي؟ قلت خديجة قال وكيف لي ذلك؟ فقلت عليّ فأنا افعل فذهبت فأخبرتها فأرسلت إليه ائت الساعة كذا وكذا وأرسلت إلى عمها عمرو بن أسد ليزوجها فتزوجها محمد وهو ابن خمس وعشرين سنة أو أقل وهى بنت أربعين سنة أو أكثر نعم الزوج الابن أو الزوجة الأم.

وفي رواية أخرى أنها سقت أبيها خمرا فلما أفاق قال له لقد زوجتني لمحمد فغضب وأخذ السلاح وأخذ بنو هاشم السلاح ..

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد ذكر تزويج رسول الله صلعم خديجة بنت خويلد.

* عن نفيسة بنت منبه قالت كانت خديجة بنت خويلد امرأة حازمة شريفة لبيبة وهى يومئذ أوسط قريش نسبا وأعظمهم شرفا وأكثرهم مالا. فأرسلتني إلى محمد بعد أن رجع عيرها من الشام فقلت يا محمد ما يمنعك أن تتزوج؟ فقال ما بيدي ما أتزوج به قلت فأن دعيت إلى الجمال والمال والشرف والكفاءة ألا تجيب؟ قال من هي؟ قلت خديجة قال وكيف لي ذلك؟ قلت عليّ فأنا افعل.

(*) نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب ذكر تزويج رسول الله صلعم خديجة بنت خويلد. السيرة الحلبية الإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب تزويجه صلعم خديجة بنت خويلد.

مما تقدم من كل تلك القصص نستخلص الأتي:

كانت خديجة امرأة في سن الأربعين ؛ حازمة ذكية احتالت على أبيها لتنتزع منه الموافقة على من لا يرض عنه. لا تحتاج إلى مال أو ثروة فقط تحتاج إلى فتى يشبع فترة مراهقتها الثانية ؛ محمد عامل أجير لدى سيدة ثرية وابن خمس وعشرون سنة ؛ لا يستطع الزواج من أي امرأة لان ليس بيده مال يتزوج به. الفتى فقير وللمال بريق ؛ محمد متلهف على للفوز بخديجة تحت أي الظروف لان ليس لديه ما يخسره ؛ وتم الزواج وتحقق لكل غرضه ولا نقول تحقق لكل مرضه ؛ فقر محمد وثراء خديجة شباب محمد وخريف خديجة ويؤكد ذلك أبو طالب.

الخطبة التي ألقاها أبو طالب عندما خطب خديجة لمحمد:

* الحمد لله(!!!) الذي جعلنا من ذرية إبراهيم وزرع إسماعيل .. . وجعلنا سواس حرمه وجعل لنا بيتا محجوبا وحرما آمنا وجعلنا الحكام على الناس(جذور الرغبة في التصلت والحكم) ثم أن هذا ابن أخي محمد ابن عبد الله لا يوزن به رجل لا رجح به فإن كان المال قل فالمال ظل زائل وأمر حائل ومحمد من قد عرفتم قرابته وقد خطب خديجة وبذل لها الصداق ما اجله وعاجله(نفس قوانين الصداق الأجل والعاجل الذي شرعة محمد أي أنها شرائع الجاهلية). وهو والله بعد هذا له نبأ عظيم وخطب جليل ..

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب تزوجه صلعم خديجة بنت خويلد رضى الله عنها. نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب ذكر تزويج رسول الله صلعم خديجة بنت خويلد.

المدقق الفاهم يجد أن العرب قبل محمد والإسلام يعرفون الله ويحمدونه وأنه رب السحاب والمطر وغيره وانه مالك كل شئ ولا يخفي على أحد بلاغتهم اللغوية التي تشابه تماما القران من حيث الأفكار والتركيب.

خديجة بنت خويلد؛ ورقة القس؛ جبريل؛ لو اختفى منهم اسم لاختفت كل الأسماء هذا الثلاثي هو الحجر الذي ارتكزت عليه نبوة محمد لو اختفى منها اسم لتقوضت النبوة إنها أسماء كان لكل منها دور في ظهور النبي العربي لو اختفى اسم ما كان وحي وما كانت نبوة وما كان الإسلام.

لقد اختفت أخبار وطمست وشوهت أخر لكن ما بقى ولو سطور قلائل قد تكفي لمن لديه عقل يفكر أن يطرح أسئلة إجابتها سطرنا الأول لو اختفى اسم لاختفت كل الأسماء واليك تلك الأسماء والأخبار وأيضا أسئلتنا الحيرى ولك وحدك قارئ الحبيب أن تستنتج وتجيب.

* عن أبي ذر قال: قلت يا رسول الله كيف علمت انك نبي أول ما علمت حتى علمت ذلك واستيقنت؟ قال النبي يا أبا ذر أتاني ملكان وأنا ببعض بطحاء مكة(اسم مكان) فوقع أحدهما في الأرض والأخر بين السماء فقال أحدهما لصاحبه اهو هو؟ قال هو هو قال زنه بواحد فرجحته قال زنه بعشرة فرجحتهم قال زنه بمائة فرجحتهم قال زنه بألف فرجحتهم فقال لو وزنته بأمة لرجحها ثم قال شق بطنه فشق بطني... وقال اخرج قلبه فشق قلبي فأخرج مغمز الشيطان فطرحها ثم قال اغسل بطنه في إناء فغسله ثم دعا بالسكينة.

(*) تاريخ الطبري ذكر الخبر عما كان من أمر صلعم عند ابتداء الله تعالى ذكره إياه بإكرامه بإرسال جبريل عليه السلام.

ما هو مغمز الشيطان؟ كيف عرف محمد ذلك المغمز ولم تكن نبوة بعد ولم يكن جبريل قد أوحى إليه؟ من يزيل عن المسلمين مغمز الشيطان أم هم أفضل من محمد وليس لهم مغمز للشيطان؟ هل حدث ذلك مع أنبياء الله السابقين أم هو من تراث الجاهلية؟

الإجابة في القصة التالية:

* كان أمية ابن أبي الصلت على أخته وهي تهيئ طعاما لها فأدركها النوم فنام على سرير في ناحية البيت فأنشق جانب من السقف في البيت وإذا بطائرين قد وقع أحدهما على صدره ووقف الأخر مكانه فشق الواقع صدره فأخرج قلبه فشقه فقال الطائر الذي على صدره أوعى(أدرك)؟ قال وعى قال اقبل؟ قال أبى قال فرد قلبه في موضعه فنهض فتبعهما أمية طرفة فقال لبيكما هاأنذا لديكما وتكرر هذا المشهد عدة مرات ثم قال أمية لبيكما لبيكما هاأنذا لديكما إن تغفر اللهم تغفر جما(كثيرا) وأي عبد لك لا ألما(أذنب) قالت أخته ثم انطبق السقف وجلس أمية يمسح صدره فقلت يا أخي هل تجد شيئا؟ قال لا ولكني أجد حرا في صدري. وقد صدق محمد قول أمية بن أبي الصلت

رجل وثور تحت رجل يمينه     والنسر للأخرى وليث مرصد

وهى أن الملائكة منهم في صورة الرجال ومنهم في صورة الثيران ومنهم في صورة النسر فقال محمد هذه هي صفة حملة العرش.

(*) الأغاني للإمام أبي الفرج باب أمية أبن أبي الصلت.

خلاصة القصتين أن أحدا من أنبياء الله في التوراة لم يحدث لهم قصة شق القلب ومغمز الشيطان لكن محمد قالها محاكاة لامية ابن أبي الصلت؛ وللتقرب اكثر من أمية ابن أبي الصلت نعرض بعضا من أشعاره

يا رب لا تجعلني  كافـرا أبدا       واجعل سريرة قلبي الدهر إيمانا

واخلط بنيتي واخـلط به بشرى     وللحم والـدم ما عمـرت إنسانا

إني أعوز بمن حج  الحجيج له      والـرافعون  لـدين  الله  أركانا

مسلمـين  إليه   عند  حجهـم      لـم  يبتغوا  بثواب  الله   أثمانا

فقال محمد آمن شعره وكفر قلبه.

(*) شعراء النصرانية قبل الإسلام للويس شيخو. والجامع الصغير للسيوطي حديث رقم 19

وقال في الشياطين

وترى شياطين تروغ مضافة     وراوغها شتى إذا ما تطرد

يلقى عليـها في السماء مذلة     وكواكب ترمى بها فتعرد(تفر)

وقال أيضا

اله العالمين وكل ارض     ورب الراسيات من الجبال

بناها ويبتنى سبعا شدادا     بـلا عمد يرين ولا رجال

وعن جزاء المتقين 

وحل المتقين بدار صدق       وعيش ناعم تحت الظلال

                      لهم ما يشتهون وما تمنوا     من الأفـراح فيها والكمال

هو الله باري الخلق والخلق كلهم      إماء لـه طـوعا جميعا واعبد

ونفنى ولا يبقى سـوى الـواحد    الذي يميت ويحي دائبا ليس  يهمد

وعن الفيل

إن آيـات ربنـا باقيات       ما يماري فيهن إلا الكفور

حبس الفيل المغمس حتى      ظل يحبـوا كأنه معقـور

 كل دين يوم القيامة عند     الله إلا ديـن الحنيفية زور

وعن موسى وفرعون ويونس

رضيت بك اللهـم ربا فـن أرى      دين إلهـا  غـير  الله  ثانيـا

وأنت الـذي من فضـل رحمتـه     بعث إلى موسى رسـولا مناديا

فقـلت له يا اذهب وهارون فادعوا   إلى  الله فرعون الذي كان طاغيا

وقولا له من ينبت الحب في الثرى    فيصبـح منه البقـل يهـتز رابيا

وأنت لفضـل منـك نجيت يونسا     وقـد بات في أضغان حوت لياليا

(*) كل شعر أمية ابن أبي الصلت من كتاب خزانة الأدب لعبد القادر بن عمر البغدادي. شعراء النصرانية قبل الإسلام للويس شيخو.

من الملاحظ أن تراكيب هذا الشعر جاءت مقاربة ومشابه تماما للقران ؛ فهل كان جبريل يأتي أمية أبن أبي الصلت قبل أن يأتي محمد أم أن محمدا أخذ من أشعار السابقين وأخبارهم وجاء بالقران؟.

* عن أبن عباس قال: إن النبي صلعم صدّق أمية في شئ من شعره فقال

رجل وثور تحت رجل يمينه   والنسر للأخرى وليث مرصد

فقال النبي صلعم صدق.

والشمس تطلع كل آخر ليلة      حمراء يصبح لونها يتورد

تأتي فما تطلع لنا في رسلها      إلا معـذبـة وإلا تجلـد

فقال النبي صدق.

(*) مسند أحمد بن حنبل باب مسند عبد الله بن عباس.

* عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال أنشدت رسول الله صلعم مائة قافية من قول أمية بن أبي الصلت كل ذلك يقول النبي هيه هيه (أي زدني)حتى أنشدته مائة بيت ثم قال النبي إن كاد في شعره ليسلم..

(*) حياء علوم الدين للإمام أبي حامد الغزالي باب كتاب آداب السماع والوجد.ورواه مسلم في صحيحه.

لو قالوا محمدا أمي ؛ فهل محمد لا يسمع ولا يفهم ولا يحب شعر أمية بن أبي الصلت؟ تراكيب القران المشابهة لشعر أمية من أين جاءت؟ هل أخذها محمد من أمية ؛ أم أن جبريل أعطاها لأمية كما أعطاها لمحمد؟ هل لنا أن نقارن بين شعر أمية وشعر محمد في القران؟

* كان محمد يحفظ الكثير من كلام قس بن ساعدة الأيادي وقال رحم الله بن ساعدة وأرجو أن يبعث يوم القيامة أمة وحده.

(*) خزانة الأدب ولب لباب لسان العرب للبغدادي. منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب قس بن ساعدة.

ترى ماذا قال هذا القس؟ ولماذا كان يحفظ محمد كلامه؟ ما مصير أمة القس بن ساعدة الذي سيبعث أمة وحدة؟ ما ديانته؟   

* قس أبن ساعدة أسقف نجران وخطيب العرب وأول من قال البينة على من ادعى واليمين على من أنكر. ومن خطب قس أبن ساعدة ما رواه أبو بكر:

أيها الناس اسمعوا وعوا وإذا وعيتم فانتفعوا انه من عاش مات ومن مات فات وكل ما هو آت آت مطر ونبات وأرزاق وأقوات وأباء وأمهات وأحياء وأموات وجمع وشتات وآيات بعد آيات(؟!) ليل موضوع وسقف مرفوع ونجوم تغور وارض تمور وبحور تموج وتجارة تروج وضوء وظلام وبر وآثام أن ابلغ العضات السير في الفلوات والنظر إلى محل الأموات  وسماء ذات أبراج (؟!) مالي أرى الناس يذهبون فلا يرجعون اقسم قس بالله(؟!) قسما حقا لا آثما فيه ولا حنثا أن لله دينا هو احب إليه من دينكم يا معشر أياد أين الأباء والأجداد وأين الفراعنة(؟!) الشداد أين من بنى وشيد وغره المال والولد أين من بغى وطغى وجمع فأوعى وقال أنا ربكم الأعلى(؟!)

(*) شعراء النصرانية للويس شيخو.السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي.

* عن أبن عباس قال قدم وفد عبد القيس على صلعم فقال أيكم يعرف القس بن ساعدة الأيادي قالوا كلنا يا رسول الله نعرفه قال فما فعل قالوا هلك قال(النبي) ما أنساه بعكاظ على جمل أحمر وهو يقول:

أيها الناس اجمعوا واسمعوا وعوا من عاش مات ومن مات فات .. .. ثم قال صلعم أيكم يروي شعره فأنشدوه عليه الصلاة والسلام

في الذاهبين الأولين من القـرون لنا بصائر 

لمـا رأيت مـواردا للمـوت ليس مص،ادر

ورأيت قومي نحوها تسعى الأصاغر والأكابر

لا يرجـع الماضي إلى ولا من الباقـين غابر

أيقنت أنـى لا محالة حيث صار القـوم صائر.

(*) السيرة الحلبية باب ما جاء من أمر الرسول عن أحبار اليهود وعن الرهبان من النصارى.

وكان محمد يحفظ ويقول رجز عبد الله بن رواحة.

* عن البراء قال رأيت رسول الله صلعم يوم الخندق ينقل التراب حتى وارى التراب شعره وصدره وهو يرتجز برجز عبد الله بن رواحه يقول

اللهم لولا أنت ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزل سكينة علينا وثبت الأقدام إن لاقينا إن الأولى قد بغوا علينا وإن أرادوا فتنة أبينا ونحن عن فضلك ما استغنينا.

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب غزوة الخندق.

وكان حسان بن ثابت شاعرا لمحمد يمدحه ويهجو من يهجوه ؛ بعد أن كان حسان يمدح النعمان ابن المنذر قبل أن يقول محمد انه نبي وتلك كانت عادة ملوك زمانه؛ وجاء في القران

وَالشُّعَرَاء يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ 224 أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ 225 وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لا يَفْعَلُونَ 226(الشعراء224-226)

هل كان محمد أمي جاهل لا يعرف أخبار السابقين ومعتقداتهم التي سطروها في أشعارهم؟ هل كان محمد أقل من أولئك الأميين الذين كانوا يحفظون قرانه عندما كان يتلو عليهم ما يقول؟ من تعلم في جزيرة العرب أفضل منه؟ كان يدور في الأسواق مثل سوق عكاز يسمع للقس بن ساعدة ولفحول الشعراء وورقة بن نوفل ؛ ألم يتأثر بهم؟

هو ورقة بن نوفل بن عبد العزى بن قصي ابن عم خديجة زوج محمد؛ وهو أحد من اعتزل الأوثان ؛ وكان أمراء تنصر في الجاهلية وكان يكتب الكتاب العبراني فيكتب بالعربية من الإنجيل ما شاء الله أن يكتب.

وللتقرب من ورقة اكثر تحديدا ودقة نورد بعضا من أشعاره القلية النادرة التي بقيت لنرى مدى تطابق ما أوحى به شيطان الشعر لورقة وما أوحى به جبريل إلى محمد على انه من عند الله وما يتعامى عنه علماء الإسلام وما حاول كتاب التاريخ والسير الإسلامية أن يطمسوه حتى أن ما تبقى منه يستطيع المرء المفكر أن يستدل به على ما ضاع وطمس.

 

 لقد  نصحت  لأقوام وقلت لهم     أنا  النذير  فلا  يغركم  أحد

 لا  تعبدون  إلها   غير  خالقكم    فان دعوكم فقـولوا بيننا حدد

 سبحان ذي العرش سبحانا نعوذ   به وقبل قد سبح الجود والجمد

 مسخر كل  ما تحت  السماء له   لا ينبغي أن  يناوي ملكـه أحد

لا شئ مما نرى  تبقى بشاشته   يبقى الإله ويودى المال والولد

لم تغن عن هرمز يوما خزائنه  والخلد قد حاولت عاد فما خلدوا

ولا سليمان إذ دان الشعوب له  والجن والإنس يجري  بينها  برد

أين الملـوك التي كانت لعزتها  من  كـل أوب إليهـا وافد يفد

حوض هناك مورود بلا كذب    لابـد مـن ورده كمـا وردوا

 

ومن شعره ما قاله لزيد بن عمر بن نفيل وكان زيد نصرانيا فالتقى بورقة وتناشدا الأشعار في التوحيد وعبادة الله فقال ورقة:

 

رشدت وأنعمت ابن عمرو وإنما      تجنبت تنـورا مـن  الله  حـاميا

بـدينك ربا ليس ربـا  كمثلـه         وتركت أوثان الطـواغي كما هيا

وأدركك الـدين الـذي قد طلبته       ولـم تك عن توحيـد ربك ساهيا

فأصبحت في دار كريـم مقامها         تعـلل فيهـا  بالكـرامة لاهيـا

تـلاقي خليل الله فيها ولـم تكن        من الناس جبارا إلى النار هـاويا

قد تـدرك الإنسان راحمة ربـه        ولو كان تحت الأرض سبعين واديا

حنانيك إن الجـن كنت رجاءهم        وأنت الهــي ربنــا ورجائيـا

أديـن لـرب يستجيب ولا أرى        أدين لمـن لا يسمع الدهـر  داعيا

أقـول إذا صليت في كـل بيعة        تباركت قـد أكـثرت باسمك داعيا.

 

(*) خلاصة هذه الترجمة من كتاب السيرة النبوية لأبن هشام وكتاب الأغاني وكتاب السيرة الحلبية ومعجم البلدان ومحاضرة الأبرار لابن العربي نقلا عن شعراء النصرانية قبل الإسلام للويس شيخو.

هذا بعض ما ظهر من شعر ورقة بن نوفل وقبل ظهور محمد ؛ ترى ماذا عن ذلك الكم الهائل المطموس؟ أليست هذه تراكيب القران وأفكاره قبل محمد؟

العرب يحفظون الشعر ويرددونه ويدونونه وظهرت معلقات عنترة وغيره ممن مات قبل ورقة بكثير ؛ فلماذا ظهرت أشعار عنترة وغيره وطمست أشعار ورقة والموحدين غيره قبل محمد؟ لماذا يصر محمد أن من دلائل نبوته وصدق قرانه أن محمد وقومه لم يكونوا يعلمون كتب الله وأنبياء الله من قبل محمد.

تِلْكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهَا إِلَيْكَ مَا كُنتَ تَعْلَمُهَا أَنتَ وَلاَ قَوْمُكَ مِن قَبْلِ49(هود11: 49)

ذَلِكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيكَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يُلْقُون أَقْلاَمَهُمْ أَيُّهُمْ يَكْفُلُ مَرْيَمَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يَخْتَصِمُونَ 44 (آل عمران5: 44)

ذَلِكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيْكَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ أَجْمَعُواْ أَمْرَهُمْ وَهُمْ يَمْكُرُونَ 102 (يوسف12: 10)

وَمَا كُنتَ بِجَانِبِ الْغَرْبِيِّ إِذْ قَضَيْنَا إِلَى مُوسَى الأمْرَ وَمَا كُنتَ مِنَ الشَّاهِدِينَ 44 (القصص28: 44)

ترى هل كان ورقة بن نوفل وغيره من شعراء العرب قبل محمد في الجانب الغربي أو الشرقي عندما كتبوا عن أنبياء الله السابقين وعن موسى؟ هل كان الشعراء السابقين لمحمد من الشاهدين حتى انهم كتبوا قصص الأنبياء في أشعارهم وبنفس تراكيب القران التي جاء بها محمد نقلا عنهم؟ الواضح من أشعارهم انهم كانوا يعلمون كتب الله وأنبيائه جيدا قبل محمد ؛ وهذا يطعن في صحة الآيات السابقة أليس كذلك؟

ولمعرفة تعليق واحد من أكبر المفكرين المسلمين عليك بكتاب الخلافة الإسلامية للمستشار محمد سعيد العشماوي.

لكن دعنا من كل تلك الأسئلة الهامشية ونعود إلى ورقة بعمق اكبر

*عن عائشة قالت حديث طويل أن خديجة أتت بالنبي إلى ورقة بن نوفل وهو ابن عمها كان أمراء تنصر في الجاهلية وكان يكتب الكتاب العبراني فيكتب بالعربية من الإنجيل ما شاء الله أن يكتب فلما مات ورقة فتر الوحي(انقطع) حتى حزن النبي فيما بلغنا حزنا غدا منه مرارا كي يتردى من رؤوس شواهق الجبال لكي يلقي بنفسه فيتبدى له جبريل فقال يا محمد انك رسول الله حقا فإذا طالت فترة(انقطاعه) الوحي غدا لمثل ذلك..

(*) صحيح البخاري باب ما بدئ به صلعم الوحي الرؤيا الصالحة.المسند للإمام أحمد بن حنبل باب مسند عائشة.نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب ذكر فترة الوحي عن النبي صلعم وما أنزل بعد فترته.

* كان بعد نزول جبريل عليه باقرأ بأسم ربك مكث مدة لا يرى جبريل أي وانما كان كذلك ليذهب ما كان يجده من الرعب وليحصل له التشويق إلى العود ومن ثم حزن لذلك حزنا شديدا حتى غدا مرارا كي يتردى من رؤس شواهق الجبال فكلما أوفى بذروة كي يلقي نفسه منها تبدى له جبريل عليه السلام فقال يا محمد انك رسول الله حقا.. فإذا طالت علية فترة غدا لمثل ذلك.. كي يلقي بنفسه .. وفي فتح الباري أن أبن اسحق جزم بأنها ثلاث سنين قال أبو القاسم السهيلي قد جاء في بعض الأحاديث المسندة أن مدة هذه الفترة كانت سنتين ونصف .. ..

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب بدء الوحي له صلعم.

لماذا انقطع الوحي بعد موت ورقة؟ لماذا الحزن والجزع بعد موت ورقة؟ لماذا اقدم محمد على الانتحار مرارا بعد موت ورقة وانقطاع الوحي إذا كان مؤمن بأنه نبي ولم يخالطه الشك؟ 

نحن نعلم أن الإجابة الصحيحة والمنطقية وان شئت الدقة والصدق قل بل والوحيدة إجابة صعبة ومرة لكنها شافية.

*عن عائشة أن خديجة سألت النبي عن ورقة بن نوفل فقال قد رأيته في المنام فرأيت عليه ثياب بياض فأحسبه لو كان من أهل النار لم يكن عليه ثياب بياض.

(*) المسند للإمام أحمد بن حنبل باب مسند عائشة.

*عن عائشة قالت قال النبي لا تسبوا ورقة بن نوفل فأني قد رأيت له جنة أو جنتين .

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للعلامة الشيخ علي المتقي الهندي باب ورقة بن نوفل.  ومات ورقة نصرانيا ولم يؤمن بمحمد!!!

إن هول الصحراء عظيم وعلى رمال مكة ترقص الشياطين.

                                    مصطفى جحا محنة العقل في الإسلام

 

ما منكم من أحد إلا وله شيطان ؛ حتى أنت يا رسول الله حتى أنا.

                                                               محمد بن عبد الله

 

من هو جبريل الذي كان يأتي محمدا وثارت حوله الشكوك حتى من محمد نفسه الذي قال أنه كاهن وما يرى إلا شيطانا أو تابعا من الجن ؛ وهذا ما دفع بخديجة أن تتعرى أمام جبريل هذا لكي تعرف إذا كان جبريل هذا واحدا من الجن أو ملك من الملائكة ؛ لكن ترى هل حالة محمد هذه كانت الوحيدة التي جرت أحداثها على رمال مكة؟ بالطبع لا !! وهذا ما سنتعرض له.

نعم لقد لعب جبريل أدوارا رئيسية في حياة محمد وسهل له كثيرا طرق الاستحواذ على النساء ؛ فعائشة قال محمد أن جبريل جاءه بصورتها في قطعة من حرير ثم جاءه ببراءتها بآيات بعد آيات ؛ وزينب بنت جحش ما كان يطولها محمد لولا آيات جبريل ؛ وحفصة ما رجعت إلا بجبريل ؛ وما عاد محمد لمضاجعة مارية إلا بآيات جبريل ؛ والقائمة طويلة فلقد قال مصطفي جحا بأن محمدا استخدم جبريل إلى حد الإنهاك ؛ ولمعرفة كنه جبريل وطبيعته ؛ سنستعرض بعضا من حالات توابع العرافين وخيالات الشياطين في جزيرة العرب وهل هناك من تشابه بين جبريل وبين التوابع؟ هل ما قالته التوابع من الجن لكهان العرب يختلف كثيرا عن القران؟ نجتزئ منه بلا خلل:

تاريخ الطبري خبر عما كان من نبي الله صلعم عند ابتداء الله تعالى ذكره إياه بإكرامه بإرسال جبريل إليه بوحيه.

 كان محمد يقضي شهرا في غار حراء كعادة قريش في الجاهلية للتعبد(!!!) إلى أن جاءه جبريل قال النبي لم يكن من خلق الله أحدا ابغض إلي من شاعر أو مجنون كنت لا أطيق أن انظر إليهما قلت إنني شاعر أو مجنون لا تحدث بها قريش عني أبدا لأعمد إلى حالق(قمة) من الجبل واطرح نفسي فلأقتلنها فلأستريحن.

(كان محمد يقضي شهرا للتعبد في مغارة كعادة أهل قريش!!. على طريقة من كان التعبد في المغارات ؟ هل هو على طريقة رهبان النصارى أم على طريقة عباد الأصنام كان يتعبد محمد؟ كم كان عدد العباد حوله طالما ذلك كان من عادة قريش؟ فيما كان يتدارس العباد هناك في المغارات؟)

نأسف لطول المداخلة وان كانت ضرورية؛ ما زال الكلام لمحمد حتى كنت وسط الجبل سمعت صوتا من السماء يقول يا محمد أنت رسول الله وأنا جبريل فما زلت ما أتقدم أمامي ولا ارجع ورائي حتى بعثت خديجة رسلها في طلبي حتى أتيت فجلست على فخذها ملتصقا بها مائلا إليها فقالت يا أبا القاسم أين كنت؟ قال(محمد)إني لشاعر أو مجنون فقالت أعوز بالله من ذلك(أي أن خديجة كانت تعرف الله وتتعوذ به قبل إدعاء محمد النبوة؟!)يا أبا القاسم ما كان الله ليصنع ذلك بك وما اعلم من صدق حديثك وعظم أمانتك وحسن خلقك وصلة رحمك(خديجة تعرف أن هذه الصفات الحسنة لها اجر عند الله؟!) ما ذاك يا أبن عم لعلك رأيت شيئا  قم ونم..(خديجة تعرف أن محمد رأى رؤية قبل أن يخبرها‍‍‍‍‍‍ ‍‍‍‍!!( ما زال الكلام لمحمد نعم ثم حدثها فقالت ابشر يا أبن عم واثبت فوالله الذي نفس خديجة بيده(خديجة تعلم أن نفسها بيد الله؟!) إني لأرجو أن تكون نبي هذه الأمة ثم انطلقت إلى ورقة بن نوفل وهو ابن عمها تنصر فقال ورقة قدوس قدوس والذي نفس ورقة بيده لو صدقتيني يا خديجة لقد جاءه الناموس الأكبر فقولي له اثبت فقالت للنبي ما قال ورقة فسهل ذلك عليه بعض ما هو فيه من الهم(هم إيه الذي يصيب الإنسان عندما يرى ملاك الله خاصة وان محمد حسب قصصه انه عرف مسبقا انه نبي من قصة شق بطنه وإخراج مغمز الشيطان منه!!)

خلاصة القصة  محمد يتعبد شهرا في مغارة في جبل حيراء على الطريقة الجاهلية ؛ وكعادتهم وهو شهر تعبد وخلوة والمتعبدون معه كثيرون؛ ترى لمن كانت تتعبد الجاهلية ومحمد معهم قبل أن يقول بأنه نبي؟ لمن كان محمد يتعبد؟ وماذا كان العباد هناك يتدارسون؟ فيما كانوا يتناقشون ولم يكن هناك إسلام بعد؟ المتتبع لأشعار هؤلاء العباد يجدها تتطابق مع القران وتحكي كثيرا من قصص أهل الكتاب؛ كيف عرف هؤلاء الجهلة والكفار أخبار الله وأنبياء الله وسطروا قصصهم في أشعارهم وهى تتطابق مع قصص القران وبنفس التراكيب اللغوية واللفظية؛ حتى القصص التراثية والأسطورية غير الموجودة بالتوراة والإنجيل جاءت بها أشعارهم وجاء بها القران بعدهم أيضا كيف؟

محمد يحب كلام الشعر جدا ويحفظه ويطلب للشاعر القس ابن ساعدة ويصف شعر بعضهم بالإسلام كشعر أمية ابن أبي الصلت ومن ناحية أخرى محمد يكره الشعراء جدا ويكره أن يكون شاعرا أو مجنون والعرب كثيرا ما وصفوه في القران بشاعر ومجنون؛ محمد يتقبل بعد الإسلام أشعار المدح وينصّب حسان بن ثابت مادحا له وهاجيا لمن يهجوه بعد ما كان حسان مادحا للنعمان ابن المنذر لماذا هذا التناقض والضد؟

*عن أبي هريرة عن النبي صلعم قال: لأن يمتلئ جوف رجل قيحا ..خير له من أن يمتلئ شعرا.

(*) الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم7218

عن البراء عن النبي صلعم قال إن الروح القدس معك ما هاجيتهم.

* عن بريدة بن الحطيب الأسلمي قال أعان جبريل حسان بن ثابت عند مدحه النبي صلعم بسبعين بيتا.

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب حسان بن ثابت.

وها هو جبريل يعين حسان بسبعين بيتا من الشعر ولنا أن نأخذ عينه من شعر جبريل الذي أوحاه إلى حسان أو ما جاء به الروح القدس على لسان حسان بعد غزة أحد ليرد على هند بنت عتبة التي أكلت كبد حمزة أسد الله وعم محمد.

لعن الإله وزوجها معـها             هنـد الهنـود طويلة البزر

قرحت عجيزتها ومشرجها            من داء بها بضا على القطر.

(*) الأغاني للإمام أبي الفرج الأصبهاني.

محمد يرتعب من ملاك الله جبريل وينتابه الهم والحزن ويفكر في الانتحار لماذا؟ إذا كانت تلك هي الآثار التي تتركها ملائكة الله في نفوس البشر عندما يرونهم فماذا تفعل  الشياطين بالبشر؟ أليس الشياطين هي التي ترعب البشر؟

خديجة تعرف الله وجزاءه الحسن ولازال عالقا في ذهنها رفض أبوها ومن على شاكلته من زواجها بمحمد. خديجة هي التي طرحت فكرة النبوة وفكرة جبريل لتظهر زوجها على الآخرين. خديجة ترفض بشدة كلام محمد الصادق الأمين من أن الذي يتراءى له هو شيطان الشعر؛ ترى ماذا كان يحدث لو لم تطرح خديجة فكرة النبوة وكان محمد يسير وراء إحساسه الصادق بأن الذي يأتيه هو شيطان الشعر؟ نعم برغم كل ما قالته خديجة بأن الذي يأتيه هو جبريل إلا أن محمدا ظل طيلة حياته يؤكد أن الشيطان والجن تتلبسه وتأمره ؛ وجريا على عادته وطريقته السياسية والتوفيقية يقول بأن الشيطان الذي يأمره مسلم والجن الذي يأمره مسلم فما رأيك يا أخي المسلم؟؟؟ بماذا أمره الشيطان قبل أن يسلم؟ كم من الوقت استمرت علاقة محمد بالشيطان قبل أن  يسلم؟ أليس بين الشياطين من يظهر الإيمان ويبطن الكفر أي منافق؟

المتأمل في القران يجد أن للجن سورة باسمه في القران هي سورة الجن ؛ كما أن سورة الأحقاف هي من كلام الجن أيضا ؛ كما نرى أن الجن كان له سلطان على محمد فتارة ينزغه وتارة ينسيه وتارة يلقي على لسانه آيات تمجد الأصنام وتعد بأن لها شفاعة مقبولة عند الله وغيرها.

* ذكر بعض المفسرين أنه صلعم كان له عدو من شياطين الجن يقال له الأبيض كان يأتيه في صورة جبريل..

(*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب بدء الوحي له صلعم

وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نِبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاء رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ ..112(النعام6: 112)

وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بالله إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ 200(الأعراف7: 200)

وَإِمَّا يُنسِيَنَّكَ الشَّيْطَانُ فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ 68(الانعام6: 68)

* عن أبن مسعود قال: قال النبي صلعم ما منكم من أحد إلا وقد وكل به قرينه من الجن وقرينه من الملائكة قالوا وإياك قال وإياي إلا أن الله أعانني عليه فأسلم فلا يأمرني إلا بخير.

(*) المسند لأحمد أبن حنبل.صحيح مسلم باب تحريش الشيطان وبعثه سراياه لفتنة الناس وأن مع كل إنسان قرينا.منتخب كنز العمال للعلامة الهندي.

* عن عائشة قالت: قال النبي صلعم ما منكم من أحد إلا ومعه شيطان قالوا وأنت يا رسول الله قال وأنا إلا أن الله أعانني عليه فأسلم.

(*) صحيح مسلم باب تحريش الشيطان وبعثه سراياه لفتنة الناس وان مع كل انسان قرينا من حديث عائشة.

نعم لقد تمكن الجن والشيطان من محمد بل دفعه الى السجود للأصنام.

* أخبرنا محمد بن عمر قال حدثني... رأى رسول الله صلعم من قومه كفا عنه (ابتعادهم) فجلس خاليا فتمنى فقال ليته لا ينزل علىّ شئ ينفرهم عني وقارب رسول الله صلعم قومه ودنا منهم ودنوا منه فجلس يوما مجلسا في ناد من تلك الأندية حول الكعبة فقرأ عليهم والنجم إذا هوى حتى بلغ أفرأيتم اللات والعزى ومناة الثالثة الأخرى(النجم1-20) ألقى الشيطان كلمتين على لسانه تلك الغرانيق العلى وإن شفاعتهن لترتجي فتكلم رسول الله صلعم بهما ثم مضى فقرأ السورة كلها وسجد القوم جميعا...

(*)الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر سبب رجوع أصحاب النبي من أرض الحبشة. أسباب النزول للواحدي النيسابوري أساب نزول الآية 52 من سورة الحج. أسباب النزول للإمام الحافظ جلال الدين السيوطي أسباب نزول الآية52 من سورة الحج.

هل هذه الآيات ألقاها الشيطان الأبيض على محمد؟ هل ألقاها الشيطان الذي أسلم؟ هل الشيطان استمر على إسلامه أم ارتد بعد هذه الآيات؟ أين روح النبوة التي تعرف وتفرق بين كلام الله وكلام الشيطان؟ أين الذي لا ينطق عن الهوى؟ كما أن الشيطان لا يترك المسلم حتى في صلاته إلا ويلعب له في مقعدته ويعبث بها:

*عن أبن عباس رضى الله عنه قال: قال النبي صلعم إن الشيطان يأتي أحدكم وهو في صلاته حتى يفتح مقعدته فيخيل إليه أنه أحدث ولم يحدث فإذا وجد أحدكم ذلك فلا ينصرف حتى يسمع صوتا أو يجد ريح ذلك بنفسه.

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة عليّ المتقي الهندي باب الشيطان ووسوسته.

عود على بدء متى بدأت علاقة الشيطان بمحمد؟

* عن حليمة السعدية قالت: قال لي أبوه (من الرضاعة زوج حليمة) يا حليمة ، لقد خشيت أن يكون هذا الغلام قد أصيب فألحقيه بأهله قبل أن يظهر ذلك به ، قالت فاحتملناه، فقدمنا به على أمه ، فقالت ما أقدمك به يا ظئر وقد كنت حريصة عليه وعلى مكثه عندك ؟ قالت  قد بلغ الله بابني وقضيت الذي علي ، وتخوفت الأحداث عليه ، فأديته إليك كما تحبين ؛ قالت: ما هذا شأنك ، فاصدقيني خبرك قالت فلم تدعني حتى أخبرتها قالت أفتخوفت عليه الشيطان ؟ قالت نعم ؛ قالت  كلا ، والله ما للشيطان عليه من... دعيه عنك وانطلقي راشدة

(*) سيرة أبن هشام باب حليمة ترد محمدا صلعم إلى أمه

ماتت أم محمد كافرة وإلى النار ولم يُسمح لمحمد بالاستغفار لها فمن أين عرفت الله؟ لقد تخوفت علية المرضعة حليمة بعد تلك الإغماءة وهى بخبرتها عرفت أن الشيطان تلبسه فخافت وأرجعته لأمه.  

*أخبرنا محمد بن عمر بن واقد الأسلمي .... عن نفيسة بنت منية أخت يعلى بن منية قالت لما بلغ رسول الله صلعم خمسا وعشرين سنة قال له أبو طالب أنا رجل لا مال لي وقد اشتد الزمان علينا وهذه عير قومك وقد حضر خروجها إلى الشام وخديجة بنت خويلد تبعث رجالا من قومك في عيراتها فلو جئتها فعرضت نفسك عليها لأسرعت إليك وبلغ خديجة ما كان من محاورة عمه له فأرسلت إليه .... فقال (أبو طالب) هل لك يا خديجة أن تستأجري محمدا فقد بلغنا أنك استأجرت فلانا ببكرين ولسنا نرضى لمحمد دون أربع بكار قال فقالت خديجة لو سألت ذاك لبعيد بغيض فعلنا فكيف وقد سألت لحبيب قريب... فنزلا في ظل شجرة فقال نسطور الراهب ما نزل تحت هذه الشجرة قط إلا نبي ثم قال لميسرة أفي عينيه حمرة قال نعم لا تفارقه قال هو نبي وهو آخر الأنبياء ثم باع سلعته..

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر خروج رسول الله صلعم إلى الشام في المرة الثانية.السيرة الحلبية باب سفره صلعم إلى الشام ثانيا.

ما هذه الحمرة التي في عينيه؟ هل هي من تلبس الشياطين له والجن القرين والأرواح الشريرة؟

*أخبرنا عفان بن مسلم ...عن عبادة بن الصامت أن النبي صلعم كان إذا نزل عليه الوحي كرب له وتربد وجهه أخبرنا عبيد الله بن موسى العبسي ... عن عكرمة قال كان إذا أوحي إلى رسول الله صلعم وقذ لذلك ساعة كهيئة السكران أخبرنا محمد بن عمر الأسلمي ... عن أبي أروى الدوسي قال رأيت الوحي ينزل على النبي صلعم وأنه على راحلته فترغو وتفتل يديها حتى أظن أن ذراعها تنقصم فربما بركت وربما قامت موتدة يديها حتى يسرى عنه من ثقل الوحي وإنه ليتحدر منه مثل الجمان ؛ أخبرنا حجين بن المثنى ... أن رسول الله صلعم كان يقول كان الوحي يأتيني على نحوين يأتيني به جبريل فيلقيه علي كما يلقي الرجل على الرجل فذلك يتفلت مني ويأتيني في شيء مثل صوت الجرس حتى يخالط قلبي فذاك الذي لا يتفلت مني. ... قالت عائشة ولقد رأيته ينزل عليه الوحي في اليوم الشديد البرد فيفصم عنه وإن جبينه ليتفصد عرقا أخبرنا عبيدة بن حميد التيمي ... عن بن عباس قال كان النبي صلعم إذا نزل عليه الوحي يعالج من ذلك شدة قال كان يتلقاه ويحرك شفتيه كي لا ينساه فأنزل الله عليه لا تحرك به لسانك لتعجل به.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر شدة نزول الوحي على النبي صلعم.

وهنا نرى حالات غريبة عجيبة ؛ محمد يرغي ويذبد يصيبه الكرب ويصير مثل السكران وتصلصل الأجراس حوله ؛ ويثقل حتى يكاد يقصم ذراع الراحلة ؛ ما كل هذه الأعراض التي تحدث؟ هل حدث ذلك مع أنبياء الله الحقيقيين؟

نعم لم يكن محمد وعائشة فقط الذي يعتريهما الشيطان بل القائمة طويلة

* عن الحسن البصري قال: لما بويع أبو بكر قام خطيبا فقال أما بعد فإني وليت هذا الأمر وأنا له كاره. . . وإذا رأيتموني استقمت فاتبعوني وإذا رأيتموني زغت فقوموني واعلموا أن لي شيطانا يعتريني فإذا رأيتموني غضبت فاجتنبوني لا أؤثر أشعاركم وأبشاركم..

(*) تاريخ الخلفاء للسيوطي باب أبو بكر الصديق رضي الله عنه.

* حديث عبد الله بن شداد أتى جبريل النبي فقال اقرأ قال ما اقرأ؟ قال فضمه ثم قال يا محمد اقرأ قال ما اقرأ؟ قال اقرأ باسم ربك الذي خلق قال لما جاء النبي إلى خديجة فقال يا خديجة ما أراني إلا عرض ليّ(أي أصابه مس من الجن) قالت كلا والله ما كان ربك(ربك؟) يفعل ذلك بك ما أتيت فاحشة قط قال فأتت خديجة ورقة بن نوفل فأخبرته الخبر فقال لئن كنت صادقة أن زوجك لنبي وليلقين شدة ولئن أدركته لأمنن به.

(*) تاريخ الطبري نفس الباب السابق.

خلاصة القصة محمد يؤكد مرة أخرى على إن الجن والشيطان قد مسه؛ خديجة لا توافق محمد على أن الجن مسه لماذا؟ ورقة بن نوفل يؤكد أن محمد نبي هذه الأمة(عرب الجزيرة) وسوف يؤمن به لكنه مات ولم يؤمن!!!

* عن ابن عباس قال بينما النبي بأجياد(اسم مكان) رأى ملكا واضعا إحدى رجليه على الأخرى في أفق السماء يصيح يا محمد أنا جبريل يا محمد أنا جبريل فزعر(فزع)النبي ورجع سريعا إلى خديجة فأخبرها وقال يا خديجة إني لأخشى أن أكون كاهنا(عراف) قالت كلا يا ابن عم فان الله لا يفعل ذلك بك أبدا انك لتصل الرحم وتصدق الحديث وتؤدي الأمانة ثم انطلقت إلى ورقة بن نوفل وهى أول مرة أتته فأخبرته فقال ورقة والله أن ابن عمك لصادق وان هذه لبدء النبوة وانه ليأتينه الناموس الأكبر فان بعث وأنا حي فسأعزره وانصره وأومن به.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد ذكر نزول الوحي على رسول الله صلعم.

خلاصة القصة محمد يؤكد مرارا أن الذي يأتيه ليس ملاك من عند الله بل هو شيطان وسيصل به الأمر أن يكون كاهنا عرافا وهذا ما أكده عرب الجاهلية وحاول القران نفيه فيما بعد

فَذَكِّرْ فَمَا أَنتَ بِنِعْمَتِ رَبِّكَ بِكَاهِنٍ ولا مَجْنُونٍ 29(الطور29)

وَلا بِقَوْلِ كَاهِنٍ قَلِيلا مَا تَذَكَّرُونَ 42(الحاقة42)

خديجة ترفض رأي محمد في نفسه انه كاهن كما رفضت سابقا رأيه أن الجن مسته وانه شاعر أو مجنون.

ورقة بن نوفل يؤكد على نبوة محمد ويؤكد انه سيؤمن به؛ ومات ورقة بعد أن قال محمد انه نبي ولم يؤمن به ومات نصرانيا ؛ ترى لماذا تراجع ورقة عن وعوده السابقة؟

لكن أهم النقاط هي تلك التي قالها محمد عن نفسه انه كاهن وقالت العرب انه كاهن؛ هنا سنعرض بعضا من كلام كهان العرب في الجاهلية لنعرف لماذا قال محمد والعرب انه كاهن ولنعرف كيف يماثل القران كلام الكهان.

* قال أحد الكهان يسمى شق في تفسير المنام لأحد الملوك:

أمر ينقطع برسول مرسل يأتي بالحق والعدل بين أهل الدين والفضل يكون الملك في قومه إلى يوم الفصل قال الملك وما يوم الفصل؟ فقال يوم تجزى الولاة يدعى فيه من السماء بدعوات يسمع فيها الأحياء والأموات ويجمع فيها الناس للميقات يكون فيه لمن اتقى الفوز والخيرات قال الملك أحق ما تقول قال أي ورب السماء والأرض وما بينهما من رفع وخفض أن ما أنبأتك لحق ما فيه من امض(شك).

الملاحظ هنا أن الكهان رغم تعاملهم مع الشيطان والجن فأن كلامهم عن السماء والأرض ويوم الفصل ومن اتقى الله له الخيرات ناهيك عن أن العبارات البليغة والتراكيب اللغوية المشابهة للقران.

*عن النبي صلعم قال أسجع كسجع الكهان.

(*)البخاري كتاب الطب باب الكهانة ومسلم القسامة باب دية الجنين ووجوب الدية الإتقان في علوم القران باب في الفواصل والآي. الإحياء..

* قال كاهن أخر يدعى سطيح :

نبي ذكي يأتيه الوحي من العلي قال(الملك)ممن هذا النبي؟ قال رجل من ولد غالب بن فهر بن مالك بن نضر يكون الملك في قومه إلى أخر الدهر قال(الملك) هل للدهر من آخر؟ قال نعم يوم يجع فيه الأولون والآخرون يسعد فيه المحسنون ويشقى فيه المسيئون قال(الملك)أحق ما تخبرني؟ قال نعم والشفق والغسق والفلق إذا ما اتسق ما أنبأتك حق (تأمل قول كهان العرب الذين تعاملوا مع الجن والشياطين!!) وقالت عفيراء

اقسم برافع السماء ومنزل الماء من العماء انه مبطل الدماء ومنطق العقائل نطق الإماء قال(الملك)إلام يدعو يا عفيراء؟ قالت إلى صلاة وصيام وصلة أرحام وكسر أصنام وتعطيل أزلام واجتناب آثام

قال الملك من قومه قالت مضر بن نزار. عن لهيب بن مالك اللهبي قال حضرت عند النبي فذكرت الكهانة وما قاله خطر(اسم أحد الكهان) فقلت للنبي نحن أول من عرف حراسة السماء وزجر الشياطين ومنعهم من استراق(سرقة) السمع عند القذف

بالنجوم(نفس فكرة القران عن الشهب)

* فقال خطر عندما انقض نجم من السماء عظيم :

أصابه أصابه خامره عقابه عاجله عذابه احرقه شهابه زايله جوابه يا ويله ما حاله بلبله بلباله(الغم)عاوده خباله تقطعت حباله وغيرت أحواله ...يا معشر بني قحطان أخبركم بالحق والبيان وأقسم بالكعبة ذات الأركان والبلد المؤتمن السدان(سدنة الكعبة)قد منع السمع عتاة الجان من اجل مبعوث عظيم الشان يبعث بالتنزيل والفرقان وبالهدي وفاضل القران تبطل به عبادة الأوثان.. .. أرى لقومي ما أرى لنفسي أن إتبعوا خير الأنس برهانه مثل شعاع الشمس يبعث بمكة دار الحمس بمحكم التنزيل غير اللبس.. .. والحياة والعيش انه لمن قريش ما في حكمه طيش من آل قحطان وال ريش(قبيلة من الجن) والبيت ذي الدعائم والركن والاحائم(زمزم)انه لمن نجل هاشم من معشر أكارم يبعث بالملاحم وقتل كل ظالم هذا هو البيان اخبرني به رئيس الجان(وأفتح يا سمسم. . .) ثم قال الله اكبر(قالها قبل محمد كهان العرب المتعاملين مع الجن والشياطين) جاء الحق وظهر وانقطع عن الجن الخبر ثم أغمي عليه(نفس الإغماءة والأعراض التي كانت تصيب محمد عند الوحي) فلما أفاق قال لا إله ألا الله فقال النبي لقد نطق عن مثل نبوة وانه ليبعث يوم القيامة أمة وحده. (*)السيرة النبوية والآثار المحمدية لمفتي السادة الشافعية بمكة المشرفة السيد أحمد زيني دحلان. باب أخبار تساقط النجوم. السيرة الحلبية .نهاية الأرب للنويري باب ذكر بشائر كهان العرب به صلعم.

أرأيتم كيف أنها شهادة متبادلة بين كهان الأصنام السمّاعون للجن والشياطين ؛ وبين محمد نبي جزيرة العرب وعجبي!! أرآيتم كيف كبر رئيس الجان قائلا الله أكبر قبل أن يقولها محمد ؛ وقال لا إله إلا الله ؛ ماذا عن ذلك التشابه الكبير بين القران وكلام الجن وكهان أصنام الجاهلية؟.

* قال كاهن أخر:

أقسم بالسماء ذات الأبراج والأرض ذات الأدراج والريح ذات العجاج والبحار ذات الأمواج والجبال ذات الفجاج . . .

(*) كل كلام الكهان من كتاب نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري والسيرة الحلبية.

أرآيتم كيف أنها شهادة متبادلة بين الكاهن المستمع للشيطان والجن ؛ وبين محمد نبي الأميين الجهلة. أسمعتم ما أخبر به رئيس الجان ؛ ليضحك به على الجهلة العميان ؛ لقد أقسم وقال الله أكبر ما الفارق بين رئيس الجان وجبريل ؛ ما الفرق في التراكيب والمعاني بين القران وكلام الكهان؟ وعجبي!!!

* قال أبن أسحق لما تقارب أمر رسول الله صلعم حجبت الشياطين عن السمع وحيل بينها وبين المقاعد التي كانت تقعد فيها فرموا بالنجوم ؛ فعرف الجن أن ذلك لأمر حدث من الله في العباد يقول الله لنبيه صلعم حين بعثه يقص عليه خبرهم إذ حجبوا وانا لمسنا السماء أي طلبنا استراق السمع منها فوجدناها ملئت حرسا شديدا أي ملائكة أقوياء يمنعون عنها وشهبا وأنا كنا نقعد منها مقاعد للسمع لخلوها عن الحرس والشهب فمن يسمع ألان يجد له شهابا رصدا أي ارصد له ليرمى به ومن يخطف الخطفة منهم بخفة حركته يتبعه شهاب ثاقب يقتله أو يحرق وجهه أو يخبله قبل أن يلقيها إلى الكاهن وذلك لئلا يتلبس أمر الوحي بشيء من خبر الشياطين مدة نزوله.. ..

(*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب تساقط النجوم وطرد الجن عن استراق السمع. سيرة أبن هشام باب أخبار الكهان من العرب والأحبار من اليهود والرهبان النصارى.

نعم لم يحدث ذلك مع أنبياء الله الحقيقيين ؛ لكنها ثقافة الكهانة والعرافة وضرب الودع وخرافات الجن وتوابع العرافين التي كانت تغص بها جزيرة العرب ؛ فصيرها محمد وحي يقرأ به المسلمين صبح مساء!!!

وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا وَشُهُبًا 8 وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَّصَدًا 9 وَأَنَّا لا نَدْرِي أَشَرٌّ أُرِيدَ بِمَن فِي الأرْضِ أَمْ أَرَادَ بِهِمْ رَبُّهُمْ رَشَدًا 10(الجن72: 8-10)

إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ 6 وَحِفْظًا مِّن كُلِّ شَيْطَانٍ مَّارِدٍ 7 لا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلإ الأعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِن كُلِّ جَانِبٍ 8 دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ 9 إِلا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ 10(الصفات37: 6-10)

وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَجَعَلْنَاهَا رُجُومًا لِّلشَّيَاطِينِ وَأَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابَ السَّعِيرِ 5(الملك67: 5)

نعم هذا تخيل البدوي الصحراوي وتحليله لظاهرة يراها في لياليه المظلمة. ترى هل هذا كلام الله؟ هل نستطيع أن نواجه به العلماء الذين اثبتوا بالدليل القاطع أن أقوال القران عن الشهب لا تعدوا عن كونها خرافات ليس إلا؟!!!

* أما قصة إسلام عمر بن الخطاب فهي الأعجب :

* روى عن عبد الله ابن عباس في سبب إسلام عمر بن الخطاب أن عمر دخل مع قوم من خزاعة فلما مثلوا بين يدي الصنم سمعوا هاتفا من جوفه يقول:

يا أيها الناس ذوو الأجسام ما انتم وطائش الأحلام ومسندوا الحكم إلى الأصنام كرائع الأنعام محمد ذو البر والإكرام أكرمه الرحمن(!!)من أمام قد جاء بعد الشرك بالإسلام يأمر بالصلاة والصيام والبر وصلات الأرحام يزجر الناس عن الآثام فبادروا سبقا إلى الإسلام بلا فتور وبلا إحجام.

(*) نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري.

من الذي يتحدث من جوف الصنم؟ أليس هو الكذاب الشيطان المخادع عدو الإنسان؟ لكن السؤال المهم هل عندما استمع محمد إلى ما جاء به جبريل ووجده مشابها لكلام الكهان قال عن نفسه كاهن؟ ترى هل أخطاء عرب الجاهلية عندما قالوا عن  محمد انه كاهن نظرا للتشابه والتطابق بين ما جاء به القران وبين ما قاله الكهان؟ ما الاختلاف بين كلام الكهان والشياطين وأفكارهم عن الله وكلام محمد وجبريل والقران؟ .

* عن علي بن أبي طالب رضى الله عنه قال قال عبد المطلب إني لنائم في الحجر إذا أتاني آت فقال أحفر طيبة قلت وما طيبة .. وفي الغد قال أحفر برة قلت وما برة .. .. فجاءني فقال أحفر زمزم فقلت وما زمزم قال لا تنزف ولا تذم تسقي الحجيج الأعظم وهي بين الفرث والدم عند نقرة الغراب الأعصم عند قرية النمل..

(*) سيرة أبن هشام باب ذكر حفر زمزم وما جرى من الخلف عليها. السيرة الحلبية للإمام للعلامة برهان الدين الحلبي باب تزويج عبد الله أبي النبي صلعم آمنة أمه صلعم وحفر زمزم وما يتعلق بذلك.

نعم إن المدقق في تلك القصة سيجد لها صدي في أول ما جاء به محمد وهو سورة العلق أو اقرأ

* عن عائشة قالت أول ما بدئ به صلعم من الوحي الرؤيا .. فاجأه الوحي وهو في غار حراء فجاءه الملك فقال اقرأ قال صلعم ما أنا بقارئ قال فأخذني فغطني حتى بلغ مني الجهد ثم أرسلني فقال اقرأ فقلت ما أنا بقارئ فغطني الثانية حتى بلغ مني الجهد ثم أرسلني .. .. فقال اقرأ باسم ربك الذي خلق خلق الإنسان من علق ..

(*)تفسير أبن كثير باب تفسير سورة العلق. سيرة أبن هشام باب مبعث النبي صلعم.

هل من قال لعبد المطلب أحفر زمزم فقال له وما زمزم هو نفسه الذي قال لمحمد اقرأ فقال ما أنا بقارئ؟

* سواد بن قارب جاء إلى عمر بن الخطاب فسأله هل أسلمت قال نعم .. .. فقال عمر أخبرني ما جاءك به صاحبك قال جاءني قبل الإسلام بشهر أو شيعه(أقل) فقال تر إلى الجن وإبلاسها (ذليلا) وإياسها(يأسها)من دينها ولحوقها بالقلاص(الأبل) وأحلاسها(جلد يحمي الإبل)؛ عجبت للجن وتخبارها وشدة العيس بأكوارها تهوى إلى مكة تبغي الهدى ما مؤمن الجن ككفارها فارحل إلى الصفوة من هاشم بين روابيها وأحجارها.

(*) سيرة أبن هشام باب ما جرى بين عمر بن الخطاب وسواد بن قارب. السيرة النبوية والآثار المحمدية للسيد أحمد زيني دحلان مفتي الشافعية بمكة باب أخبار الكهان.

* كانت امرأة كاهنة بالمدينة يقال لها حطيمة كان لها تابع من الجن فجاءها يوما فوقف على جدارها فقالت له مالك لا تدخل تحدثنا ونحدثك فقال انه قد بعث نبي بمكة يحرم الزنا ...

(*)  السيرة الحلبية باب ما جاء على من أمر رسول الله صلعم عن أحبار اليهود وعن الرهبان من النصارى..

* عن عمرو بن شرحبيل أن رسول الله صلعم قال لخديجة إذا خلوت سمعت نداء أن يا محمد يا محمد ... وقد خشيت أن يكون والله لهذا أمر ...وأني لأخشى أن أكون كاهنا أي فيكون الذي يناديني تابعا من الجن لأن الأصنام كانت الجن فيها وتخاطب سدنتها والكاهن يأتيه الجني بخبر السماء وفي رواية وأخشى أن يكون بي جنون أي لمسة من الجن فقالت كلا يا أبن عم ما كان الله ليفعل ذلك بك فوالله إنك لتؤدي الأمانة وتصل الرحم ...

* روى أبن أسحق عن شيوخه أنه صلعم كان يرقي من العين وهو بمكة قبل أن ينزل عليه القران فلما نزل عليه القرآن أصابه نحو ما كان يصيبه قبل ذلك هذا يدل على أنه صلعم كان يصيبه قبل نزول الوحي ما يشبه الإغماء بعد حصول الرعدة ويغمض عينيه وتربد وجهه ويغط كغطيط البكر.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب بدء الوحي له صلعم.

كل من شاهد الذين تتلبسهم الشياطين والجن تظهر عليهم نفس الأعراض التي ظهرت على محمد كما ظهرت على كهان العرب. أما الإغماءة التي كانت تأتيه عند الوحي هي نفسها التي كانت تأتيه قبل الوحي!!!

* جاء في السيرة الحلبية أن رجلا قال سافرت عن زوجتي ؛ فخلفني عليها شيطان على صورتي وكلامي وسائر حالاتي التي تعرفتها مني ؛ فلما قدمت من السفر لم تفرح بي ؛ ولم تتهيأ لي وكانت إذا قدمت من سفر تتهيأ كما تتهيأ العروس ؛ فقلت لها في ذلك ؛ فقالت إنك لم تغب فبينما أنا كذلك وقد ظهر لي ذلك الشيطان ؛ وقال لي أنا رجل من الجن ؛ عشقت امرأتك وكنت آتيها في صورتك فلا تنكر ذلك ؛ فأختر أما يكون لك الليل أو لك النهار ؛ فراعني ذلك ثم اخترت النهار ؛ فلما كان في بعض الليالي ؛ جاءني وقال بت الليلة عند أهلك ؛ فقد حضرت نوبتي في استراق السمع من السماء ؛ فقلت أنت تسترق السمع ؛ فقال نعم هل لك أن تكون معي ؛ قلت نعم فلما جاء الليل أتاني وقال حوّل وجهك ؛ فحوّلت وجهي فإذا هو في صورة خنزير له جناحان (نفس البراق خنزير بجناحين مثل فرس بجناحين والرحلة أيضا ظلامية!!) فحملني على ظهره فإذا له معرفة كمعرفة الخنزير (شعر على الرقبة كشعر الفرس) فقال لي أستمسك بها فإنك ترى أمورا وأهوالا فلا تفارقني تهلك ؛ ثم صعد حتى لصق بالسماء فسمعت قائلا يقول لا حول ولا قوة إلا بالله ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن(جني مؤمن ونعمة الإيمان!!) فهوى بي ووقع من وراء العمران .. وقع ذلك في الجاهلية(أي قبل الإسلام).

(*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب ما جاء من أمر صلعم عن أحبار اليهود وعن الرهبان من النصارى وعن الكهان من العرب .. ..

لا حول ولا قوة إلا بالله  وما شاء الله!!! كل ذلك قبل الإسلام ومن من؟ من الجن؛ هل هذا الجن كان مؤمن؟ لكن قد يقول البعض كذب ونطعن في صحة هذه الكتب فهي إسرائيليات وخزعبلات وخرافات خرفات وأحاديث مدسوسة أو مبسوسة. نعم يا صديقي ربما غاب عنك إنها إسلاميات وقرآنيات فالجن في القران واستراق السمع في القران وتمتع الجن بالإنس في القران والجن المؤمن المسلم في القران!!!

إِلاَّ مَنِ اسْتَرَقَ السَّمْعَ(من الشياطين) فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ مُّبِينٌ 18(الحجر15: 18)

وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَّصَدًا 9(الجن72: 9)

وَيَوْمَ يِحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُم مِّنَ الإِنسِ وَقَالَ أَوْلِيَآؤُهُم مِّنَ الإِنسِ رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ ...128(الإنعام6: 128)  

وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ(الجن) وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ(الكافرون) فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَدًا 14 (الجن72: 11- 14)

* قالت خديجة لمحمد أتستطيع أن تخبرني بصاحبك هذا الذي يأتيك إذا جاءك؟ قال نعم فجاءه جبريل عليه السلام كما كان يأتيه فقال النبي لخديجة هذا جبريل قد جاءني قالت قم يا أبن عم فأجلس على فخذي اليسرى فقام فجلس عليها فقالت هل تراه؟ قال نعم قالت فتحول فأقعد على فخذي اليمنى فتحول النبي فجلس عليها فقالت هل تراه؟ قال نعم قالت فتحول فأجلس في حجري فتحول فجلس في حجرها قالت هل تراه؟ قال نعم فتحسرت(كشفت عن جسدها الملابس) فألقت خمارها والنبي جالس في حجرها(وفي رواية أخرى كشفت عن ثدييها)ثم قالت هل تراه؟ قال لا فقالت يا أبن عم ابشر فوالله انه ملك وما هو بشيطان.

* وفي حديث فاطمة بنت الحسن نفس الحديث ولكن أدخلت خديجة محمد بينها وبين درعها(بينا وبين جلبابها!! كيف؟ متروك هذا لخيال القارئ) فذهب عند ذلك جبريل فقالت هذا ملك وما هو بشيطان.

(*) تاريخ الطبري ذكر الخبر عما كان من أمر صلعم عند ابتداء الله تعالى ذكره إياه بإكرامه بإرسال جبريل عليه السلام إليه بوحيه. سيرة أبن هشام باب مبعث النبي صلعم. السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب بدء الوحي له صلعم. تاريخ الإسلام للذهبي ص 60. الخصائص الكبرى للسيوطي جزء 1 ص218.

أرايتم كيف كان الاختبار الفصل بين النبوة والكهانة ؛ وبين الصدق والكذب ؛ وبين جبريل والشيطان الذي كان يأتي محمد ؛ لقد عرفت خديجة أن الملائكة تخجل أن ترى النساء عرايا ولكن غاب عنها إن الشيطان خدّاع ومخادع ؛ فماذا لو لم يختفي جبريل واستمر واقفا؟ هل كان سيدل ذلك على أن الذي يأتيه هو شيطان أو تابع من الجن وليس ملك ؛ أليس كذلك؟ لقد روى عن محمد أن جبريل كان يأتيه بالوحي وهو مع عائشة في لحافها

* عن انس قال: قال النبي يا أم سلمة لا تؤذونني في عائشة فأنه والله ما نزل علي الوحي وأنا في لحاف امرأة منكن غيرها.

(*) صحيح البخاري كتاب الهبة وفضلها والتحريض عليها باب من أهدى إلى صاحبه وتحرى بعض نسائه دون بعض وباب فضل عائشة رضى الله عنها .إحياء علوم الدين للإمام أبي حامد الغزالي باب آداب النكاح.

أي أن جبريل كان لا يخجل أن يرى محمد مع عائشة فقط دون غيرها من النساء!!!

هل جبريل خديجة غير جبريل عائشة؟

والأن يصل بنا الدرب إلى نهايته ولدينا أسئلة حيرى

ورقـة: لماذا لم يؤمن ورقة بمحمد رغم انه أكد مرارا في الأحاديث أن لو أدركه سيؤمن به وأكد أن محمد نبي العرب ومات ورقة نصرانيا؟؟ لماذا انقطع الوحي بعد موت ورقة؟ هل حزنت السماء على موت ورقة فلا جبريل يصعد ولا ينزل؟ لو كان نعم فهل ورقة عند الله أهم من محمد وأمته؟ هل انقطع الوحي لان ورقة كان يملي على محمد كثيرا من القران خاصة أن المتأمل في أسلوب القران يجد انه يختلف تماما في أسلوبه بين مكة والمدينة وكأن الذي أملى وحي مكة غير الذي أملى وحي المدينة؟

لماذا انقطع الوحي بعد ورقة وحاول محمد الانتحار مرارا؟ نعم انه سؤال محوري وهام يبحث عن إجابة شافية!

خديجـة: تعرف الله والملائكة  وأن الله لا يخذل من يؤدي الأمانة ويصل الرحم ويصدق الحديث ؛ من أين عرفت ذلك؟ هل عرفته من القس ورقة الذي ترجم الإنجيل العبراني؟ خمسة عشر عاما أو يزيد قضاها محمد مع خديجة قبل النبوة هل خلت تلك الأعوام من الأحاديث عن أهل الكتاب وقصص أهل الكتاب وإيمان أهل الكتاب؟ ألم يتزاور القس ورقة معهم؟ لقد كانت خديجة كأبنته؛ هل يتركها مع أبن عابد الصنم القرشي ولا يذهب مرارا ليعظه ويرشده ويسفه الأصنام وعابديها؟ ماذا كان يحدث لو لم تكن الزوجة خديجة أي لو كانت إحدى نساء أسرة محمد في الجاهلية أي من عباد الأصنام؟

ماذا كان يحدث لو لم تعارض خديجة اعتراف محمد الصادق الأمين بأن الذي يأتيه هو شيطان الشعر أو هوس الجنون أو مس الجن أو كهانة العرب؟

ماذا ترى في صحة الاختبار الأخير الذي أجرته خديجة بأفخاذها اليمنى واليسرى وحجرها ودرعها؟

لكن السؤال الأهم لماذا لم يتزوج محمد أو يخطب امرأة أخرى على خديجة طيلة خمسة وعشرين عاما وهو الذي تزوج وخطب بعدها في خلال عشرة أعوام قرابة الأربعين امرأة أو يزيد؟

هل كان زواجا نصرانيا على طريقة الزوجة الواحدة على يد عمها القس ورقة قس مكة؟ إن لم يكن كذلك ترى هل كان يستطيع أن يتمرد على من صنعته خوفا من أن ترده كما رفعته؟ هل لأنها امرأة حازمة فلم يكن يستطيع أن يدير ظهره إليها رغم وصولها إلى عمر يقارب الخامسة والستون وهو الشغوف بالصغيرات فبعدها تزوج بطفلة لم تتجاوز التسع سنوات؟

حقا تلك الأسماء لو اختفى منها اسم لاختفت كل الأسماء أليس كذلك؟ ولكن قبل أن نفتح الملفات الأخرى علينا أن ننتظر فترة لالتقاط الأنفاس وإلقاء الضوء على الفترة الطفرة بين محمد في بداية الحقبة الخديجية وفي نهايتها.

بدأ محمد تلك الفترة كأجير عند خديجة ككل الأجراء في تجارتها ؛ يأتمر بأمرها ؛ لا يستطع أن يخالفها فهي امرأة ثرية حازمة شريفة ؛ فتزوج بناتها ممن تشاء حتى لو كانوا كفارا مشركين أعداء دعوته ؛ محمد لا يستطع أن يفرق بين ابنته المسلمة وزوجها المشرك ابن أخت خديجة لأنه لا يستطع أن يخالف لها أمرا. لكن هل كان محمد عند تلك النقطة بعد موتها؟

لا بل اصبح النبي المطاع فمن أطاعه أطاع الله ومن عصاه فقد عصى الله هذا فقط بعد موت خديجة.

مَّنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ الله ... 80(النساء4: 80)

بدأ محمد مع خديجة لا يملك مالا فلن تقبل به أي امرأة لأنه يجب أن يدفع صداقا ومهرا حسب الشريعة الجاهلية ومحمد ما بيده شيئا يدفعه ؛ رفض عمه أبي طالب أن يزوجه أم هانئ عندما أراد محمد أن يتزوجها؛ محمد لا يجرؤ أن يتقدما خاطبا أي بكر أو حتى امرأة ثيب فالبكر والبكارة في الشرع الجاهلي أغلى. محمد في زواجه الأول لم يختار المرأة بل المرأة هي التي اختارته ؛ محمد لم يفكر في فارق العمر الفارق كبير بين فتى في الخامسة والعشرين وبين امرأة في الأربعين ؛ خديجة تدخل خريف عمرها ولها زوجين قبله ؛ محمد لا ترض به أي امرأة فما العمل ؛ الموافقة بلا تردد فالفرصة قد لا تجئ مرة أخرى ؛ ترى هل كان محمد عند هذه النقطة بعد موت خديجة. لا فهو نبي الله وزواجه بأي امرأة حتى لو كانت متزوجة من ابنه يأتي زواجه بها من عند الله وبوحي يجئ به جبريل وبآيات الكتاب ؛ فلا أحد يملك أن يرفض بل الكل يتسابق لهذا الشرف وينتظر إشارة محمد ؛ بل النساء ينفلتن من عقال الحياء ويتسابقن في أن يهبن أنفسهن لمحمد ؛ لكن محمد لا يقبل كل امرأة فللأمر ضوابط سماوية إلهيه تحددها الرغبة النبوية والوسيلة آيات قرآنية فالوحي يقول إن أراد النبي أن ينكحها. محمد ينتظر قطيع الأسرى بعد كل معركة عيناه على الأجمل والأصغر والأشرف نسبا يختار ما يشاء حتى لو وقعت في سهم رجلا غيره ؛ بنت أبي طالب أم هانئ تعرض نفسها لمحمد ولكن جاء الدور لكي يرد الصفعة والدنيا أدوار ؛ فمحمد لا ينسى آلامه النفسية عندما صفعه أبي طالب ورفضه وقبل غيره زوجا لام هانئ ؛ فيقول محمد لها أما الآن فلا ؛ تغيرت الأحوال وتبدلت فسبحان مغير الأحوال ؛ بدأ محمد لا ترضى به أي امرأة لأنه لا يملك شيئا ؛ وانتهى بأن احل له نساء العالم اجمع يؤوي من يشاء ويرجئ من يشاء. نعم لا شئ سوى الطفرة والآن نفتح الملفات الأخرى..


 

الشاهد الثاني

 

سودة بنت زمعة

أسلمت بمكة وتزوجها السكران بن عمرو من بني عامر بن لؤي أسلم زوجها وهاجر إلى الحبشة وقال أبن حجر العسقلاني في الإصابة أن السكران تنصر ؛ فلما مت عنها تزوجها محمد. وكانت امرأة تحب الصدقة أي تتصدق كثيرا وصلت خلف النبي مرة ولم ترفع رأسها رغم أن الدم كان يقطر من أنفها!

تزوجها محمد في شهر رمضان بعد البعثة بعشر سنين وبعد وفاة خديجة وقبل زواجه من عائشة وقبل الهجرة بعدة أشهر.

* لما توفت خديجة قالت خولة بنت حكيم بن أمية امرأة عثمان بن مظعون وذلك بمكة يا رسول الله ألا تتزوج؟ فقال من؟ فقالت إن شئت بكرا وان شئت ثيبا (امرأة)قال فمن البكر قالت ابنة احب خلق الله إليك عائشة بنت أبي بكر قال ومن الثيب؟ قالت سودة بنت زمعة من قيس قد أمنت بك واتبعتك على ما أنت عليه قال فاذهبي فاذكريهما عليّ.

(*) تاريخ الطبري ذكر الخبر عن أزواج النبي صلعم ج3

إنها الزوجة الثانية لمحمد والتي افتتح بها هذا العدد الكبير بعد خديجة التي ظلت جاثمة وحدها على صدره اكثر من خمس وعشرين سنة؛ كان زواجا كلاسيكيا لم يبهره جمال المرأة أثناء مرور الأسيرات لأنه لم تكن هناك أسيرات بعد فلم يزل الإسلام ضعيفا بمكة لقد كانت العارضة خولة بنت حكيم ذكية ماهرة في عرضها تحدثت فقط عن جوانب الإيمان لدى سودة ولم تتعرض لمواطن الجمال الحسي فربما كانت سودة تفتقر لأي ميزة جمالية وهذا ما يدلنا عليه

* حديث عائشة: استأذنت سودة رسول الله أن تتقدم الجمع إلى منى وكانت امرأة ثقيلة ثبطة فأذن لها.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب سودة

كانت ثقيلة بطيئة ربما لضخامة جسمها وترّهله بفعل السنين. إنها لم تكن زوجة صحابي من أصحاب محمد مات شهيدا من اجل محمد ومن اجل دعوته ؛ بل كان سلاحها الوحيد أنها أمنت بمحمد وما يدعو إليه ؛ بل كان لها السبق على عمر وخالد وغيرهما من أصحاب محمد. لكن كيف ثمن لها النبي ذلك؟ نعم تزوجها رحمة بها وحماية لها ووفاء لزوجها حتى لو لم يكن شهيدا.

كان النبي يقسم بين نسائه(أي لكل واحدة يوم ينفرد بها محمد بعد أن يدور عليهن جميعا) فقصد أن يطلق سودة بنت زمعة لما كبرت ؛ فوهبت ليلتها لعائشة وسألته أن يقرها على الزوجية حتى تحشر في زمرة نسائه يوم القيامة وكان لا يقسم لها ويقسم لعائشة ليلتين ولسائر نسائه ليلة ليلة.

تضيع الرحمة وينتفي الوفاء إذا أسنت الزوجة فالطلاق مباح ؛ لكنه الذكاء الفطري للمرأة؛ أتترك بيت النبوة وتخرج إلى أين؟ ضاعت منها السنون ولم يتبقى من أنوثتها شئ والرجل العربي لا يرحم فلا يعرف من المرأة إلا ما يقع عليه بصره ؛ والنبي العربي يتحسس الإيمان في شباب المرأة ؛ فإذا كبرت ضاع إيمانها ؛ لكن سودة عاشت مع محمد أعوام ؛ عرفت خلالها خبايا الصدور وان كانت لا تخفى على الكثيرين؛ لا حل سوى البكر عائشة ؛ تتنازل سودة بكل لياليها مع محمد لعائشة ومن هذا المدخل كان لها ما أرادت ؛ انتفى الطلاق وظلت في بيت الزوجية مع سائر زوجاته ؛ ولكن ليس ككل زوجاته ليس لها من الزواج والزوج إلا الاسم فقط ؛ فالجنس عليها حرام لان معيار محمد الطلاق للمرأة إذا كبرت أو أسنت ليس إلا. رحم الله خديجة أسنت وكبرت لكن بقت وحدها الزوجة الوحيدة قرابة خمس وعشرون عاما هل كان يجرؤ على تطليقها؟ نعم لم تكن هناك آيات تبيح تعدد الزوجات أو الطلاق ؛ لكن لم تكن هناك أيضا آيات تمنع ؛ لكن كل آيات تعدد الزوجات والطلاق التي جاء بها محمد وأباحت له كل نساء العالم جاءت بعد خديجة.

هل كان محمد نبي الرحمة سيترك سودة لسوء خلقها؟ لا. . .  هل سيتركها لان الألسن لاكتها وكثرت عليها الأقاويل كما عائشة؟ لا . . . هل اتهمت بالفحشاء؟ لا . . .  هل سيتركها لقلة عبادتها وعدم إيمانها؟ لا . . .  الأحاديث كلها صريحة سيتركها لأنها أسنت!!! ما أرحمك يا رسول الله!!

* بعث النبي إلى سودة بطلاقها ؛ فلما أتاها جلست على طريقه إلى بيت عائشة ؛ فلما رأته قالت أنشدك بالذي انزل عليك كتابه واصطفاك على خلقه لما طلقتني الموجدة وجدتها فيّ (أي لسيئة فيّ) قال لا ؛ قالت فإني أنشدك بمثل الأولى أما راجعتني وقد كبرت ولا حاجة لي في الرجال ولكن احب أن ابعث في نسائك يوم القيامة فراجعها(رفض) إلى أن قالت فإني جعلت يومي وليلتي لعائشة حبّة رسول الله.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب سودة.

لو أنشدت سودة محمدا بخالق السماء والأرض المنتقم الجبار القهار الماكر المتكبر.. أو بالله (لقد فعلت) وكل الملائكة وبكل الأنبياء وبكل غالي نفيس دون أن تتنازل عن ليلتها لعائشة حبّة رسول الله ؛ ترى هل كان سيقبل مناشدتها ولا يطلقها؟ بالطبع لا فلقد ناشدته بالذي انزل عليه الكتاب فرفض.

* عن عائشة كانت سودة بنت زمعة قد أسنت وكان النبي لا يستكثر منها(لماذا أليست زوجة لها حق مثلهن جميعا؟ أليست قال محمد في قرانه أن العدل بين الزوجات فرض من الله؟هل لأنها أسنت لا تنطبق عليها آيات الكتاب؟) والكلام لا يزل لعائشة وقد علمت مكاني من النبي وانه يستكثر مني(أي يجامعها كثيرا لماذا؟ هل لأنها الطفلة النضرة؟ هل لأنها الأجمل؟ ربما لان جبريل كان يأتي محمدا بالوحي وهو معها في مضجعها دون كل نسائه ؛ ثم كيف عرفت عائشة أنه لا يستكثر من سودة ؛ وكيف عرفت سودة أنه يستكثر من عائشة ؛ يا لها من بيوت عجيبة بيوت النبوة تلك!!! ) والكلام لا يزل لعائشة فخافت سودة أن يفارقها النبي وضنت بمكانها عنده ؛ فقالت يا رسول الله يومي الذي يصيبني لعائشة وأنت منه في حل. فقبل النبي (وهنا لم يترك تلك الفرصة أو يفوتها) ولا يزل الكلام لعائشة فنزلت الآية:

وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِن بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا فَلاَ جُنَاْحَ عَلَيْهِمَا أَن يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحًا وَالصُّلْحُ خَيْرٌ .. 128(النساء4: 128)

طبعا الصلح خير إذا كان على هذه الطريقة!!! ترى لماذا أراد محمد أن يطلقها وهى من أوائل من صدقه ؛ لماذا أراد محمد أن يطلقها؟ الإجابة على لسان أم المسلمين المؤمنين بمحمد وتنقطع السنة من يتحدث غيرها كان النبي طلق سودة لأنها عجوز كبرت أسنت وكان لا يستكثر منها أي لا يجامعها كثيرا نعمنكاح العجوز سم زعاف عند العرب‘ والكلام لعائشة كان النبي يستكثر مني نعم قال محمد أين أنت والعذارى ولعابها أي ما اجمل نكاح العذارى واللعب معهن في المزاج النبوي؛ ابعد كل سنواتها معه أراد أن يطلقها لأنها أسنت أين الرحمة من نبي الرحمة الذي يتزوج النساء لا لحاجة فيهن بل رحمة بهن!!!؟؟؟ نعم أجابت سودة بأنها عندما أسنت خافت أن يطلقها محمد نعم إنها تعرف مزاج النبوة!!!

وتشاء الأقدار أنها وحفصة بين نسائه اللاتي لم يذكر عن جمالهن شيئا قط ومن مفارقات القدر أن محمدا تزوج سودة وعائشة بنت الست سنوات في وقت واحد وكان هو يومها ابن ثلاثة وخمسون عاما أين العقول يا أصحاب العقول!

على هامش سودة وان شئت الدقة فقل من بركاتها:

* عن عائشة قالت كنت أنا وسودة بعدما ضرب الحجاب خرجنا لحاجتنا(أي للتبرز والتبول)عشاء فرآها عمر فعرفها وكانت سودة امرأة طويلة بائنة الطول فناداها عمر وقال والله ما تخفين علينا يا سودة فرجعت إلى النبي وفي يده عرق (عظم بلحم)يأكل فنزل الوحي علي النبي والعرق بيده ما وضعه وقال النبي قد أذن لكم أن تخرجن لحاجتكن.

(*) البخاري كتاب التفسير سورة الأحزاب رقم 4517. كتاب الإتقان في علوم القران للسيوطي باب معرفة النهاري ولليلي

أرآيتم كيف كانت الآيات تنزل والبركات تنزل حتى أن الله والنبي أنزل بسببها تصريح للنساء أن يخرجن للخراء والبول بعد أن ضرب عليهن الحجاب ونزل الوحي بسببها رغم أن العظم لا يزل بفم النبي يمصه وهذا ما نفهمه من كلمات عائشة والعرق بيده ما وضعه!!! لكن بقى لنا سؤال ما هي الآيات التي نزلت وتسمح للنساء بالخروج للخراء؟؟؟

يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ الله غَفُورًا رَّحِيمًا 59(الأحزاب:59)

(*)أسباب النزول للسيوطي. وماتت سودة سنة أربع وخمسين من الهجرة بالمدينة.

 


 

الشاهد الثالث

 

 صفية بنت حيّ ابن احطب

 

كانت الجالية اليهودية في يثرب في عصر محمد تقدر بحوالي 40000 نسمة وذلك حسب تقديرات أحمد بركات في كتابه محمد واليهود نظرة جديدة.

نعم أستأصل محمد شأفتهم بالسيف تارة وبالطرد تارة أخرى.

صفية هي أسيرة يهودية من سبايا خيبر أغتنمها محمد في العام السادس من الهجرة ؛ قتل محمد زوجها كنانة بن الربيع صاحب حصن خيبر ؛ وقتل أباها حيّ ابن احطب ؛ وقتل أخاها وتلك قصتهم مع نبي الرحمة.

* أتي النبي بكنانة بن الربيع زوج صفية بنت حيّ وكان عنده كنز بني النضير فسأله عنه فجحد(أنكر)أن يعرف مكانه فأتى النبي برجل من يهود فقال الرجل رأيت كنانة يطوف بهذه الخربة كل يوم فقال النبي لكنانة زوج صفية ارأيت أن وجدناه عندك أأقتلك؟ قال نعم فأمر النبي بالخربة فحفرت فأخرج منها بعض كنزهم ؛ ثم سأله عن الباقي فأبي أن يدله فأمر النبي(نبي الرحمة) أمر الزبير بن العوام وقال عذبه حتى يقر فكان الزبير يقدح بزنده في صدره حتى قارب الموت ثم دفعه النبي إلى محمد بن مسلمة ليضرب عنقه فضربها وكان أخو مسلمة قتل في هذه الحرب .

(*) سيرة أبن هشام باب ذكر المسير إلى خيبر.

دع كل الأسئلة جانبا ولكن لماذا لم يدل جبريل محمد على مكان الكنز؟ لكن ارأيتم ماذا فعل نبي الرحمة بزوج صفية بنت حيّ الذي اتخذها محمدا بعد قتل زوجها زوجة له؟ أتريدون المزيد من أعمال الرحمة على يد نبي الرحمة وأصحاب نبي الرحمة كما يدعي البعض. إليكم قصة قتل أبو صفية التي تزوجها محمد.

* في غزوة بني قريظة وافق اليهود المستسلمون على أن يحكم فيهم سعد بن معاذ فقال سعد تقتل الرجال وتقسم الأموال(على المسلمين طبعا)وتسبى الذراري(وتوزع على المسلمين طبعا) فقال له النبي(نبي الرحمة طبعا)حكمت فيهم بحكم الله من فوق سبعة أرقعة(سموات) وأمر النبي بأسر الرجال المستسلمين وضرب أعناقهم بعد أن حفر لهم خندقا في سوق المدينة ليلقي جثثهم  فيها وكانوا بين سبعمائة وثمان مائة وجاء بحيّ ابن احطب أبو صفية ويداه مجموعتان إلى عنقه بحبل ثم قال النبي أيها الناس انه لا بأس بأمر الله كتاب وقدر وملحمة كتبها الله على بني إسرائيل ثم جلس فضرب عنقه.

(*) سيرة أبن هشام باب غزوة بني قريظة  ولمزيد من الرحمة لنبي الرحمة

* عن عائشة أم المؤمنين أنها قالت لم يقتل من نسائهم إلا مرة واحدة إنها لعندي تحدث معي وتضحك ظهرا وبطنا ورسول الله يقتل رجالها في السوق إذ هتف هاتف باسمها أين فلانة؟ قالت أنا والله قلت لها ويلك مالك؟ قالت أقتل قلت ولم؟ قالت لحدث أحدثته قالت فانطلق بها فضرب عنقها فكانت عائشة تقول فوالله ما أنسى عجبها طيب نفسها وكثرة ضحكها وقد عرفت أنها تقتل. نفس المرجع السابق تحت نفس العنوان.

* كعب بن الاشرف كان سبب قتله أنه كان رجلا شاعرا يهجو النبي صلعم وأصحابه ويحرض عليه ويؤذيهم ؛ فلما كانت وقعة بدر قال بطن الأرض خير من ظهرها وبكى على قتلى قريش ؛ فقال النبي من لي بكعب بن الأشرف فقد آذاني؟ فقال محمد بن مسلمة أنا به يا رسول الله وأنا أقتله فقال أفعل وشاور سعد بن معاذ في أمره ونفر ... وطلب أذن من النبي صلعم أن يصرح له بالكذب فأذن لهم محمد بالكذب ما شاءوا فكذبوا على كعب بن الأشرف فحادثوه ساعة حتى انبسط إليهم وأنس بهم ... فضربوه بأسيافهم قال محمد بن مسلم فوضعت السيف في سرته حتى انتهى إلى عانته ثم حزوا رأسه(قطعوها) وحملوها معهم فلما وصلوا وكان النبي يصلي كبروا وسمع النبي تكبيرهم وعرف أنهم قتلوه فقال أفلحت الوجوه فقالوا ووجهك يا رسول الله ورموا برأسه بين يديه فلما أصبح النبي قال من ظفرتم به من رجال يهود فاقتلوه.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب سرية قتل كعب بن الأشرف.

نعم نحن هنا مع نبي الرحمة وسنستعرض بعضا من أعمال رحمته الذي بعث رحمة للعالمين فلحديث حمل الرؤوس بقية.

شوية رؤوس: يقول صاحب السيرة الحلبية :

* وفي النور تحصلنا على جماعة حملت رؤسهم إليه صلعم : أبو جهل؛ سفيان بن خالد؛ كعب بن الأشرف؛ مرحب اليهودي؛ الأسود العنسي؛ رفاعة بن قيس أو قيس بن رفاعة؛ عتبة بن أبي وقاص الذي كسر رباعية النبي صلعم وشق شفته السفلي يوم أحد ؛ عصماء بنت مروان.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب غزوة بدر الكبرى ص173.

وكمان رأس:

* أبو عزة ظفر به النبي صلعم بعد حمراء الأسد ثم أمر النبي صلعم عاصم بن ثابت فضرب عنقه وحملت رأسه إلى المدينة.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب غزوة أحد.

وادي كمان شويه رؤوس:

* كان رجل من اليهود يقال له غزول وكان أعسر راميا يبلغ نبله مالا يبلغه نبل غيره فوصل نبله تلك القبة(قبة نبي الرحمة) فأمر بها فحولت؛ وفي ليلة من الليالي فقد عليّ بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه قرب العشاء فقال الناس يا رسول الله ما نرى عليا فقال دعوه فانه في بعض شأنكم فعن قليل جاء برأس الرجل الذي يقال له غزول والذي وصل نبله قبته صلعم كمن له على حين خرج يطلب غرة من المسلمين ومعه جماعه فشد عليه فقتله وفر من كان معه فأرسل رسول الله صلعم مع عليّ أبا دجانة وسهل بن حنيف في عشرة فأدركوا أولئك الجماعة وانهم أتوا برؤسهم فطرحت في بعض الآبار... وأمر رسول الله بقطع النخل أي وحرقها بعد أن حاصرهم ست ليال وقيل خمسة عشر يوما.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب غزوة بني النضير.

وكمان رأس:

* بعث النبي صلعم عبد الله بن أنيس ليقتل عرنة فقال صفه لي يا رسول الله فوصفه له  واستأذنت رسول الله صلعم أن أقول فأذن لي(أي يكذب) حتى إذا كنت ببطن عرنة لقيته يمشي ووراءه الأحابيش ..  فقال من الرجل فقلت رجل من خزاعة سمعت بجمعك لمحمد فجئتك لأكون معك قال أجل إني لأجمع له فمشيت معه وحدثته واستحلى حديثي حتى انتهى إلى خبائه وتفرق عنه أصحابه حتى إذا هدأ الناس وناموا اغتررته فقتلته وأخذت رأسه ... ثم دخل غارا في الجبل وضربت عليه العنكبوت في طريق عودته للنبي فلما رآني رسول الله في المسجد قال أفلحت الوجه ! فقلت أفلح وجهك يا رسول الله فوضعت رأسه بين يديه فدفع إليه بعصا وقال تخصر بهذه في الجنة!(محمد أعطى القاتل عصى يأخذها معه إلى الجنة !!)

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب سرية عبد الله بن أنيس.

وبعد قائمة الرؤوس التي هي أطول من تلك بكثير ؛ حيث أن عليّ بن أبى طالب رضى الله عنه كان عمله في حياة نبي الرحمة هو ضرب الأعناق.

* سرية زيد بن حارثة إلى أم قرفة وهي فاطمة بنت ربيعة بن بدر وأبنتها جارية بنت مالك بن حذيفة بن بدر فكان الذي أخذ الجارية مسلمة بن الأكوع فوهبها لرسول الله فوهبها بعد ذلك لحزن بن أبي وهب وعمد بن المحسر إلى أم قرفة وهى عجوز كبيرة فقتلها قتلا عنيفا ربط بين رجليها حبلا ثم ربطها بين بعيرين ثم زجرهما فقطعها وقدم زيد بن حارثة من وجهه ذلك فقرع باب النبي صلعم فقام إليه عريانا يجر ثوبه حتى اعتنقه وقبله .

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب سرية زيد بن حارثة إلى أم قرفة بوادي القراى. عيون الأثر في المغازي والسير باب سرية زيد بن حارثة إلى أم قرفة بوادي القراى. 

* أرسل النبي عمير بن عدي إلى عصماء بنت مروان لخمس ليال بقين من شهر رمضان وكانت عصماء عند يزيد بن زيد بن حصن الخطمي وكانت تعيب الإسلام وتؤذي النبي وتحرض عليه وتقول الشعر فجاءها عمير بن عدي في جوف الليل حتى دخل عليها بيتها وحولها نفر من ولدها نيام منهم من ترضعه في صدرها فجسها بيده وكان ضرير البصر ونحى الصبي عنها ووضع سيفه على صدرها حتى أنفذه من ظهرها ثم صلى الصبح مع النبي فقال النبي صلعم أقتلت بنت مروان؟ قال نعم فهل على شئ؟ فقال لا ينتطح فيها عنزان! فكانت هذه الكلمة أول ما سمعت من الرسول صلعم وسماه رسول الله صلعم عمرا البصير.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب سرية عمير بن عدي.

نكتفي بهذا القدر من قائمة نبي الرحمة فهي طويلة ؛ شطر المرأة نصفين ؛ ومن فرط رحمته كان يجمع الرؤوس ؛ والرجل الأعمى الذي عزل الطفل الرضع من صدر أمه ثم قتلها ؛ سماه نبي الرحمة على فعلته تلك البصير ؛ وحقا إنك لعلى خلق كريم.  

نحن هنا مع نبي الرحمة والذي وسعت رحمته نساء أصحابه الشهداء ولكن على هذه الصفحة نحن أمام يهودية وليست زوجة أحد أصحابه الذين قتلوا من اجل محمد ومن اجل دعوته. نحن أمام زوجة رجل يهودي في شهر عرسها الأول أغار محمد على حصونهم وبعد أن استسلموا له قتل محمد زوجها وأبيها واقتلع بالسيف أعناق كل ذويها وأهلها حتى الأطفال لم ينجوا من رحمته فوزعهم وفرقهم مع المواشي على المسلمين. نعم لقد جمع المسلمين صفية بنت حيّ مع باقي النساء الأسيرات والمواشي في حظيرة واحدة قبل أن يوزعهم على أصحابه.

* عن انس حديث طويل .. .. أن النبي قال خربت خيبر ثم افتتح المسلمون خيبر وأخذوها عنوة وجمع المسلمون السبي بعد قتل الرجال فجاء دحية الكلبي(من أصحاب محمد ويشبه تماما جبريل) فقال يا نبي الله اعطني جارية من السبي قال اذهب فخذ جارية فأخذ صفية بنت حيّ فجاء رجل إلى النبي فقال يا نبي الله أعطيت دحية الكلبي صفية بنت حيّ سيدة قريظة والنضير لا تصلح إلا لك قال (النبي)ادعوه بها فجاء بها نظر إليها النبي(ليتحسس مواطن الإيمان فيها كما تحسسها قبله دحية الكلبي) وقال(لدحية) خذ جارية من السبي غيرها فأعتقها وتزوجها.

(*)اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان البخاري ومسلم حديث رقم 900.

* عن أنس أن النبي صلعم كان لا يغير حتى يصبح .. . فقال خربت خيبر .. . فقاتلهم حتى فتح الله عليه فقسم الغنائم فوقعت صفية في سهم دحية الكلبي فقيل يا رسول الله أنه وقعت جارية جميلة في سهم دحية الكلبي فاشتراها رسول الله صلعم بسبعة رؤوس فبعث بها إلى أم سليم تصلحها .. (*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب أم المؤمنين صفية بنت حيي. الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر أزواج صلعم صفية بنت حيىّ. وأيضا باب غزوة رسول الله صلعم خيبر.

أرايتم كم دفع محمد من الرؤوس من أجل جمال صفية؟ لكن من أين جاء محمد بهذه الرؤوس؟ نعم أنها الرحمة ولا شئ سوى الرحمة بل هي درس لقساة القلوب.

* عن أم سنان الأسلمية قالت لما نزلنا المدينة لم ندخل منازلنا حتى دخلنا مع صفية منزلها وسمع نساء المهاجرين والأنصار فدخلن عليها متنكرات فرأيت أربعا من أزواج صلعم منقبات زينب بنت جحش وعائشة وحفصة وجويرية فأسمع زينب تقول لجويرية يا بنت الحارث ما أرى هذه الجارية إلا ستغلبنا على عهد النبي.

(*) الطبقات الكبرى لابن سعد باب ذكر أزواج صلعم صفية بنت حيىّ.

هنا اقر نساء النبي أن جمال صفية سيحوز على المزاج النبوي وإنها ستغلبهن عند محمد وهن الأصدق في معرفة المزاج النبوي !! ترى هل عرفن نساء النبي أن صفية ستكون كثيرة الصلاة والصيام؟ أم رأين منها مفاتن ومواطن الجمال التي تدغدغ المزاج النبوي ؛ مزاج أشرف خلق الله الذي لا ينكح النساء لشهوته التي لا يتحكم فيها والتي تصل إلى حد المرض ؛ لا بل وجدن صفية تحتاج إلى دفئ أحضان نبي الرحمة الذي فاضت رحمته على النساء السوابق والآتيات؟

لكن ربما يقول قائل إنها أسلمت واحب محمد منها إسلامها لا جمالها ؛ نقول لا يصدق عقل طفل إنها أسلمت ؛ فالمواقف لا تحتمل هل أسلمت في يد دحية الكلبي أم أسلمت بعد أن خطفها محمد من يده . . . نعم هي يهودية لا غبار عليها ولم توافق على الزواج ولا تملك الرفض بعد قتل زوجها وأبيها وكل أهلها. ترى هل لو قلنا أن محمدا اغتصبها كلمة غير مناسبة؟ لا بل الموقف يستدعي كلمة اغلظ إن كان في القاموس اغلظ منها.

ولكننا لازلنا مع نبي الرحمة

* عن أبي اسحق قال : لما فتح النبي حصن أبي الحقيق(اسم حصن خيبر)أتى النبي صفية بنت حيّ وبأخرى معها فمر بهما بلال على قتلى من قتلى يهود فلما رأتهم التي مع صفية صاحت وصكت وجهها(أي صرخت ولطمت وجهها) وحثت التراب على رأسها فلما رآها النبي قال اغربوا(ابعدوا) عني هذه الشيطانة(نعم بهذا اللفظ الشيطانة. من الشيطان؟) ثم قال لبلال أنزعت منك الرحمة يا بلال حيث تمر بامرأتين على قتلى رجالهما!(قسما بالله علامة التعجب من عند الطبري وليست من عندي ولسان حاله يقول اسمع كلامك أصدقك أشوف أمورك استعجب لقد نزعت الرحمة من قلب بلال إذ مر بالسبايا على قتلاهم وملأت الرحمة قلب محمد الذي أمر بقتلهم!!! علامات التعجب هذه من عندي).

(*) تاريخ الطبري ج3 باب غزوة خيبر

ما رأي المسلمين المؤمنين في سيرة نبي الرحمة التي تقطر دما ووحشية من كل كلمة وحرف؟

* عن أنس قال بلغ صفية أن حفصة قالت إنك بنت يهودي فبكت فقال النبي صلعم إنك لأبنة نبي وأن عمك لنبي وإنك لتحت نبي ففيم تفخر عليك أتق الله يا حفصة.

(*) حلية الأولياء وطبقات الأصفياء للحافظ أبي نعيم باب صفية زوج النبي صلعم. منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب أم المؤمنين صفية بنت حيي من سنن الترمذي.

* عن أبن أبي عون قال: استبت عائشة وصفية فقال رسول الله لصفية ألا قلت أبي هارون وعمي موسى؟ وذلك أن عائشة فخرت عليها.

(*)  الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر أزواج صلعم صفية بنت حيىّ.

لكن هل حقا كان هذا موقف النبي من أحفاد موسى وهارون من الأطفال والرجال؟

* بعث النبي صلعم بسبايا بني قريظة إلى نجد فأبتاع بهم خيلا وسلاحا وفي لفظ بعث سعد بن عبادة إلى الشام بسبايا يبيعهم ويشتري بهم سلاحا وخيلا فأشترى بذلك خيلا  كثيرا قسمها صلعم على المسلمين وأشترى عثمان بن خفان وعبد الرحمن بن عوف رضى الله عنهما جملة من السبايا قسمين جعل الشواب على حدة وجعل العجائز على حدة ثم خير عبد الرحمن بن عوف عثمان بن عفان فاختار العجائز وأخذ عبد الرحمن الشواب وجعل عثمان رضى الله عنه على كل واحدة منهن شيأ إن أتت به عتقت فكان المال يوجد عند العجائز ولا يوجد عند الشواب فربح عثمان مالا كثيرا.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب غزوة بني قريظة.

أرايتم كيف تعامل نبي الرحمة وأصحاب نبي الرحمة وعثمان الذي تستحي منه الملائكة مع أحفاد موسى وهارون!! لكن للصورة وجه آخر فيقول البعض أنهم تآمروا مع قريش لوأد الإسلام في المهد؛ لكن كم مسلم قُتل على يد اليهود؟ لماذا لم يقتل الطرف الآخر المتآمر معهم؟ هل كل اليهود تآمروا الرجال والنساء والذراري والأطفال؟

وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ....164(الأنعام6: 164)

لمن هذه الآيات هل يقبل المسلمون أن تطرد أمريكا وأوربا كل العرب والمسلمون بعد أحداث سبتمبر؟ إذا كان هذا أمر الله وهدي نبي الله الذي طرد النصارى واليهود من جزيرة العرب كأول نوع من التطهير العرقي عرفه العالم؛ فهل يكون ذلك أمر غير مقبل ومعيب إذا قامت به دول علمانية مادية؟ إذا كان حييّ بن أحطب ومن حوله تآمروا ما ذنب الباقين؟ هل كل الرجال تآمروا؟

وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ(بغض)قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى..8(المائدة5: 8)

لمن هذه الآية؟ هل كان محمد عنده تقوى عندما قتل كل الرجال؟

* عن عروة قال بات أبو أيوب ليلة دخل النبي صلعم بصفية بنت حيي قائما قريبا آخذا السيف حتى أصبح فلما خرج النبي صلعم بكرة كبر أبو أيوب حين أبصر النبي صلعم فسأله النبي ما لك يا أبا أيوب قال لم أرقد ليلتي هذه فقال النبي صلعم لم يا أبا أيوب قال لما دخلت بهذه المرأة ذكرت أنك قد قتلت أباها وأخاها وزوجها وعامة عشيرتها فخفت لعمرو الله أن تغتالك فضحك النبي صلعم وقال له معروفا.

(*) تاريخ أبن عساكر عن منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علي المتقي الهندي باب أم المؤمنين صفية بنت حيي.

أرايتم كيف أن صفية الجميلة التي دفع فيها محمد سبعة رؤوس أنها بنت نبي وعمها نبي أما أبها وأخاها وزوجها وكل عشيرتها أبناء كلاب قردة وخنازير أعمل فيهم نبي الرحمة سيفه بلا رحمة هل من عقول تفكر؟

لكن دعنا من كل هذا لم تكن صفية زوجة أحد من أصحاب محمد مات من اجل محمد أو من اجل ما يدعو إليه حتى يتسع لها دفئ أحضان رحمته ؛ بل كانت صفية يهودية زوجة يهودي من الذين لعنهم محمد في قرانه في كل فاصلة وحرف.

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ الله لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ 51(المائدة5: 51)

لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ..82(المائدة5 :82)

لمن تلك الآيات ؛ الست محمد هو قائلها في تلك الآيات اليهود اشد عداوة للمسلمين ولا يتخذوا منهم ولي ولا صديق بل اللعنة عليهم ؛ أليست تلك الآيات عن اليهود الذين اخذ محمد منهم زوجة!

ضاعت الآيات وعميت عنها الأعين ؛ عندما تطلعت تلك الأعين إلى جمال صفية بنت حيّ واعجب بها محمد كما اعجب بها دحية الكلبي واختارها ؛ نعم للجمال والجنس سلطة وقيود أقوى من سلطة الله وشرائعه وقيوده وآياته.

إنني أريد أن احفظ للوجه ماءه ؛ فأقول انه تزوجها لأنها سيدة قريظة والنضير ؛ فلو كان على هذا الوجه فهو زواج سياسي وإن كان منتقص الأركان ؛ فتحطمت الحصون وقتل الرجال والبنون ولم يبق لها سوى الاسم فقط الذي فقد كل ميزاته وتأثيره الفعلي إلا تأثيره عند العرب للمفاخرة بالحناجر بأنه تزوج من سيدة قريظة والنضير!!

قد يقولون أن الآية تنهى عن أن تأخذ اليهود والنصارى أصدقاء وليست زوجات

وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ الله وَقَالَتْ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ الله..30(التوبة:30)

أليست صفية يهودية مشركة كما النصارى في الشرع الإسلامي

وَلاَ تَنكِحُواْ الْمُشْرِكَاتِ حَتَّى يُؤْمِنَّ وَلأَمَةٌ مُّؤْمِنَةٌ خَيْرٌ مِّن مُّشْرِكَةٍ ..221(البقرة:221)

الزَّانِي لا يَنكِحُ إلا زَانِيَةً أَوْ مُشْرِكَةً وَالزَّانِيَةُ لا يَنكِحُهَا إِلا زَانٍ أَوْ مُشْرِكٌ وَحُرِّمَ ذَلِكَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ 3(النور24: 3)

لمن هذه الآيات ومن الذي يطبقها؟

حتى لو كانت مشركة يهودية أو نصرانية فمن حق النبي والمسلمين الزواج من نساء أهل الكتاب

الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حِلٌّ لَّكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلُّ لَّهُمْ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ..5(المائدة5: 5)

وهكذا اليوم واليوم فقط احل للنبي والمسلمين الزواج من نساء أهل الكتاب وليس رجال أهل الكتاب وكأن الكتاب كتابين كتاب تؤمن به المرأة وكتاب يؤمن به الرجل وكأن الإيمان أثنين فنساء أهل الكتاب مؤمنات غير مشركات أما رجال أهل الكتاب مشركون كفار وعجبي !!!

لكن للصورة وجه آخر وحديث آخر فلماذا ننظر للمواقف بعين واحدة فهناك من قال أنها أسلمت وحسن إسلامها!!

*عن عبد الله بن عمر قال لما اجتلى النبي صفية رأى عائشة متنقبة في وسط الناس فعرفها فأدركها فأخذ بثوبها فقال يا شقيراء كيف رأيت؟ قالت رأيت يهودية بين يهوديات.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر أزواج صلعم صفية ..

نعم إنها أخلاق النبوة وبيت النبوة ؛ معرض للأسيرات يفتحه نبي الرحمة لكي يتفرج المؤمنون وتتثبت قلوبهم ؛ وتندس عائشة الشقيراء لترى غنيمة محمد الجديدة ؛ ويأخذ محمد بثوبها ليعرف رأيها لا في جمال صفية الأسيرة الذليلة المفجوعة بقتل كل رجال قبيلتها بل ليعرّفها كيف قرا الإسلام واستقر في قلب صفية وأنشرح صدرها له ؛ بعد أن تشرّح صدرها بمآسي قومها!!!

* اخرج ابن سعد عن عطاء بن يسار قال: لما قدمت صفية من خيبر نزلت في بيت الحارثة بن النعمان رضي الله عنه فسمع نساء الأنصار فجئن ينظرن إلى جمالها وجاءت عائشة رضى الله عنها منقبة فلما خرجت خرج النبي على أثرها فقال كيف رأيت يا عائشة؟ قالت يهودية فقال النبي لا تقولي ذلك فإنها أسلمت واحسن إسلامها.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر أزواج صلعم صفية بنت ..

كفى استخفاف بالعقول حتى عقول الجهلاء والجهلة لها أن تسأل متى أسلمت واحسن إسلامها ومحمد انتزعها من يد دحية الكلبي بعد أن جاء بها من محبسها مع غيرها من النساء السبايا الأسيرات ثم دخل عليها هل أسلمت في يد دحية الكلبي أم بعد ذلك؟ .

قد يقول قائل أسلمت بعد أن اختلى بها النبي!!

في سويعات قلائل أسلمت! أين أسلمت وحسن إسلامها؟ في ذل أسرها؛ في أي الظروف أسلمت وهى الأسيرة والأرملة واليتيمة في وقت واحد ؛ لقد قتل محمد زوجها وأباها وكل أهلها كلهم ذبحهم ذبح الخراف ؛ لمن أسلمت؟ لمن لا تزال بيده السكينة التي ذبح بها كل أهلها ورجال عشيرتها وحرارة دمائهم لم تبرد بعد وهى تلطخ وجه نبي الرحمة والتاريخ الإسلامي والعربي يصرخ بهذا !!

لا يقبل أي إنسان أن يستخف أحدا بعقله إلى هذه الدرجة ؛ ويقبل أن يتحدث أحدا أمامه بقول أسلمت وحسن إسلامها؛ أما إذا كان محمد فعلها وقال أسلمت واحسن إسلامها ؛ نقول له كذبت كذبت كذبت ولما لا؟ دعونا نكسر طوق الجهل ؛ دعونا نمزق ستائر الظلمات التي تغلفون بها العقول ؛ دعونا نقتلع كمامات الأفواه؛ المعصوم المعصوم المعصوم من أين جئتم بها ؛ نعم نقول له كذبت كذبت كذبت؛ فليس اعظم من موسى الذي قال عنه القران انه كذب ؛ وقال القران لمحمد غفر لك الله ما تقدم من ذنبك وما تأخر ؛ فالكذب ذنب والكذاب مذنب وعقولنا تفكر ؛ فإما نقول لمحمد كذبت يا كذاب أو أن تسألوا المولى أن يبدل عقولنا أحجارا ؛ حتى نرى ما انتم ترون ونقول صدقت يا معصوم.

نعود إلى أم المسلمين المؤمنين الطفلة لقد أخبرت بما رأت وسمعت أن صفية يهودية ولكن غاب عن عقل الطفلة عائشة أن المرأة تسلم ويحسن إسلامها في سويعات قلائل إذا اختلى بها النبي؛ أن الرجل الخبير يستطيع أن يتحسس إسلام المرأة فإسلام المرأة ليس في القلب قراره ولكن في الشيء الآخر!!

أما إذا كانت صفية بنت حيّ اليهودية قالت بعد سويعات قلائل من الاختلاء بالذي قتل أباها وزوجها وكل أهلها أنها أسلمت له بعد سويعات قلائل واحسن إسلامها ؛ فليسمح لنا الإمام العارف أبي عبد الله محمد النفزاوي أن نستدعيه على عجل وبيده كتابه الروض العاطر في نزهة الخاطر ونستشهد بعباراته تلك:

الحمد لله الذي جعل اللذة الكبرى للرجال في فروج النساء ؛ وجعلها للنساء في إيور الرجال ؛ فلا يرتاح الفرج ولا يهدأ ولا يقر قراره إلا إذا دخله الاير ؛ ولا الاير إلا بالفرج ؛ فإذا اتصل هذا بهذا وقع بينهما الكفاح والنطاح وشديد القتال وقرب الشهوتين بالتقاء العانتين ؛ واخذ الرجل في الدك والمرأة بالهز وبذاك يقع الإنزال. عرفتم كيف كان إمام المسلمين النفزاوي اكثر معرفة بدروب المرأة وبدروب الإسلام وإن شئت الدقة انه لم يكن غشاشا منافقا بل كان واضحا وصريحا نعم لكل دين خلق وخلق الإسلام الحياء!! .

ولنستدعي من التاريخ قصة فتح مكة لنعرف كيف كان  الإسلام لا يقر في قلوب الرجال بل في أعناقهم قصة إسلام أبي سفيان.

* قال العباس بن عند المطلب والله لئن دخل النبي مكة عنوة قبل أن يأتوه فيستأمنوه انه لهلاك قريش إلى أخر الدهر فجلس على بغلة رسول الله وسمعت كلام أبي سفيان وبديل بن ورقاء وهما يتحدثان قلت ويحك يا أبا سفيان هذا رسول الله في الناس قال أبو سفيان فما الحيلة؟ قلت والله لئن ظفر بك(النبي) ليضربن عنقك فاركب خلفي على هذه البغلة حتى أتي بك النبي فأستأمنه فركب حتى مررت بعمر بن الخطاب فلما رأى أبا سفيان قال عدو الله الحمد لله الذي أمكن منك بغير عقد ولا عهد فدعني اضرب عنقه قلت (العباس) يا رسول الله إني قد أجرته فقال اذهب به يا عباس فإذا اصبح فاتني به فلما اصبح ورآه النبي قال ويحك (ويلك) يا أبا سفيان ألم يئن لك أن تعلم أن لا اله إلا الله؟ قال أبو سفيان ما أجملك وأكرمك وأوصلك والله قد ظننت أن لو كان مع الله اله غيره لقد أغنى عني شيئا بعد (أي انه مؤمن بالله) قال النبي ويحك يا أبا سفيان ألم يئن لك أن تعلم إني رسول الله؟ قال أبو سفيان ما أحلمك وأكرمك وأوصلك أما هذه فان في النفس شيئا منها(أي لا يؤمن بمحمد نبي) فقال له العباس اسلم واشهد أن لا اله إلا الله وان محمدا رسول الله قبل أن تضرب عنقك فشهد شهادة الحق(شهادة الحق!! أي حق؟) فأسلم.

(*) سيرة أبن هشام باب اسلام أبي سفيان بن الحارث وعبد الله بن أبي أمية ج4

أرآيتم كيف يقر الإسلام في أعناق الرجال لا في قلوبهم!!!

* قال ابن اسحق أعطى النبي المؤلفة قلوبهم (يعطيهم المال لكي يسلموا) كانوا أشرافا من أشراف الناس يتألفهم ويتألف بهم قومهم فأعطى أبا سفيان بن حرب مائة بعير وأعطى ابنه معاوية مائة بعير وأعطى الحارث بن هشام مائة بعير وأعطى سهل مائة بعير وأعطى حويطب مائة بعير وأعطى العلاء مائة بعير وأعطى عيينة بن حصن مائة بعير وأعطى الأقرع بن حابس مائة بعير وأعطى صفوان بن أمية مائة بعير ولم يعط عباس بن مرداس مثلهم فعاتب النبي:

كانت نهابا(سرقة) تلافيتها        وكرّي على القوم بلأجرع

وإيقاظي القوم أن يرقدوا         إذا هجـع الناس لم اهجع

فأصبح نهبي ونهب العبيد         بين  عيينـة  والأقـرع

(*) سيرة أبن هشام وأمر أموال هوزان وسباياها وعطايا المؤلفة قلوبهم.

وهنا يشير عباس بن مرداس أن الابعر والإبل التي وزعها محمد على أشراف الناس لكي يدخلوا الإسلام هم وأقوامهم ما هي إلا نهب وسرقة نهبها محمد وشارك فيها عباس وفرسه العبيد ولم يأخذوا منها شيئا.

أرأيتم كيف كان الإسلام يقر في أعناق الرجال وفي جيوبهم وليس في قلوبهم!!!!

وكذا فإسلام المرأة ليس في القلب قراره بل في الشيء الآخر.. ..لذلك كان النبي يصعد في المرأة النظر ويصوبه ليتحسس مواطن الإيمان ليس إلا ... !! وماتت صفية سنة 50 هجرية ودفنت بالبيقع


 

 الشاهد الرابع

 

زينب بنت جحش

 

هي ابنة عمة محمد زوجها لعبد تبناه وهو زيد بن حارثة ولقد كانت ممن أثرى المسلمين بقران كثير وفي قصة زواجها بمحمد عجب العجاب وطالت شرفا لم تنله أي من نسائه رغم أنها ليست بكرا؛ ونال زيد خيرا من وراء زواجها لمحمد لم ينله أحدا من أصحابه فهو الوحيد بينهم الذي ذكر باسمه في القران ولكي تكتمل الصورة أمامنا فلنبدأها من أولها.

* عن مقاتل أن زيد بن حارثة لما أراد أن يتزوج زينب جاء إلى النبي صلعم وقال يا رسول الله اخطب علىّ قال له من قال زينب بنت جحش فقال له لا أراها تفعل إنها اكرم من ذلك نسبا فقال يا رسول الله إذا كلمتها أنت وقلت زيد اكرم الناس علىّ فعلت قال إنها امرأة لسناء أي فصيحة والمراد لسانها طويل فذهب زيد إلى علىّ رضى الله عنه فحمله على أن يكلم له النبي صلعم فانطلق معه علىّ إلى النبي صلعم فكلمه فقال أنى فاعل ذلك ومرسلك يا علىّ .. فاخبره بكراهتها وكراهة أخيها فأرسل إليهم النبي صلعم يقول قد رضيته وأقضي ان تنكحوه فأنكحوه. وأنزل الله:

وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضي الله ورسوله أن يكون الخيرة(الاختيار)من أمرهم الله ورسوله فقد ضل ضلال مبينا(الاحزاب). (*) السيرة الحلبية للإمام العلامة برهان الدين الحلبي باب غزوة بحران.

نعم احب زيد زينب أن تكون زوجتة له ؛ وعرف محمد أن هناك عقبات وعرف زيد أن طريقه إليها لابد أن يمر بنبي الله الذي لا ينطق عن الهوى ومن أطاعه أطاع الله وقرر محمد وصادق جبريل على القرار ؛ وقطع الوحي أي اعتراض لها أو تمنع فالأمر صدر من عند الله ونزل به الوحي من السماء على نبي الله فالقدر قدر الله ولا راد لقضائه!

كان محمد يتردد على بيت زيد كما كان صفوان يتردد على بيت محمد إلى أن وقعت الواقعة

* جاء النبي بيت زيد بن حارثة وكان زيد يقال له زيد أبن محمد ربما فقده لساعة فيقول أين زيد؟ (دلالة على مدى تعلقه بزيد) فجاء منزله يطلبه فلم يجده وقامت إليه زينب بنت جحش زوجته تلبس ثوبا واحدا فاعرض عنها النبي(كيف يعني!) فقالت ليس هو هنا يا رسول الله فأدخل فأبى النبي وإنما عجلت زينب عندما عرفت أن النبي على الباب فوثبت عجلي(مسرعة) فأعجبت النبي(!) فولى يهمهم بشيء لا يكاد يفهم(ترى ماذا قال؟ ماذا عن تلك ألهمهم في موقف كهذا ومن نبي كهذا اعجب بجميلة كهذه؟ وحي لا شئ سوى الوحي!!!) إلا انه أعلن سبحان الله العظيم سبحان مصرف القلوب! فجاء زيد إلى منزله فأخبرته امرأته أن النبي أتى منزله فقال زيد ألا قلت له ادخل فقالت قد عرضت عليه ذلك فأبى قال زيد فسمعتيه يقول شيئا؟ قالت سمعته يقول حين ولى سبحان الله العظيم سبحان مصرف القلوب فخرج زيد حتى أتى النبي فقال بلغني انك جئت منزلي فهلا دخلت لعل زينب أعجبتك فأفارقها(لماذا قال زيد لعل زينب أعجبتك فأفارقها؟ كيف عرف زيد أن النبي اعجب بزينب؟ ترى هل اطلع زيد على وحي السماء وآيات الله قبل أن تنزل؟ أم إنها الخبرة التي عرفها زيد عن المزاج النبوي لمحمد من خلال عشرته معه؟ لقد فهم زيد معنى ذلك الإعلان العفوي ؛ سبحان مصرف القلوب ؛ وكشف طلاسم تلك التمتمات والهمهمات وفهم ما لم يمكن فهمه ؛ وطلب أن يترك زينب لمن صرف الله قلبه لها!!!) فقال النبي لزيد امسك عليك زوجتك فما استطاع زيد إليها سبيلا بعد ذلك اليوم(أي لم يستطع زيد أن ينكحها ؛ ترى لماذا؟ ابعد أن سمعت من محمد إعجابه بها وإعلانه البيان العظيم سبحان مقلب القلوب ؛ ترى ما معنى أن رجلا ما يقول لامرأة جميلة غاب زوجها صبحان مصرف القلوب؟ ترى فيما تفكر في العبد أم في سيده؟ في حاضرها بأنها زوجة عبد أم في مستقبلها بالزواج من نائب الله على الأرض فمن أطاعه أطاع الله؟ لماذا لم يستطع زيد إليها سبيلا؟ إنها المعجزات البينات التي لا يفهما المفكرون بعقولهم بل يقول بها من لا عقول لهم!)

فكان زيد يأتي النبي فيخبره فيقول النبي امسك عليك زوجتك ففارقها زيد واعتزلها وحلت.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر أزواج صلعم زينب بنت جحش.

* كان النبي قد زوج زيد بن حارثة زينب بنت جحش ابنة عمته فخرج النبي يوما يريده وعلى الباب ستر من شعر(ستارة) فرفعت الريح الستر فانكشفت وهى في حجرتها حاسرة(عارية) فوقع إعجابها في قلب النبي فلما وقع ذلك كرهت الآخر(أي كرهت زيد نعم معجزات لا شئ غير المعجزات) فجاء زيد فقال يا رسول الله إني أريد أن أفارق صاحبتي فقال مالك أرابك منها شئ(هل شككت فيها) فقال لا والله ما أرابني شئ ولا رأيت منها إلا خيرا فقال النبي امسك عليك زوجتك واتق الله(من الذي يتقي الله؟).

(*) تاريخ الطبري السنة الخامسة من الهجرة تزوج صلعم زينب بنت جحش.

* سبحان مقلب القلوب قال النبي صلعم مثل القلب مثل العصفور يتقلب كل ساعة.

(*) أخرجه الحاكم في المستدرك وقال صحيح على شرط مسلم والبيهقي في الشعب من حديث أبي عبيدة بن الجراح.إحياء علوم الدين للإمام أبي حامد الغزالي باب كتاب شرح عجائب القلب.

أرايتم كيف القلوب تتقلب مثل العصافير أو الزرازير ؛ وقلب النبي تقلب وأراد زينب وكلما تقلب إلى أخري فجبريل واقف ومعه اللوح المحفوظ يتقلب معه ويدور حيث تقلب ودار ومعه آيات اللوح المحفوظ فما تزوج محمد أحد من نسائه إلا بوحي.

لكن لماذا يتطلع محمد على منزل زيد وهو الذي أعتبر النظر في بيت آخر بدون أذن صاحبه يستوجب عقوبة مغلّظة وهي فقأ العين

* من اطلع في بيت قوم بغير إذن ففقؤا عينه فلا دية ولا قصاص.

(*) المسند للإمام أحمد بن حنبل مسند أبي هريرة. سنن النسائي عن أبي هريرة منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة على المتقي الهندي باب الأستاذان.

 

وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ الله عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ وَاتَّقِ الله وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَا الله مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَالله